خبر عاجل

السؤال الثالث في مسابقة صحيفة الوئام بمناسبة اليوم الوطني الـ88 للمملكة العربية السعودية بالشراكة مع طيران ناس

التعليقات: 0

النفط يهبط.. وروسيا تعلن موقفها من اتفاق خفض الإنتاج

النفط يهبط.. وروسيا تعلن موقفها من اتفاق خفض الإنتاج
weam.co/495000
الوئام – وكالات

هبطت أسعار النفط، اليوم، مع تبني المتعاملين نهجا حذرا، قبيل “أوبك” لمناقشة تمديد القيود الحالية على الإنتاج، بينما تحدد روسيا موقفها بشأن اتفاق إنتاج النفط خلال أيام، في الوقت الذي ارتفعت فيه صادرات نفط جنوب العراق لقرب مستوى قياسي.

وانخفض خام برنت، 77 سنتا، في العقود الآجلة إلى 61.95 دولار للبرميل، بينما نزل خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 36 سنتا، إلى 56.19 دولار للبرميل.

وتفرض “أوبك” ومجموعة من المنتجين غير الأعضاء، بقيادة روسيا، قيودا على الإنتاج، منذ بداية العام في محاولة لتقليص المخزونات ورفع الأسعار.

ومن المنتظر أن ينتهي اتفاق خفض الإنتاج في مارس 2018، وستجتمع الدول الدول المصدرة للبترول “أوبك” في 30 من نوفمبر الجاري، لمناقشة آفاق سياستها، كما تناقش تمديد الاتفاق، لنهاية العام المقبل.

وتوقعت “أوبك”، الأسبوع الماضي، ارتفاع الطلب على نفطها 460 ألف برميل يوميا، إلى 33.42 مليون برميل يوميا العام المقبل، في المقابل، توقعت وكالة الطاقة الدولية انخفاضا قدره 320 ألف برميل يوميا، إلى 32.38 مليون برميل يوميا.

ومن جانبه، قال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك، اليوم، إن بلاده ستحدد موقفها بشأن التمديد المحتمل لاتفاق خفض إنتاج النفط في وقت لاحق من نوفمبر الجاري، مشيرا إلى أنه سيناقش، غد الثلاثاء، التمديد المحتمل للاتفاق مع المنتجين الروس.

وعلى صعيد آخر، أظهرت بيانات ملاحية، أن صادرات النفط من جنوب العراق ارتفعت بمقدار 150 ألف برميل يوميا، خلال الشهر الجاري، لتغلق قرب مستوى قياسي مرتفع، في الوقت الذي يسعى فيه ثاني أكبر منتج في منظمة أوبك، لتعويض النقص في إمدادات الشمال.

ووفق البيانات الملاحية التي تتبعها وكالة “رويترز”، ومصدر في القطاع، يتتبع البيانات بشكل مستقل، بلغ متوسط صادرات جنوب العراق في أول 20 يوما من نوفمبر نحو 3.50 مليون برميل يوميا، بارتفاع قدره 150 ألف برميل يوميا، مقارنة مع أكتوبر الماضي.

تأتي الزيادة بعد هبوط الإنتاج في شمال العراق منذ منتصف أكتوبر الماضي، عندما استعادت القوات العراقية السيطرة على حقول من القوات الكردية.

وقال العراق إن صادرات الجنوب سترتفع لتعوض النقص، لكن البعض في القطاع كانوا قلقين بشأن إمكانية تحقيق ذلك.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة