التعليقات: 0

«50» مليون دولار قيمة الواردات البرازيلية للمملكة

«50» مليون دولار قيمة الواردات البرازيلية للمملكة
weam.co/183518

الرياض- الوئام:

تجاوزت قيمة واردات المملكة العربية السعودية من مواد البناء والإنشاء والإسكان من البرازيل «50» مليون دولار أمريكي خلال العام 2012، وهو ما يمثل زيادة بمعدل 10,6% مقارنةً بـ 45 مليون دولار أمريكي في العام 2011، وذلك وفقاً للإحصاءات الحديثة الصادرة عن “أبيكس برازيل” (Apex-Brasil)، الوكالة المستقلة لترويج التجارة والاستثمار.

وتصدرت المنتجات الخشبية بأنواعها قائمة الصادرات البرازيلية من مواد البناء والإنشاء والإسكان إلى السعودية بقيمة تصل إلى أكثر من 18,4 مليون دولار أمريكي، تليها المنصات النقالة وصناديق المنصات النقالة وغيرها من المنصات الخشبية النقالة وألواح التحميل بقيمة تتجاوز 9,7 مليون دولار.

وقامت الشركات المصنعة البرازيلية برفد السوق السعودية بمنتجات الخشب الرقائقي بقيمة تفوق 3,3 مليون دولار خلال العام الفائت، لتكتمل بذلك قائمة أبرز ثلاث صادرات برازيلية من مواد البناء والإنشاء والإسكان إلى المملكة.

وستشارك “أبيكس برازيل”، على رأس وفد يضم ممثلين عن 30 شركة برازيلية، في فعاليات “البعثة التجارية البرازيلية إلى الشرق الأوسط” التي ستقام في الفترة من 18 ولغاية 21 شباط/فبراير الجاري.

ومن المقرر أن تمثل نشاطات التبادل التجاري المتعلقة بمواد البناء والإنشاء والإسكان إحدى أبرز محاور النقاش الرئيسية خلال لقاء العمل الحصري الذي سيعقد في 18 شباط/فبراير الجاري في “فندق بارك حياة مارينا” في مدينة جدة في المملكة العربية السعودية. وإلى جانب قطاع البناء والإنشاء والإسكان، سيشارك في لقاء العمل الحصري ممثلون عن أبرز القطاعات الرئيسية، بما فيها قطاع المواد الغذائية والمشروبات وقطاع الآلات والمعدات وقطاع قطع غيار السيارات.

 وتشتمل أيضاً قائمة أبرز الصادرات البرازيلية من مواد البناء والإنشاء والإسكان إلى السعودية على الطوب الحراري والطوب الاسمنتي المجوف والبلاط ومنتجات السيراميك المماثلة المستخدمة في قطاع البناء والإنشاء ومكعبات الفسيفساء والحبيبات الملونة اصطناعياً وبلاط السيراميك المزجج، وبلاط الجدران والأرصفة، والمطارق الخفيفة والثقيلة والأثاث الخشبي والمجارف والمعاول والكماشات والملاقط وغيرها من المعدات الأخرى، فضلاً عن الألواح الخشبية الليفية متوسطة الكثافة والعديد من المواد الخشبية وألواح القرميد وأدوات نشر وتقطيع الخشب يدوياً وتجهيزات الآلات وغيرها الكثير.

وقال موريسيو بورخيس، رئيس “أبيكس برازيل”، الجهة المنظمة لـ “البعثة التجارية البرازيلية إلى الشرق الأوسط”: “ساهمت وتيرة التنمية المتسارعة في مختلف أنحاء المملكة العربية السعودية إلى حدّ كبير في زيادة الطلب المحلي على مواد البناء والإنشاء والإسكان.

وتشهد المملكة في الوقت الراهن زيادة مطّردة في أعداد مشاريع الإسكان في ظل مواصلة الحكومة السعودية بذل جهود حثيثة لتطبيق مبادراتها الاستباقية الرامية إلى تلبية الاحتياجات الأساسية للسكان بالتزامن مع التعداد السكاني المتنامي.

واستناداً إلى عقود طويلة من العلاقات الثنائية المتينة، تمثل البرازيل اليوم الجهة المناسبة لتقديم المساعدة اللازمة لسد الفجوة بين العرض والطلب في السوق السعودية وضمان استمرارية البرامج التنموية الحكومية.

ويحظى لقاء العمل الحصري المقرر انعقاده في المملكة على هامش “البعثة التجارية البرازيلية إلى الشرق الأوسط” بأهمية خاصة باعتباره منصة تفاعلية مثالية تستقطب أبرز الخبراء وكبار المعنيين بالقطاعات الاقتصادية الرئيسية لمناقشة الآفاق المتاحة لمواصلة توسيع نطاق التبادل التجاري والنشاط الاقتصادي بما يخدم تطلعات البلدين.”

ويتوقع أن تستقطب “البعثة التجارية البرازيلية إلى الشرق الأوسط” مشترين من جدة ومدن أخرى في المملكة العربية السعودية. كما ستستضيف البعثة التجارية سلسلة من لقاءات الأعمال في دبي والموجهة لكافة المشترين من دولة الإمارات العربية المتحدة وقطر والكويت ولبنان والبحرين وسلطنة عُمان والأردن والعراق وغيرها.

وستقوم “أبيكس برازيل” أيضاً بتنظيم سلسة من الندوات تحت عنوان “رأس المال الاستثماري والأسهم الخاصة” في كل من دبي وأبوظبي في دولة الإمارات. وسيتاح للمشاركين إمكانية الاستفادة من فرص الشراء عبر التواصل المباشر مع جهات البيع المعتمدة.

وسيتخلل الحدث أيضاً سلسلة من الاجتماعات الخاصة التي تمثل منصة مثالية لبناء شراكات استراتيجية وتوقيع اتفاقيات توزيع مع جهات البيع المعتمدة، فضلاً عن توسيع شبكة العلاقات مع رجال الأعمال والرواد من مختلف القطاعات الحيوية.

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة