التعليقات: 0

الصين تخزن الملح تحسباً للإشعاعات النووية

الصين تخزن الملح تحسباً للإشعاعات النووية
weam.co/30790

بكين- الوئام- وكالات:

تحول الملح في الصين إلى سلعة نادرة اختفت من الأسواق بعد رواج شائعات بأن الملح بما يحتويه من اليود أو “الإيودين” يمكن أن يقي من خطر إشعاعات نووية قد تحملها الرياح القادمة من اليابان.
ولهذا وقف آلاف الصينيين بمختلف المدن في طوابير طويلة أمام المحال التجارية لشراء الملح وأمام الصيدليات لشراء الأدوية التي تحتوي على اليود ما أدى إلى اختفائها.

وحسب لمصادر إعلامية رُصدت ببعض المدن محاولات لبيع الملح في السوق السوداء بأسعار بلغت أحياناً عشرة أضعاف السعر العادي ما دفع السلطات إلى مطالبة الحكومات المحلية بفرض رقابة مشددة على الأسعار.
وحذّرت بلدية مقاطعة غوانغ دونغ جنوب الصين من غرامات تصل إلى مليوني يوان 300 ألف دولار لمن يثبت تورطه في رفع الأسعار.

واضطرت السلطات الصينية إلى نشر كثير من رجال أفراد الأمن تحسباً لتطورات أخطر، بينما أكدت الشركة الوطنية لصناعة الملح أن لديها مخزوناً يكفي شهرين وأن التصنيع اليومي يجري بشكل طبيعي.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة