تعليق 66

سلطنة عمان تعلن تفكيك شبكة تجسس اماراتية تستهدف نظام الحكم

سلطنة عمان تعلن تفكيك شبكة تجسس اماراتية تستهدف نظام الحكم
weam.co/16550

ا ف ب:

اعلنت سلطنة عمان الاحد تفكيك شبكة تجسس اماراتية تستهدف “نظام الحكم” و”الية العمل الحكومي والعسكري” في السلطنة، حسب ما افادت وكالة الانباء العمانية.

ونقلت الوكالة عن مصدر امني مسؤول قوله ان “الاجهزة الامنية تمكنت من اكتشاف شبكة تجسس تابعة لجهاز امن الدولة بدولة الامارات العربية المتحدة مستهدفة نظام الحكم في عمان والية العمل الحكومي والعسكري”.

واكد المتحدث انه “سوف يتم تقديم المتهمين الى المحاكمة حسب الاجراءات المتبعة فى هذا الشأن”.

التعليقات (٦٦) اضف تعليق

  1. ٦٦
    شبيه الفهد

    هههههه كثرو منها عاد مالقيتوا الا الامارات اساسا اهل الامارات وحكامها مسالمين اعتقد ان ان الشبكه لايران كذا ايه نصدق

  2. ٦٥
    سعودي حر

    بسم الله الرحمن الرحيم
     
    الإمارات ماكأنهم مزودينها حبتين
     
    بطاقة الأحوال الإماراتية في الصورة أخذوا جزء من خريطة المملكة
     
    وفي عمان خلية تجسس تستهدف نظام الحكم في عمان
     
    أنا ماأعرف ايش شايفين نفسهم
     
     

    • ٦٤
      رصااااص

      انت الحين تقصد الامارات ؟ لان شوفة النفس معروفة عند السعوديين فقط دون غيرهم, اما الاماراتيين ويييييييين حاشاهم عن شوفة النفس .. هالسبب اللي مخلي شعوب الدنيا تكره السعوديين ويترصدون لهم بالخارج

      • ٦٣
        ابو حصه

        والله صدق السعودي فيه شوفت نفس تحس انه يصرف على العالم ياخي من تواضع لله رفعه

  3. ٦٢
    مواطن

    افا
    افا

    اماراتيه والا إيرانيه نتمنى التأكيد

  4. ٦١
    تركي التميمـي

    الان بدل من ان تقوم الحكومة الامارتية باسقاط كابوس المفترض ان تسقط نظام نجاد المحتل لجزرها

  5. ٦٠
    كمان

    كل الدول فيها عناصر استخبارات لدول اجنبيه..
    عشاآن كذا المفروض يتم التكتم على الموضوع ووضعه داخل خزانات المخابرات والاتجاهـ الى العمل المعاكس..
    عرف المخابرات بكل انحاء العالم العمل بصمت
    بس شكل العمانيين ماصدقو..
     
     

  6. ٥٩
    قرندايزر

    وش عند عمان شي يتجسس عليه الا وش عند العرب كلهم شي يتجسس عليه
    القمر الصناعي حتى غرف الشغالات في السطوح صورها
    والمعلومات السريه هذي هي تنشر كل يوم
    الا لا يخربون علاقات دول الخليج مع بعض خلوكم حبايب وما فيه شي يندس

  7. ٥٨
    علي

     هههههههههه العالم وين وهالجواسيس وين ؟؟؟؟

  8. ٥٧
    الله يستر على المسلمين

    الله يستر على المسليمن
    اخبار مزعجه والله تونسواليمن ومصر والان شبت بين عمان والامارات (عين ماااصلت على النبي )اللهم صلي وسلم عليه

  9. ٥٦
    خالد

    المعروف ان الأمارات بلد مسالم

  10. ٥٥
    محمد

    خليجنا واحد

  11. ٥٤
    بر و بح

    ستصلون للحقيقه  اوخوااااااااااان ولاننسى ان هناك دول حاقده تريد اشعال الفتنه وتجد من يمد لها يد العون من الخونه الذين لايهمهم الا مصالحهم الدنيئه

    فاتمنى من السلطنه الحبيبه ان تتبين من  هاذا النباء وتتحقق منه  وانا متأكد انكم

  12. ٥٣
    سرده مرده

    بصراحه عمان هي الدوله الخليجيه الوحيده التي لا اسمع لها اي مشاكل الا في النادر

    حفظك الله ياعمان

    >>>يمني<<<

  13. ٥٢
    مستخدم مطفر

    خخخخخ وش ذا الكلام يالوئام …؟؟

    يعني ايران على الامارات والامارات على عمان ؟؟

    والسعوديه يفرعون ؟

  14. ٥١
    سوارالحب

    هههههههههههههههههههه على ويش با يتجسسووووون يا حسره مممممممممة اللهم ارحمنا برحمتك..!

  15. ٥٠
    AL7NOON33

    صراحه حاولت استوعب الخبر ماني قادر
    واشك بصحته لان دولة الامارات ماليهااية مصلحه بالكلام الفاضي هذا وبعدين وش عندها السلطنه ياحظي يتجسسو عليها

  16. ٤٩
    Jeddah Dream

    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    معقول؟

    الامارات تتجسس على عمان؟
    يعني شئ ماله اي داعي
    لا عمان تشكل اي تهديد للامارات, ولا الامارات لها اي منافع من اسقاط الحكم السلطاني

  17. ٤٨
    متفائل

    ههههههههههههههههههههه
    أما عاااااااد الاماااارااااااااات مره وحده


    خلهم ياخذووون جزرهم من ايراااااااااااان بعدين يفكروووون بعمااااااااان

  18. ٤٧
    م / ت

    ههههههههههههههههههههه
    أما عاااااااد الاماااارااااااااات مره وحده
     
    خلهم ياخذووون جزرهم من ايراااااااااااان بعدين يفكروووون بعمااااااااان

  19. ٤٦
    بلسن

    وش عندكم وعند عمان على شان تتجسسون على بعض؟. هزلت.

  20. ٤٥
    كرار1

    الحمد لله رب العالمين ياقابوس

    فيه مثل عماني يقول ليتهم رقدو بس

  21. ٤٤
    متابع للاحداث

    السيف الاملح يابو متعب

    السيف الاملح يابو متعب


    السيف الاملح يابو متعب

  22. ٤٣
    الحويطي

    السؤال
     
    لماذا
     
    وماهو الهدف

  23. ٤٢
    بداية

    بسم الله بعد التحية والتقدير
    سعادة السلطان قابوس أفيدك بأن أبناء زايد يختلفون عن والدهم والدهم يحب ويحترم الدم المسلم والعربي ولكن هم الله يستر منهم

  24. ٤١
    جاكي شان

    اتوقع انكم غلطانيين عمان وش عندها عشان احد يتجسس عليها

    كلها كم صني وكم دباب

  25. ٤٠
    يازعيم انت مكانك بالصدارة

    ههههههههههههههههههههه
    أما عاااااااد الاماااارااااااااات مره وحده


    خلهم ياخذووون جزرهم من ايراااااااااااان بعدين يفكروووون بعمااااااااان


    والله انك صاااادق

  26. ٣٩
    تميمي الشرقيه

    اتوقع الخبر تجسس على كيفية عمل الحلوى العمانيه !!!!

  27. ٣٨
    أبـوأســــامة

    مايدرون ان عمان تابعه لبريطانيا

    ياويلهم من العنكليز

  28. ٣٧
    خبير جاهل

    كل الدول تتجسس على بعض وهذا شي معروف
    اجل السفارات وش عملها غير التجسس بالمقام الاول
    مافي دوله لا تتجسس على احد

  29. ٣٦
    مدحت

    التجسس
     
    لمعرفة أيهم (ثوبه) يابس أكثر من الثاني
     
     

  30. ٣٥
    زكي

    اذا عمان ما فيها شي, فليش يتجسسوا ؟؟؟؟؟!!!!
    الله يعين عمان على أمثال هذا الجار !!!

  31. ٣٤
    الشمري

    تصحيح للخبر
    الشبكة هي ايرانية الاصل من اصحابها جناسيهم اماراتية
    وعلى العموم هم شعة يعني صفوية
    وكل الخطلة لتسبيب بلبلة بين الدولتين بس هيهات هيهات يطيحون بالفتن
     
     
    ايران طز فيج وطز في نجاد والله يخلي لنا بناتكم يالبى قلبهن

  32. ٣٣
    ابوخالد

    معقوووووووووووووووووووووووله
     
    مستحيل الامارات تسويها دوله محترمه
     
     
    احتمال تدخلات خارجيه . . من ايران وغيرهااا

  33. ٣٢
    حقيقه

    والله  يا شبااب  ان الاماراتيين  في  بالله ان السعوديه اغتصبت  اراضيهم وهذا عن  تجربه لمن تناقشنا عن الموضوع  فيه شوي  حقد على السعوديه
     
    لذالك لا استبعد من الامر شي     ممكن سوال ……؟؟
     
    نيسمع عن المناوشات  والتهديدات بين الامارات وبين  ايرااان    ونص  العماله الى  في الامارات ايرانيين ..؟ لا تقول بين الحكومات والشعب  ماله  دخل  لا  اذا ما فيه شعب ما فيه دوله  ,.!!

  34. ٣١
    سعود

    شاطرين على اخواننا في عمان .. حسبي الله ونعم الوكيل .. لو فيهم خير كان حرروا جزرهم المحتلة من ايران !! اخواننا في عمان هم المسالمين ولا عمرهم اذوا احد . الامارات تغيروا عن أول !

  35. ٣٠
    واقعي

    انا ما استغرب !!
    الإماراتيين يموتون في شي اسمة درهم يحبون الأستثمار ومدينة زي صلالة مغرية بالنسبه لهم
    ومستحقرين عمان يحسبونها زيهم مو قادرين يحررون جزرهم المحتلة

  36. ٢٩
    راشـد

    لا تستغربون الخبر .. يا ما تحت  السواهي دواهي !!

  37. ٢٨
    الخالدي

    كذب  كذب كذب كذب كذب كذب كذب كذب كذب كذب كذب كذب كذب كذب كذب كذب

  38. ٢٧
    سعود

    هذه وكالة أنباء رسمية وما تكذب . والله يستر أمن عمان من امننا .

  39. ٢٦
    واقعي

    انا ما استغرب!! لأن الإماراتيين يموتون في شي اسمة درهم!!ومدينة زي صلالة مغرية؟؟
    ومستحقرين عمان يحسبونها زيهم مو قادرين يحررون جزرهم المحتله من ايران
    كل هذا خوف على استثماراتهم تدمرها ايران عجبي!!

  40. ٢٥
    أبوخالد

    غير مستغرب , الأمارات بددت ثروتها في مدن وهمية وزاد عدد السكان على الرقعة الجغرافية وهناك سوابق لمصادمات حدودية بين سلطنة عمان والامارات جرى في بعضها تبادل اطلاق النار ,,

  41. ٢٤
    ع ع ع

    السلطان قابوس ما يواطن مجلس التعاون ويبغى الفكة من حكايته الى الأبد أما الإنارات فلا أعتقد أنها وراء ذلك لأنها دولة تفكر في تطوير مواطنيها وتركت جزرها لإيران من أجل الابتعاد عن المشاكل ،
    فأقول للسلطان قابوس بإمكانك ترك مجلس التعاون بدون أن تثير أزمة بين جميع دول الخليج
    ومواقف السلطان المبتعده عن مواقف دول الخليج معروفه
    مع العلم أني أحترمه وأعلم النقلة التي حققها لشعبه في جميع المجالات
    مع تحياتي
    مواطن خليجي يهمه أمر الخليج

  42. ٢٣
    حمدناصر

    أن هناك أكثر من مجرد أزمة في العلاقات بين سلطنةعمان ودولة الإمارات العربية المتحدة ، اثر نجاح المخابرات العمانية في تفكيك شبكةتجسس واسعة تقف وراءها أجهزة الاستخبارات العسكرية لدولة الإمارات . وقالت هذهالمصادر أن ضبط السلطات العمانية لشبكة التجسس الإماراتية في الشهر الماضي ، كشف عنأن مهمة هذه الشبكة ، هي أكثر من جمع المعلومات العسكرية والأمنية والسياسيةوالاقتصادية عنسلطنة عمان ، وإنما هدفها كسب ولاءات ضباط وسياسيين عمانيين،لدولة الإمارات لخدمة مشروع استراتيجي وهو التحضير لمرحلة ما بعد السلطان قابوس مناجل احتواء سلطنة عمان والتمهيد لضمها لدولة الإمارات في مشروع كون فدرالي .
    وحسب هذه المصادر ” فان هذا المخطط الإماراتي ضد سلطنة عمان ، يستندإلى خلفية أمنية قديمة أسس لها رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ زايد آلنهيان ، حيث أمر في منتصف السبعينات ، بتشكيل خلايا في صفوف العمانيين من قبيلة ” الشحوح ” وكسب ولاياتهم ، واستمالة بعضهم بإغراءات كبيرة للتخلي عن الجنسيةالعمانية وحمل الجنسية الإماراتية ، وخاصة أبناء هذه قبيلة الشحوح المقيمين فيالمناطق المجاورة لإمارة رأس الخيمة “.

    وأشارت هذه المصادر الخليجية إلى أنحكام أبو ظبي يمثلون الصقور من بين حكام الإمارات وهم الذين يقودون مشروعا امنياوسياسيا خطيرا ضد نظام السلطان قابوس ، وأبناء الشيخ زايد يتفقون في ضرورة أحداثتغيير كبير في مرحلة ما بعد السلطان قابوس ، لضمان
    كسب شخصيات قيادية في سلطنةعمان يكونون واقعين تحت تأثير القرار السياسي في دولة الإمارات ، تمهيدا لضم سلطنةعمان إلى دولة الإمارات في كيان كون فدرالي أو فدرالي موحد.”
    وأكدت هذه المصادرلشبكة نهرين نت الإخبارية ” ان العمانيين يدركون أن ولي عهد حاكم أبو ظبي ونائبالقائد العام للقوات المسلحة محمد بن زايد هو من يقف وراء المشروع الأمني والسياسيالمعد لسلطنة عمان لضمان مساحات نفوذ وتحكم بالقرار السياسي والأمني في سلطنة عمانما بعد مرحلة سلطنة عمان ، وهناك معلومات مازالت غير موثقة من قبل المسئولينالعمانيين ، بان المخطط الحقيقي الذي يسعى إليه مشروع شبكة التجسس الإماراتية هوالعمل للتمهيد في دفع شخصيات موالية لدولة الإمارات إلى أعلى المناصب في سلطنةعمان ، تمهيدا لاستثمار نفوذهم ، للتأثير في صناعة قرار بانضمام سلطنة عمان إلىاتحاد كون فدرالي مع الإمارات “.ّ
    وتضيف هذه المصادر : ” أن السلطان قابوسوالمقربون منه يدركون أن التسلح الإماراتي بهذا الشكل الذي يصفه العمانيون ” بجنونالتسلح ” يشكل تهديدا مباشرا لسلطنة عمان بالرغم من أن المسئولين الإماراتيينابلغوا العمانيين رسائل مطمئنة بان هذا التسلح ليس موجها إلى سلطنة عمان ، وإنمالمواجهة إيران ، ولكن السلطان قابوس يعلم بان ترسانة السلام المتطور لدى الإماراتيشكل خطرا حقيقيا على بلاده مستقبلا مهما كانت العهود والمواثيق التي يقدمهاالإماراتيون ، وهذه الترسانة ستسهل إغراء أبناء الشيخ زايد الذين يتحكمون بثرواتأبو ظبي النفطية الهائلة ، إلى أن يتصرفوا مع سلطنة عمان باعتبارها هدفا سهلالاحتوائها أو السيطرة عليها مستقبلا “.
    من جانب آخر ، أكدت هذه المصادر الخليجية : “أن الإسرائيليين الذين استطاعوا أن يوجدوا موطئ قدم في دولة الإمارات من خلالمستشارين أمنيين وعاملين في مشاريع أمنية ، وجدوا أن الفرصة متاحة لتقديم تصوراتإستراتيجية لبعض الشخصيات المنفذة في أبو ظبي فيما يتعلق بضمان الأمن الاستراتيجيلدولة الإمارات ، بان انضمام سلطنة عمان إلى دولة الإمارات هو ” المفتاح السريالاستراتيجي ” كي تتحول الإمارات إلى كيان سياسي قوي لها منافذ على الخليج وعلى بحرالعرب والمحيط الهادئ وصولا إلى الحدود اليمنية ، وان هذا التغيير في الجغرافياالسياسية والديمقراطية من شانه أن يعزز فكرة خلق قوة أمنية وسياسية في المنطقةلمواجهة إيران وخلق تحد حقيقي في مواجهتها “.
    وكانت مصادر عمانية وصفت بأنهاواسعة الاطلاع ، قد أكدت أنه في الشهر الماضي اكتُشفت شبكة عُمانية، تمولها وترعاهاشخصية إماراتية نافذة. وأضافت أن السلطات العمانية تكتمت على الأمر، ريثما تنهي كلالتحقيقات. وكان من المقرر الإعلان عن القضية بعد انتهاء الاحتفالات بالذكرىالأربعين لـ”النهضة” (العيد الوطني)، التي صادفت في الثامن عشر من الشهرالماضي.
    وكشفت المصادر أن العملية غير مسبوقة في العلاقات بين دول مجلس التعاون،حيث اختُرقت جميع الأجهزة الأمنية المرتبطة بالقصر، وخصوصاً الحرس السلطاني. وقالتالمصادر إنه نُفِّذت عمليات اعتقال واسعة شملت العديد من مسئولي الأجهزة الأمنيةالعمانية. وأوضحت أن الشبكة لم تصل إلى مسئولي الصف الأول، واقتصرت على كوادر منالصف الثاني.
    ويسود الاعتقاد بأن أهداف عملية اختراق الأجهزة العمانية تتجاوزالشؤون الثنائية إلى أبعاد إقليمية ودولية، تتعلق في صورة خاصة بالعلاقات العمانيةالإيرانية، التي حافظت على توازن وتميز، افتقدتهما علاقات طهران مع بقية عواصم مجلسالتعاون، وبالتحديد في ما يخص الملف النووي، والعقوبات المفروضة على إيران، وقضيةأمن الخليج.
    وتقول المصادر العمانية إن الأزمة الراهنة هي الثانية، بعدما شرعتإمارة أبو ظبي بخطوات لتنظيف الجيش والأجهزة في الإمارة من العناصر التي تنحدر منأصول عمانية.
    وعاد الصراع على الواجهة الإستخباراتية بشكل لم يسبق له مثيل بعدالكشف عن خلية التجسس الإماراتية في عُمان. ومع أنه لم تصدر بيانات حكومية رسمية منالجانبين إلا أن حرباً كلامية وتعبئة شعبية قد استعرت عبر وسائل الإعلام بدأهاالجانب العماني بإدارة استخبارية، كما يؤكد المطلعون على شؤون البلدين الذين يرونفي نفس الوقت بان تصريحاً لأحد أعضاء مجلس الشورى العماني، وهو هيئة منتخبة من دونصلاحيات تشريعية ورقابية، يعتبر بياناً رسمياً من مسقط تؤكد فيه بشكل قاطع الاتهامالعماني للإمارات بزرع خلية تجسس تكونت من مسئولين مدنيين وقادة عسكريين وأمنيينكبار.
    وكان عضو مجلس الشورى قد أكد على أن ضباطاً من المكتب السلطاني وهو أرفعجهاز أمني في سلطنة عمان قد اجتمعوا بأعضاء المجلس وأبلغوهم رسمياً بالقبض على خليةالتجسس.
    ولمح صحافيون في زواياهم في الصحافة العمانية إلى خلية التجسس، ثم تسابقمدونون عمانيونعلى تأكيد الخبر من مصادر خاصة وأشاروا إلى أن عدد المتهمينالمعتقلين بالعشرات وأن بعضهم عسكريون في مواقع قريبة جداً من السلطان قابوس. وشنموقع إلكتروني وثيق الصلة بالحكومة العمانية حملة واسعة لإدانة دولة الإماراتلتصرفها غير الأخوي، والمطالبة بإعدام (الخونة) العمانيين.
    وقبل أشهر من هذاالحدث قبض على مدير تحرير إحدى الصحف الناطقة بالإنكليزية من جنسية آسيوية، اتهمبالتجسس لصالح إمارة دبي وبيعها معلومات.
    لكن الواقعة طويتولم تأخذ المدى الذيأخذته خلية التجسس الإماراتية التي يتهم فيها العمانيون محمد بن زايد ولي عهدأبو ظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في دولة الإمارات، ويبرؤون منها الشيخخليفة بن زايد رئيس الدولة.
    فما هي حقيقة هذا الاتهام وخلفياته الأمنيةوالسياسية بين البلدين؟ ولماذا تدار الأزمة بأساليب التعبئة الإعلامية الشعبية معبقاء واجهة القنوات السياسية والدبلوماسية دون أي تغير ظاهري يمس بالعلاقاتوالمصالح بين البلدين؟
    من الجدير ذكره، أن بين الشعبين في سلطنة عمان ودولةالإمارات العربية المتحدة قرون من التاريخ المشترك، ووشائج قربى وصلات اجتماعيةوثيقة. وأربعة عقود من الخلافات والتصالح السياسية. ومصالح اقتصادية وتجاريةيومية. وتداخلات جغرافية حدودية شديدة الخصوصية أدت إلى وجود عدد كبير من المعابرالحدودية بين البلدين، كما أدت مراراً إلى أزمات صامتة وشبه صامتة، بالرغم من توقيعسلسلة من اتفاقيات الحدود في ألاثنتي عشر سنة الأخيرة.
    وكان آخر هذه الأزماتمنتصف 2008 عندما أغلقت دولة الإمارات معبراً حدودياً حيوياً يصل بين مدينتيالبريمي العمانية والعين الإماراتية. وأدى الإغلاق من الجانب الإماراتي بالرغم منالتوسلات العمانية للتراجع عنه إلى سخط عماني شعبي مزدوج ضد الحكومتين ترجمتهاحتجاجات سلمية، وتحركات لشيوخ المناطق المتضررة من ذلك الإغلاق على الجانبين،فأعيد فتح المعبر بعد مرور وقت قصير.
    ويقول موقع الكتروني عماني انه لا يمكن فهمالعلاقات بين البلدين على أساس كتلة واحدة بين إطارين سياسيين مختلفين. فدولةالإمارات تعاني من تركيبتها المتعددة بين إمارات سبع تكون اتحادها الفيدرالي. وتعاني إمارة أبو ظبي صاحبة الثروة والسلطة على بقية الإمارات من تنافس داخلي أدىإلى توزع النفوذ ومراكز القرار بين شخصيات مختلفة من أبناء الشيخ زايد.
    ويضيفالموقع أن التنافس اشتد خلال فترة مرض الشيخ زايد ووفاته في تشرين الثاني (نوفمبر) 2004. ونظراً لأهمية الإمارات بالنسبة لعمان فقد كان لقابوس موقف من ذلك التنافسفألقى بثقله واصطف إلى جانب خليفة الرئيس الحالي وساهم بفعالية في تثبيته وحسمالصراع لصالحه ضد إخوته غير الأشقاء (الفاطميون)، وأكبرهم محمد بن زايد ولي عهدأبو ظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وكانت قد جمعته صداقة شخصية مع قابوسالذي اقتطع له خلالها شاطئاً بحرياً شرق عمان، ليصبح اليوم متهماً بمسؤوليته عنالتجسس ضد صديق الأمس.
    ويمثل محمد بن زايد في نظر العمانيين شخصية “متطرفة”، ومنالسهولة أن نفهم مدى الاستياء منه شخصياً وسهولة التعبئة ضده فهو المسئول عن تسريحآلاف من العمانيين الذين كانوا يخدمون في السلك العسكري والشرطي في دولة الإماراتمنتصف التسعينيات. واعتبر القرار متعسفاً ويلحق أضراراً اقتصادية واجتماعية فادحةبالمسرحين من الخدمة.
    وبرر المسئولون الإماراتيون ، قرار تسريح العمانيين إلىاكتشاف خلية تجسس عمانية داخل شرطة أبو ظبي مكونة من أربعة ضباط لم يتم الإعلانعنها.
    وترك ضبط شبكة التجسس الإماراتية في عمان ، ظلاله على مؤتمر دول مجلسالتعاون الخليجي إذ لوحظ غياب وزير الخارجية العماني يوسف بن علوي عن الاجتماعالوزاري لمجلس التعاون، الذي عُقد في العاشر من الشهر الماضي في أبو ظبي، على مستوىوزراء الخارجية للإعداد للقمة الخليجية.
    كذلك جرت محاولات خليجية لتطويق الأزمةوإقناع السلطان قابوس بحضور القمة، كانت آخرها من جانب الأمين العام لمجلس التعاونعبد الرحمن بن حمد العطية، الذي زار مسقط في الرابع من الشهر الجاري، والتقىالسلطان قابوس ووزير خارجيته.
    ويذهب المراقبون إلى أن التحقيقات مع شبكة التجسسالإماراتية في عمان ستكشف الكثير من أسرار المشروع الإماراتي ضد سلطنة عمان ، وهناكتوقع بان يتم الكشف عن أسرار شبكة التجسس الإماراتية وأبعادها الخطيرة في المرحلةالمقبلة ، خاصة إذا ثبت للعمانيين أن الهدف الحقيقي لمشروع التجسس الإماراتي ضدهمهو السيطرة على القرار السياسي والأمني في بلادهم وتطويق السلطان قابوس بشخصياتأمنية وعسكرية وسياسية يدينون بالولاء لأبناء زايد في أبو ظبي.
    يبقى السؤال:
    لمصلحة من يتجسس بعض العرب على أشقائهم العرب أو يعادي بعض العرب جيرانهم؟

  43. ٢٢
    مطبق بالجبنه

    وش فيها الدول العربية حتى يتجسسون عليهم

    لاصناعة ولا علم ولا عندهم غير السوالف والدجه

  44. ٢١
    مهاجر

    اذا الخبر صحيح والله كبير يالامارات تجسسون على بلد خليجي حررو الجزر من ايران الثلاث والا ماتقدرو

  45. ٢٠
    ابو علي

    حركة حلوة يا عمان شكلة خايف يصير لة الى صار في تونس ومصر

  46. ١٩
    الرفاعى

    الله  يرحمك  يا  عبدالعزيز    ليتك   كملت   جميلك  وضميت  هاالورعان  

    مستغرب   7  انفار  ومسوى  دوله  والله   لو   بيدى    ارسل   لواء  على  كل  دوله  خليجيه   واضمهم  للام   السعوديه   بلاش  ورعنه   عذا  شرها  ماهى  بدول

    تكفى   ياابو  متعب   فكنا   من  هاالورعان    24   ساعه  ونضمهم   تراء    الهنود  والاجانب  اكثر  منهم

  47. ١٨
    MZ

    العلاقات بين ايران وعمان علاقات قويه جداً ….

    في 2009 أَتَمَّ جلالة السلطان قابوس بن سعيد سلطان عُمان زيارة تاريخية لإيران. تمامها كان في أيّامها الثلاثة ومُفضياتها السياسية وحتى المعنوية. بدأ السلطان زيارته صباح الثلثاء المنصرف مُنطلقا من محافظة هرمزكان (جنوب) ثم إلى طهران وختمها عصر الخميس.
    خلال الزيارة وقّع الجانب العُماني في طهران سبع اتفاقيات للتعاون في المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية والثقافية. كما طلب العُمانيون من الإيرانيين تزويدهم بملياري قدم مكعب من الغاز من حقل كيش الذي يحتوي على ثمانية وأربعين تريليون قدم مكعب من الغاز النقي، أو من حقل بارس الجنوبي.

  48. ١٧
    mz

    1 – المذهب الاباضي في عمان يخاف من تأثير السنه عليه أكثر من خوفه من المذهب الشيعي
    2 – عمان لها مصلحه كبيره في الحصول على الغاز عن طريق ايران .
    3 – في السبعينيات تم اخماد فتنه في ظفار ضد حكم قابوس اخمدتها ايران ليستقر حكم قابوس .
    4 – هناك زيارات متبادله بين عمان وايران وفي 2009 عند زيارة قابوس لأيران تم توقيع حوالي 7 اتفاقيات في عدة مجالات .

    والكثير  ………………  الكثير ……………….  ماذا بعد ذلك

  49. ١٦
    عبدالرحمن محمد

    كلا الطرفين مثل اطفال تلهو وتتجسس ع بعضعهما في الروضه ويخبران مدرسهمااااااااااااا

  50. ١٥
    كاشف

    الأمارات والكويت معروفة بمولاتها لأيران وأطماع أيران ودور الأمارات والكويت أيام الحرب العراقية الأبرانية معروف وحربهم الأقتصادية لصالج أيران ضد السعودية والعراق مأيام الحرب مشهودوهو أهم أسباب غزو الكويت…………………

    اليوم مليارات الدولارات تستثمر لصالح ايران رغم الحصار الاقتصادي العالمي في الأمارت والكويت وترحيب الدولتين للأيرانيين فيهما واضح , على الرغم من مافعلته ايران من احتلال لجزر الامارت ومحاولت أغتيال جابر الصباح في الثمانينات فأول من زار وبارك لنجاد بعد الأنخابات وزير الخارجية الأماراتي والشواهد كثيره  …………

    عموما عمان دوله مسالمه ولا تبحث عن المشاكل ولو لم يكن للقصة أصل لم تصرح بها وكالة الأنباء العمانية بل ربما ان الموضوع أكبر مماقيل …والله أعلم

  51. ١٤
    ابو عبدالله الازدي

    انا اتفق مع الرأي الذي يقول بأن الدولة الاماراتية بدأت تتغير عن السابق وتستعدي الجيران ….بغض النظر عن هذا الموضوع …!!

    اعتقد ان الحكومة الاماراتية غارت من قطر تلك الدول الصغيرة التي تلعب ادوارا قوية في الدول العربية والله اعلم

  52. ١٣
    المشاهد

    ايران تشتغل تجسس ولديها كل الجنسيات

  53. ١٢
    الحرب الباردة

    اقعدوا يالاتحاد السوفيتي وامريكا

  54. ١١
    rcLiiioJI

    يابن الحلال هذول  يتمرنون تعرف اسرائيل اخترقت انظمتهم ولعبت فيهم  لعب قال ورى مانتدرب على هالشي قاموا ارسلوهم لعمان
    ضاحي خلفان طلع له صوت  قال خلنا نتطور شوي
     
    يارجال العرب ماوراهم الا الدجه

  55. ١٠
    دانية عبدالله

    هذي من الفوضى الخلاقة التي بشرت بها امريكا

  56. ٩
    ابوفهد1

    على العمانيين التأكد أكيد أنهم عسكر إماراتيين ولكن يعملون لمصلحة إيران

  57. ٨
    خرجاوي

    iiiههههههههههههههههههههههههههههههههههه

    خلها تقبع  بين  الزيود

  58. ٧
    محمد القرني

    أكيد إن العرب صابتهم عين

  59. ٦
    أحبك لو تنساني

    رئيس أمارة الفجيرة  أو الشارق سابقاً اراد أن يعمل انقلاب للحكومة الإماراتية ولم يستطيع وفر إلى لندن

    وأعتقد ان ماحصل في سلطنة عمان هو السبب

    وتحياتي لشعب عمان الطيب ولرئيس سلطان قابوس المعظم

    جميع الشعب العماني مآخذ حقوقة كاملة وحرية تامة

  60. ٥
    ابو علي الحربي

    صاحب التعليق ربما43 تحليل منطقي ولله يستر فعلا وقبل فتره طويله كاد ان يكون هناك انقلاب ضد قابوس ن سعيد تحت اسم التيار السري وقد تم القبض عليعهم وقرر العفو عنهم والواقع ربما تم اعداهم 

  61. ٤
    محمد الهزاني

    شـــــبــــــــــكــــــــــــــــة تــــجــــســــــس عــــــلـــــــى الـــــــــــمـــــــــــــومــــــــيــــــــاء الــــــــــــــــعــــــــمـــــــــانـــــــــيــــــــــه!!!!

  62. ٣
    العماني

    الخبر هذا صحيح و الشعب العماني كله يعرف الخبر م قبل 3 اشهر تقريبا بس قيادتنا الحكيمة لم تصرح الا بعد ان انتهو من التحقيقات وليس خوف من الاحداث الحالية في بعض الدول العربية و للعلم ان اكثر شعب عمان من السنة

  63. ٢
    القاسمي

    السلام عليكم
    ياخي إللي ماعندة شي يقوله لا يدخل في شي ما يعرف عنه شي
    واحد يقول شو هي عمان حتى يتجسسوا عليها هذا ما يعرف شي لا عن بلده ولا عن اي بلاد
    ………………………………………………………………….
    يعني عدم حضور وزير الخارجية في الأجتماع التحضيري  لمجلس التعاون ( هذا شي ما يمر على الشخص إللي فاهم ذرة من السياسة )
    كذلك عدم حضور جلالة السلطان للقمة الخليجية في الإمارات هذا أكبر دليل
    رغم انه كان يروحلها ويزورها بالسيارة من غير مناسبات رسمية
    عاد ما يروح في المناسبة الرسمية

    كذلك مصادرة الإقطاعيات التي هداها السلطان قابوس لمحمد بن زايد عل ساحل عمان يتزامن مع خبر الكشف عن الخلية التجسسية

    ومما يدل على ان العلاقات كانت طيبة بين الأمارات بين عمان انه قبل الكشف عن خلية التجسس كان السلطان قابوس قد دعى محمد بن زايد للعرض السلطاني للخيالة العمانية وكانت بينهم كلام وضحك وهذا منقول في التلفزيون اما بعد الكشف عن الخلية تغير الوضع

    كذلك عند مراجعة الخطة الخمسية الجديدة للسلطنة يتبين ان السلطنة ركزت من خلالها على بناء المواني والمطارات الكثيرة والذي بدورة يضرب السوق الإمااتية بيد حديدة وبالتحديد جبل علي بدبي  لان السلطنة سابقا قللت مساحة الطاقة التشغيلية لميناء صحار بطلب من محمد بن راشد حتى لا يوثر على جبل علي ودام هذا الإتفاق سنوات .  ولكن ما نلاحظة في الخطة الخمسية الجديدة التركيز على تطوير ميناء صحار وبناء الكثي من المواني على سواحل عمان المختلفة

    كذلك هناك ملمح آخر في خطاب جلالة السلطان في مجلس عمان حيث اشار في الخطاب بجمله غريبة (نحن لا نحب التدخل في الآخر ولا نسمح للآخر التدخل في شؤوننا )

    كذلك جئء الأمين العام لمجلس التعاون للسلطان وطلبه الحضور شخصيا ومحاولته إلى رأب الصدع  يدل ان هناك شيئا خطيرا ومستجدا على ساحة العلافات بين الدولتين
    كذلك طلب اسلطنة من السعودية الاسراع في إكمال مشروع الطريق بين عمان والسعودية الصحراوي  هذا يدل على نية عمان لأن يكون لها منفذ بري آخر غي الإمارات  لانه مشروع استراتيجي وحيوي ذو أهمية أقتصادية .
    وهناك بعض الملامح في منها قصدية مانع العتيبة التي نشرت في الصحف العمانية والتي حملت عبارات واضحة وجلية بهذا الشأن
    والإمارات في سياستها الداخلية معترفة بهذه الشبكة وقد قدمت اعتذارات عديدة قبل الوصول إلى الإعلام

    ولكن وجهت بالرفض من قبل الحكومة العمانية

    وإللي يسأل عن سبب التجسس طبيعي الطموح الإماراتي في التوسع والبحث عن حلول إقتصادية إثر الهزة الإقتصادية التي هزت دبي مؤخرا وهناك الكثير من الاسباب داخل الادراج ولم تظهر للعيان بعد
    ………………………………………………………………………………………………….
    وهناك ملامح كثيرة يطور المقام هنا عن ذكرها هنا
    وما أورت هنا إلا شيئا جليا يظهر للمتتبع للعلاقات بين الدولتين او اي شخص يهتم بعلاقات بلده مع جيرانه

    ولا داعي للعواطف هنا إذا تعرف شي انقله بكل اتزان دون الخروج عن الحوار الهادء والمفيد
    ومهما حصل فإن الشعبين متقاربين وجيران واهل وهذا واقع لا يستطيع ان يفكع لا خلية تجسس ولا جيش مسلح

  64. ١
    القاسمي

    السلام عليكم
    ياخي إللي ماعندة شي يقوله لا يدخل في شي ما يعرف عنه شي
    واحد يقول شو هي عمان حتى يتجسسوا عليها هذا ما يعرف شي لا عن بلده ولا عن اي بلاد
    ………………………………………………………………….
    يعني عدم حضور وزير الخارجية في الأجتماع التحضيري  لمجلس التعاون ( هذا شي ما يمر على الشخص إللي فاهم ذرة من السياسة )
    كذلك عدم حضور جلالة السلطان للقمة الخليجية في الإمارات هذا أكبر دليل
    رغم انه كان يروحلها ويزورها بالسيارة من غير مناسبات رسمية
    عاد ما يروح في المناسبة الرسمية

    كذلك مصادرة الإقطاعيات التي هداها السلطان قابوس لمحمد بن زايد عل ساحل عمان يتزامن مع خبر الكشف عن الخلية التجسسية

    ومما يدل على ان العلاقات كانت طيبة بين الأمارات بين عمان انه قبل الكشف عن خلية التجسس كان السلطان قابوس قد دعى محمد بن زايد للعرض السلطاني للخيالة العمانية وكانت بينهم كلام وضحك وهذا منقول في التلفزيون اما بعد الكشف عن الخلية تغير الوضع

    كذلك عند مراجعة الخطة الخمسية الجديدة للسلطنة يتبين ان السلطنة ركزت من خلالها على بناء المواني والمطارات الكثيرة والذي بدورة يضرب السوق الإمااتية بيد حديدة وبالتحديد جبل علي بدبي  لان السلطنة سابقا قللت مساحة الطاقة التشغيلية لميناء صحار بطلب من محمد بن راشد حتى لا يوثر على جبل علي ودام هذا الإتفاق سنوات .  ولكن ما نلاحظة في الخطة الخمسية الجديدة التركيز على تطوير ميناء صحار وبناء الكثي من المواني على سواحل عمان المختلفة

    كذلك هناك ملمح آخر في خطاب جلالة السلطان في مجلس عمان حيث اشار في الخطاب بجمله غريبة (نحن لا نحب التدخل في الآخر ولا نسمح للآخر التدخل في شؤوننا )

    كذلك جئء الأمين العام لمجلس التعاون للسلطان وطلبه الحضور شخصيا ومحاولته إلى رأب الصدع  يدل ان هناك شيئا خطيرا ومستجدا على ساحة العلافات بين الدولتين
    كذلك طلب اسلطنة من السعودية الاسراع في إكمال مشروع الطريق بين عمان والسعودية الصحراوي  هذا يدل على نية عمان لأن يكون لها منفذ بري آخر غي الإمارات  لانه مشروع استراتيجي وحيوي ذو أهمية أقتصادية .
    وهناك بعض الملامح في منها قصدية مانع العتيبة التي نشرت في الصحف العمانية والتي حملت عبارات واضحة وجلية بهذا الشأن

    والإمارات في سياستها الداخلية معترفة بهذه الشبكة وقد قدمت اعتذارات عديدة قبل الوصول إلى الإعلام

    ولكن وجهت بالرفض من قبل الحكومة العمانية

    وإللي يسأل عن سبب التجسس طبيعي الطموح الإماراتي في التوسع والبحث عن حلول إقتصادية إثر الهزة الإقتصادية التي هزت دبي مؤخرا وهناك الكثير من الاسباب داخل الادراج ولم تظهر للعيان بعد

    ………………………………………………………………………………………………….
    وهناك ملامح كثيرة يطور المقام هنا عن ذكرها هنا
    وما أورت هنا إلا شيئا جليا يظهر للمتتبع للعلاقات بين الدولتين او اي شخص يهتم بعلاقات بلده مع جيرانه

    ولا داعي للعواطف هنا إذا تعرف شي انقله بكل اتزان دون الخروج عن الحوار الهادء والمفيد
    ومهما حصل فإن الشعبين متقاربين وجيران واهل وهذا واقع لا يستطيع ان يفكع لا خلية تجسس ولا جيش مسلح