خبر عاجل

السؤال الخامس في مسابقة صحيفة الوئام بمناسبة اليوم الوطني الـ88 للمملكة العربية السعودية بالشراكة مع طيران ناس

تعليقات 3

الاتصالات السعودية تعزز دورها كأكبر مزود لخدمات النواقل

الاتصالات السعودية تعزز دورها كأكبر مزود لخدمات النواقل
weam.co/176012

الرياض-الوئام:

امتدادا للعلاقات التاريخية المميزة بين وزارة المواصلات الكويتية و الاتصالات السعودية تم التوقيع يوم الخميس 27/12/2012م على اتفاقية ترقية سعات الربط لكوابل الألياف الضوئية بين البلدين والتابعة للاتصالات السعودية و وزارة المواصلات الكويتية من خلال المنافذ الحدودية بين دولة الكويت والمملكة العربية السعودية وذلك وفقاُ للأنظمة الجديدة والتي اعتمدتها وزارة المواصلات الكويتية لتنظيم عملية الربط الحدودي .

ويهدف الجانبان من هذه الترقية لتطوير وتوسعة الشبكة الدولية بين البلدين لتلبية الطلب المتزايد على مختلف خدمات الاتصالات والإنترنت بينهما و لخدمة مشتركي الاتصالات السعودية بصفة خاصة وكافة مزودي خدمات الاتصالات والانترنت بالكويت مع بقية دول العالم وذلك من خلال الربط مع شبكة الاتصالات السعودية والمتصلة مع بقية دول العالم بأفضل وسائل وتقنيات التراسل على مستوى العالم وخاصة منظومة الكوابل البحرية والبرية ، مما ستعزز هذه الترقية خاصة التنوع المطلوبة في وسائل التراسل الدولية تفادياً لآي انقطاعات وحوادث تؤثر في مستوى أو استمرارية الحركة الهاتفية وحركة الإنترنت وتبادل المعلومات.

وقد قام بتوقيع الاتفاقية من قبل الجانب الكويتي معالي وزير المواصلات وزير الكهرباء والماء المهندس/ سالم بن مثيب الأذينة فيما وقعها من جانب الاتصالات السعودية الدكتور /حمود بن محمد القصير – نائب الرئيس لوحدة خدمات النواقل والمشغلين. حيث أوضح معاليه أن ما بين وزارة المواصلات و الاتصالات السعودية (وزارة البرق والبريد والهاتف السعودية سابقاً) علاقات تاريخية تمتد لعشرات السنين والتي ساهمت بشكل كبير في التواصل بين البلدين وقي ظروف مختلفة ، واليوم نواصل العمل سوياً في تطوير وترقية الكابلات الحديثة بين البلدين بغرض مقابلة النمو المطرد لخدمات الاتصالات والانترنت وتبادل المعلومات بمزيد من الجودة الأسعار التنافسية.

ومن جانبه أوضح الدكتور حمود القصير نائب الرئيس لوحدة خدمات النواقل والمشغلين بالاتصالات السعودية أن هذا المشروع يهدف إلى توسعة البنية التحتية الدولية للشركة وخاصة مع جميع دول الجوار والمنطقة بشبكة الألياف البصرية وتكملها مع شبكتها الدولية لتقدم خدماتها لعملائها من مزودي خدمات الاتصالات والانترنت في الكويت وتلبية النمو المطرد في هذا المجال ومستويات عالية من الجودة والاستمرارية وبأسعار تنافسية ، ومشيراً أبضاً الى أن الاتصالات السعودية مستمرة في لعب الدور الرئيس في مشاريع الكوابل البحرية بمنطقة الشرق الأوسط باعتبارها أكبر مزود لخدمات النواقل والمشغلين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حيث تنفرد بتوفير حماية كاملة لشبكة الربط الحدودية مع دولة الكويت وذلك عبر مسارين منفردين (الخفجي مع النويصيب) و(الرقعي مع السالمي)، لا سيما وأن الاتصالات السعودية تمتلك أفضل وأكبر بنية تحتية دولية و محلية على مستوى المنطقة من شأنها ضمان أعلى مستويات الأداء القياسية العالمية.

 

التعليقات (٣) اضف تعليق

  1. ٣
    صفاء الخالدي

    شي رائع تطوير مثل هذه الشبكه بين الدولتين وهذا مايسمى بالتعاون المشترك اتمنى التوفيق للجميع

  2. ٢
    منصور عبد الله

    نتمنى لهم التوفيق في هذه الاتفاقية التي تعود به النفع على الجميع

  3. ١
    راقي الشهري

    خطوة لاباس بها
    وتسعى الاتصالات من خلال
    ماتملكه من بنية تحتية ضخمة
    لتقديم خدماتها الي مختلف الدول المجاورة
    بطريقة اكثر سلاسة وتطور