التعليقات: 0

«سياحة وضيافة» يرفع أعداد زوار القرية التراثية في «عيون القصيم»

«سياحة وضيافة» يرفع أعداد زوار القرية التراثية في «عيون القصيم»
weam.co/396775
بريدة - الوئام - خالد المرشود:

 

 

 

أسهم مشروع (سياحة وضيافة) السياحي الذي تتواصل فعالياته في القرية التراثية بمحافظة عيون الجواء بالقصيم في رفع أعداد الزوار للقرية التراثية والمواقع السياحية والحضارية والتراثية بالمحافظة, كما ساهم المشروع في تحفيز العمل التطوعي في عيون الجواء ومشاركة شباب المحافظة في البرامج السياحية التي تخدم عيون الجواء ومنطقة القصيم، ويعد المشروع ثمرة لشراكة رسمية ومجتمعية وخاصة بادرت فيها لجنة التنمية الاجتماعية بالمحافظة بالتنسيق مع لجنة التنمية السياحية واشترك فيها فرع هيئة السياحة والتراث الوطني بمنطقة القصيم، وبلدية محافظة عيون الجواء وشركة دواجن الوطنية، ويقوم البرنامج على متطوعين ومهتمين بالتاريخ والآثار وحضور للأسر المنتجة وعمل اجتماعي تطوعي من شباب المحافظة.

المدير العام لهيئة السياحة والتراث الوطني بالقصيم إبراهيم بن علي المشيقح، عد المشروع مبادرة متميزة للجنة التنمية الاجتماعية في عيون الجواء تفاعلت معها الهيئة والجهات ذات العلاقة لتخدم التنمية السياحية بالمحافظة والتعريف بالمواقع المميزة فيها؛ ومن أبرزها بلدة عيون الجواء التراثية التي تم إعادة تأهيلها بجهود مميزة من بلدية المحافظة, وكان لأمين لجنة التنمية السياحية بالمحافظة دور مهم في التنسيق لهذه الجهود وهو نموذج للعمل الناجح الذي يمكن أن يقدمه أمين اللجنة في أي محافظة بالتنسيق مع فرع الهيئة لتطوير وتنمية السياحة بالمحافظات وتفعيل الشراكة بين المجتمع المحلي والقطاعين العام والخاص لتحقيق هذه الأهداف, وتم توقيع اتفاقية المشروع في ملتقى التراث العمراني الخامس بحضور الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، والأمير د. فيصل بن مشعل أمير منطقة القصيم رئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة وراعي الملتقى, وحضور عدد من أصحاب السمو والمعالي.

فيما عد المسؤل الإعلامي بالمشروع عبد الله اللميلم «سياحة وضيافة» برنامجا سياحيا ليوم واحد في عيون الجواء، ينفذه فريق عمل تطوعي وفقا للتنسيق مع عدد من الجهات الحكومية والأهلية في المحافظة ومع فرع هيئة السياحة والتراث الوطني بمنطقة القصيم، لاستقبال السياح والزوار وضيوف الجهات الحكومية والأهلية من المسؤولين والأفراد وتنفيذ جولة سياحية تتضمن زيارة للبلدة التراثية وعدد من المواقع بمعدل زيارتين خلال الشهر الواحد في المرحلة الأولية للمشروع، ويتم توفير المطبوعات والمنشورات السياحية والتعريفية وتقديم الهدايا التذكارية واستقبال ومرافقة الضيوف والإرشاد السياحي لهم، وتقديم الضيافة التي تعدها الأسر المنتجة, والمساهمة في تنمية الوعي بأهمية السياحة الداخلية، وتدريب الشباب على برامج السياحة والضيافة.

فيما بين أمين لجنة التنمية السياحية بمحافظة عيون الجواء، سلمان السلمان، أن المشروع أسهم في تفعيل الزيارات للبلدة التراثية بالمحافظة التي اعتُمدت كقرية تراثية من هيئة السياحة والتراث الوطني وأيضا زيارة معالم المحافظة الأخرى، مشيرا إلى أن مدة المشروع عام كامل ومدة الزيارة الواحدة (5) ساعات، متوقعا استفادة 800 زائر على الأقل من المشروع خلال هذه الفترة.

0d807577-c923-4b94-b643-008feed94fae 278b7d1b-8fd9-4908-81f6-8dfb80c17660 1551f0f2-caa4-42f0-90f2-3b726f96d300 e5904c9d-4272-48fe-866f-ad5fd6538866

 

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة