خبر عاجل

السؤال الرابع في مسابقة صحيفة الوئام بمناسبة اليوم الوطني الـ88 للمملكة العربية السعودية بالشراكة مع طيران ناس

التعليقات: 0

مطار المؤسس يكرم “الوئام” لمشاركتها في نجاح خطة موسم الحج

مطار المؤسس يكرم “الوئام” لمشاركتها في نجاح خطة موسم الحج
weam.co/433040
جدة ـ الوئام ـ محمد السويهري:

تحت رعاية معالي وزير النقل رئيس الهيئة العامة للطيران المدني الأستاذ سليمان بن عبدالله الحمدان، كرم مساعد رئيس الهيئة للمطارات المهندس طارق العبد الجبار المشاركين في نجاح خطة موسم حج 1437هـ بمطار الملك عبدالعزيز الدولي، وذلك بحضور عدد من المسؤولين بالجهات الحكومية العاملة في المطار، والجهات ذات العلاقة بأعمال الحج.

وقال العبد الجبار، في كلمته خلال حفل التكريم الذي أقيم في فندق بارك حياة في جدة، مساء الأربعاء: إن الله شرف هذه البلاد المباركة وأهلها بخدمة الحرمين الشريفين وحجاج بيته العتيق، وسخر لها قيادة رشيدة تعمل على نصرة الإسلام والمسلمين والعناية بالمقدسات الإسلامية وترعى مصالح الأمة وتبذل الغالي والنفيس لخدمة وراحة قاصدي بيت الله الحرام وزوار مسجد المصطفى -صلى الله عليه وسلم.

وأضاف: “إن نجاح هذا الموسم الذي نحتفل به اليوم جاء بعد توفيق الله – عز وجل – ثم توجيهات ولاة الأمر بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز – يحفظه الله -، وولي عهده الأمين، وولي ولي العهد حفظهما الله تعالي، وتوجيهات صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، رئيس لجنة الحج المركزية، والمتابعة المستمرة من معالي وزير النقل رئيس الهيئة العامة للطيران المدني الأستاذ سليمان بن عبد الله الحمدان.
وأضاف: إن ما تحقق من نجاح وإنجاز في نقل الحاج جوًا لموسم حج 1437 هـ، وتسهيل عودتهم بكل يسر وسهولة لم يكن ليتحقق لولا فضل الله تعالى، ثم توجيهات ولاة الأمر، والإمكانيات الكبيرة التي سخرتها الدولة – رعاها الله – لخدمة ضيوف الرحمن، وكذلك جهود الجهات الحكومية العاملة بالمطار دون استثناء، من خلال منظومة عمل جماعي تجسدت في روح الفريق الواحد، والعمل تحت مظلة واحدة للوصول لما يشرف بلادنا الغالية من خدمة ضيوف بيت الله الحرام، كما أن إدارة مطار الملك عبدالعزيز الدولي، وبالتعاون مع جميع الجهات المعنية في المطار، حرصت على تسخير كل الإمكانيات والجهود لضمان مغادرة حجاج بيت الله الحرام إلى بلادهم بكل مرونة ويسر من خلال الاستعدادات الميدانية الكبيرة وتكثيف التنسيق والعمل المشترك مع الجهات المعنية ذات العلاقة، وتوحيد الجهود لخدمة حجاج بيت الله الحرام.

وبين أن المطار أكمل استعداده منذ وقت مبكر لمرحلة القدوم والمغادرة لضيوف الرحمن من خلال الإمكانيات التي يوفرها مجمع صالات الحج والعمرة، والتي يبلغ عددها 14 صالة لاستقبال حجاج بيت الله الحرام من خلال تنفيذ الجزء الأول من الخطة التشغيلية لموسم الحج، وهي خطة القدوم في مجمع صالات الحج والعمرة بالمطار، حيث يتم تحويل جميع الصالات إلى اتجاه واحد، وهو اتجاه القدوم بما يوفر مزيدًا من المرونة والسهولة لتحركات الحجاج وذلك بالتعاون مع الجهات الحكومية والأهلية العاملة في المطار، وتمت تهيئة المرافق كافة لاستقبال جميع الحجاج القادمين على متن الرحلات المجدولة وفق الجدول الزمني المحدد.

وأضاف أن صالة القدوم أكثر من 3800 حاج في الساعة، كما تتكون من 13 صالة لقدوم الركاب، إضافة إلى الصالة رقم 11 التي خصصت لحجاج رحلات الخطوط السعودية المواصلين إلى المدينة المنورة، كما تشتمل صالة القدوم على 10 جسور لعبور الركاب متصلة بالصالات، و14 موقفًا غير متصلة بالصالات لوقوف الطائرات بالساحة رقم 6، كما يوجد في هذه الصالة 10 سيور متحركة لنقل أمتعة الركاب، كما تحتوي أيضًاً على 4 مناطق للجمرك بواقع 16 نقطة تشغيلية، ويوجد 120 نقطة تشغيلية لهيئة الحصر، في حين تتوافر في الصالة 5 مواقع لإنهاء إجراءات جوازات الركاب يوجد بها 142 كاونتر، وهي منطقة الجوازات “1” وفيها 22 كاونتر، ومنطقة الجوازات 2 وبها 48 كاونتر، ومنطقة الجوازات “3” يوجد بها 48 كاونتر، ومنطقة الجوازات “4” 24 كاونتر، بالإضافة إلى صالة كبار الشخصيات. مشيرًا إلى أنه تم بحسب الخطة تحويل 14 صالة بشكل كامل لمغادرة حجاج بيت الله الحرام لتسهيل إجراءات سفرهم إلى مختلف أقطار العالم إلى جانب توفير جميع الخدمات الأساسية للحجاج، وخصص لذوي الاحتياجات الخاصة العربات والعاملين عليها، إضافة إلى الخدمات الأرضية والتجهيزات لاستلام الأمتعة، مبينًا أن طاقته الاستيعابية في الساعة الواحدة 3800 حاج، وقد بلغ عدد المغادرين لهذا الموسم أكثر من مليون ونصف المليون حاج.

ورفع مساعد رئيس الهيئة للمطارات الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية، ولصاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة على جهودهما في تحقيق هذا الإنجاز من خلال التوجيهات، والمتابعة الدائمة لكل القائمين على هذا المرفق الحيوي وفق اختصاصاتهم ومسؤولياتهم. ولفت النظر إلى أهمية مراجعة ما تم عمله ورصد الأعمال التي ساعدت في إنجاح الموسم.
وأعرب المهندس العبد الجبار عن أمنياته للجميع بالمزيد من التوفيق والسداد في تقديم خدمات متكاملة ومثالية لحجاج بيت الله الحرام، بما يتوافق مع توجيهات وتطلعات خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله.
من جانبه، قال المهندس عبدالله بن مسعد الريمي مدير عام مطار الملك عبدالعزيز الدولي: إن نجاح موسم حج ١٤٣٧هـ، جاء بفضل من الله ثم فضل الدعم السخي للقيادة الرشيدة التي سخرت كل الإمكانيات، مشيرًا إلى أن الخطة التشغيلية التي نفذها مطار الملك عبدالعزيز ساهمت بدعم وتعاون كل الجهات، والتي كان لها دور في تحقيق النجاح.

عقب ذلك سلم سعادته الدروع للمكرمين من المتميزين البالغ عددهم 150 مكرمًا من الجهات الحكومية والقطاع الخاص ومسنوبي مطار الملك عبدالعزيز المشاركين في إنجاح موسم حج 1437هـ، ومن ضمن المكرمين صحيفة “الوئام” الإلكترونية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة