تعليقات 7

الصهيوني الذي يستهدف السعودية

الصهيوني الذي يستهدف السعودية
weam.co/442141
محمد العرب

كل من يعارض نظرية المؤامرة الكونية على الخليج العربي والمملكة العربية السعودية لم يقدم لنا حتى الآن أسبابًا منطقية لمعارضته، والمعارضون أيضًا لم يقدموا لنا أي أدلة تثبت خطأ المحذرين من نظرية المؤامرة، ربما هنا أحيلكم إلى وثائقي البحث عن المؤامرة الذي أنجزته بالصوت والصورة حول ما يسمى ظلمًا وبهتانًا بالربيع العربي وطرق تصنيعه وتخطيطه وتنفيذه، وبثته قناة العربية سنة 2012، الآن لندخل في صلب الموضوع، منظمة العفو الدولية، منظمة تعلن حياديتها لكن لا نرى من أفعالها على أرض الواقع سوى ما يثبت أنها منظمة سياسية تخدم مصالح أمريكا والغرب، والمنظمة مخترقة من قبل عشرات الأسماء التي نملك عليها الآلاف من علامات الاستفهام حول علاقتها بالكيان الصهيوني وإيران، اليوم نستعرض بعض الأسرار من داخل المنظمة زودني بها أحد العاملين فيها، من يتولى إدارة ملف الخليج العربي في المنظمة هو دروري دايك، وهو الصهيوني من جذور إيرانية ولد في كندا، ويحمل جوازات سفر كندا وبريطانيا ودولة توباكو، دايك أيضًا يجيد الفارسية والعبرية والتركية بالإضافة إلى لغته الإنجليزية ولا نعرف لماذا يجمع هذه اللغات بالتحديد، هناك اتهامات له بالتواطؤ مع إرهابيين قاموا بأعمال إرهابية في البحرين حيث ساعد في تهريبها بجوازات سفر بريطانية، وهو صديق مقرب لكل من ينتهج سياسة التآمر على الخليج العربي والمملكة العربية السعودية، حول الرجل علامات استفهام كثيرة ولا أعتقد أنه الشخص المناسب لتقييم الوضع في المنطقة الخليجية، طبعًا هذا إذا كانت منظمة العفو الدولية مهتمة بحياديتها المزعومة وعدم تسليم ملف الخليج العربي لشخص اشتهر بعدوانيته وتطرفه الديني اليهودي ضد الشعب الخليجي المعتنق للدين الإسلامي، الغريب في الأمر – والذي لا يمكن تصنيفه إلا ضمن مسلمات نظرية المؤامرة – أن الرجل كان مسؤول ملف إيران في العفو الدولية إلا أنه اليوم يعمل بشكل لصيق مع عملاء إيران المعلنين والمتآمرين على أمن الخليج العربي، فإن كان وجود هذا الرجل في هذا المكان لا يندرج ضمن نظرية المؤامرة ففي أي سياق يمكن إدراجه، دعونا من كل ما تقدم وإليكم تجربة عملية قمنا بها أنا ومجموعة من الشباب الخليجي الواعد والواعي، أرسلنا لمنظمة العفو الدولية مجموعة من الرسائل الإلكترونية حول قصة مختلقة لا وجود لها في أراكان المسلمة المحتلة من قبل بورما، الرسائل تصب في سياق أن المسلمين هناك قاموا بمهاجمة معبد بوذي، وهذه القصة غير الواقعية، والتي لا يمكن أن يصدقها إنسان لأن الروهنجيا المسلمين في أراكان يعانون الأمرين من السياسات القمعية العسكرية لحكومة بورما والجماعات المتطرفة البوذية وخاصة جماعة الماغ المتطرفة والتي يلقبها الروهنجيا بداعش البوذية، ومع ذلك شاهدنا اهتمامًا عاليًا من المنظمة وتراسلًا مكثفًا ووعودًا بتضمين هذا الانتهاك الكبير لحقوق الإنسان (البوذي) في تقريرها السنوي، هذه التجربة العملية تثبت لنا على أقل تقدير أن هذه المنظمة ما هي إلا واجهة حقوقية لأجندة سياسية معادية تستهدف أمننا ووحدتنا واستقرارنا وازدهارنا، هذا المقال أرسلنا نسخة منه لمنظمة العفو الدولية لعلنا نحصل على تبرير، أما الإجابات فقد حصلنا عليها من موظفي المنظمة أنفسهم…!

محمد العرب

التعليقات (٧) اضف تعليق

  1. ٧
    سامط الأزدي

    في الماضي البعيد لم يتصور عموم الناس نظرية المؤامرة، واقصى مافي الأمر تصور جاسوس متخفي بين الناس، أو خائن يبيع بلده للأعداء، وينحصر تصور المؤامرة في هذين المحورين، وأن الكفار اعدائنا بلا شك، ولكن المؤمرات في الحقيقة موجودة عبر التأريخ، وتحاك في الخفاء إما ضد حكام أو سياسيين، وبدأ يتضح مؤامرات اليهود مع الفرس ضد الإسلام، من زمن سيدنا عثمان رضي الله عنه، ولاشك أنه كانت هناك مؤامرات في قصور الدولة العباسية ضد الحكام، يحركها الفرس، ويحركها الرافضة، وفي العصر الحديث، الأدلة الدامغة والقرائن القوية، كلها توضح المؤامرات، التي حصلت ضد العالم. بفئاته المختلفة، ومن ضمنها الخطط ضد دول الخليج، بما يسميه المعترضون (نظرية المؤامرة) ونحن نسميها (حقيقة المؤامرة)، ومعظم المعترضون ليسوا اغبياء، ولكن يغالطون انفسهم وفق الأيدولوجية التي يحملها معظمهم وهم (الليبرالية)، ولايخلوا وجود اشخاص عاجزون تماماً عن الربط ببن النقاط، وهؤلا لاننشغل بهم، فهم خارج التغطية، فالمؤامرة زي الشمس واضحة، فلا ننشغل بتفاهاتهم ولنقل لهم فلندع الاستهبال جانباً.

  2. ٦
    من عرف لغه قوم امن مكرهم

    ليس لدينا شخص مختص تخصيصا خاصا بما يحاك من خدع ومؤامرات ويكشفها ويردعها من جميع الاشياء واهداف و و و و و الخ وان كان اكثر من واحد لا باس

  3. ٥
    زائر

    ول اليهود مثل الأخطبوط وخاصة حول العالم الاسلامي وبخاصة العرب منهم ولكن الواجب الحذر كل الحذر من هؤلاء اليهود الخباث ، ثم اذا ماتبين شرهم في مكان ما فيجب فضحهم والتحذير منهم وعدم تركهم ، فيما يعود بالضرر على المسلمين .

  4. ٤
    عطيه

    والله لوكان قالو محمد العجم كان فهمنا منه

  5. ٣
    نايف

    مانقول إلا حسبنا الله ونعم الوكيل . حسبنا الله وكفى باالله وكيلا .

  6. ٢
    سعودى

    هذا بيان وتشخيص جيد لكن ماذا يجب على المسلمين وخاصة دول الخليج حيال هذه المؤامرات. في نظرك وقد عرفنا ان المؤامرات متفق عليها جميع دول الكفر واستخدموا ايران وزجوا بها في نحور المسلمين. وقضايانا وشكاوانا التى نرفها لمجلس الأمن والمنظمات التبعه له بدأ من فلسطين وانتها بسوريا واليمن توضع في سلات المهملات. اكرر ماهو الواجب عليه فعله الآن لتعود للمسلمين كرامتهم وهيبتهم؟

  7. ١
    زائر

    تحيه للكاتب الكريم على هذا المقال مع تحفظي على بعض ما طرح