خبر عاجل

السؤال الخامس في مسابقة صحيفة الوئام بمناسبة اليوم الوطني الـ88 للمملكة العربية السعودية بالشراكة مع طيران ناس

التعليقات: 0

الجمارك ورؤية 2030

الجمارك ورؤية 2030
weam.co/520667
سليمان بن عبدالرحمن الغميز

ككاتب أسعد عندما يتغنى قلمي بالوطن وبالمواطن خصوصًا المواطن المسئول الذي يقود عملًا ناجحًا..بفخر قلمي اليوم يكتب عن نجاح أحد أهم أبواب الأمان في مملكتنا الغالية..«الهيئة العامة للجمارك»

في ظل سعي الوطن لتحقيق رؤية 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020 الذي بدأ المواطن يلمس بوادر مميزاته وتقدمه،هناك عدد من المصالح والوزارات تتعاضد خدماتها لتُقدم للدين ثم للمليك والوطن أرقى الخدمات.

وزارة التجارة عندما أُبرز عملها وميزها وأتقن دفة إدارتها وزيرها السابق والمميز معالي الدكتور توفيق الربيعة نالت نصيبها من الصخب الإعلامي المميز وبحق هي تستحق ووزيرها يستحق.

ثم أطل الإبداع من هيئة فتية بقيادة مبهرٍ من هواة النجاح وهي الهيئة العامة للإحصاء ورئيسها المواطن الهمام من يسكنه النجاح وهمُه نجاح وطنه عندما يبدع قائد يجبرك على ذكره والثناء عليه وذلك ديدن رئيس الهيئة العامة للإحصاء معالي الدكتور فهد التخيفي،واليوم سأتحدث عن نجاح آخر من نجاح وطني وقياداته ومسئولي دوائر حكومية جنت النجاح بسواعد شباب الوطن اليوم سيكون افتخار قلمي المحب للنجاح والناقد للضعف وعدم التقدم.

سأتحدث عن هيئة فتية كسبت لقب هيئة لتصطف مع هيئات النجاح والدوائر الحكومية التي يكرمها قادة بلانا حفظهم الله بما تستحق حينما يرون من هذه الدوائر العمل والإخلاص من قادتها وموظفيها ذلك هو محور مقالي اليوم ولدينا جهات عدة تذود عن الوطن، وعنوان مقالي اليوم الهيئة العامة للجمارك.

هذه الهيئة التي يقوم على دفتها وقيادتها رجل يبحث عن خدمة الدين والوطن، هذا الرجل بعمله الناجح ومن معه من طاقم العمل كاملاً من زملاء وموظفين مبتعد عن الصخب الإعلامي.

وللأسف الشديد أن الإعلام يبتعد عن النجاح وتقدير عمل الناجحين في هذه الإدارة التي تقدم عملًا للدين ثم الوطن، فكم سمعنا أن هيئة الجمارك السعودية تطيح بمهربات بآلاف من العبوات وبمئات الآلاف من الحبوب المخدرة و و و و .. والواو لن ينتهي مع هذه الإدارة الناجحة صاحبة العمل المميز الذي يقوم به قادتها وعلى رأسهم معالي محافظ الهيئة العامة للجمارك معالي الأستاذ أحمد بن عبدالعزيز الحقباني.

ومن تقدم هذه الهيئة أنها أتمت التحول إلى دائرة الكترونية بكل معاملاتها،وأدخلت وطبقت حديثاً نظام المُعاين وهو برنامج ونظام الكتروني لتسريع وانجاز الفسح الجمركي.

الجمارك تقدم عمل مبهر ودؤوب ورؤيتها أن تصبح المملكة منصة لوجستية عالمية،واللوجستية هي فن وعلم إدارة تدفق البضائع والطاقة والمعلومات والموارد الأخرى.

وهذا ما يجعل الجمارك تسابق الزمن لأن اللوجستية هدف لتقدم المملكة من المرتبة 49 إلى 25 مع رؤية 2030
فاصعدي بتقدم مملكتنا ياهيئة الجمارك فلديك محافظ وفريق وظيفي يعشقون الصعود.

يقيس مؤشر الخدمات اللوجستية LPI ستة عناصر رئيسية يأتي في مقدمتها الجمارك ثم يتبعها البنية التحتية ( القطارات + الطرق + الموانئ + أسعار الشحن والنقل + الجدول الزمني وهو مقياس الوقت ).

فلَكُم أن تتخيلوا أن هذه الإدارة تتولى العمل بعدة اتجاهات، أعلم بعضها مثل مكافحة تهريب المخدرات والغش التجاري وغسيل الأموال وتهريب المواد الكيمائية وحقوق الملكية الفكرية، وهذا بعض ما نستطيع ذكره ولا نستطيع حصره وما يخفى عليَّ أكثر وأعظم.

لكن يظل الإعلام مبتعدًا قليلًا عن هذه الإدارة العظيمة وهذا العمل المميز لباب الأمان الأول للوطن والمواطن. فقليلًا من الإنصاف يا إعلامنا، أنصفوا هذه الإدارة الباهرة صاحبة العمل الجبار والموظفين الشرفاء الأحرار الذين يعملون على إغلاق الشر القادم من الخارج من الدخول للوطن الغالي.

فعلًا هذه الإدارة وهذه الدائرة الحكومية المميزة بنظامها ورجالها تستحق الاحترام والتقدير.

من المؤكد أن أي عمل يقدم بنجاح ويثنى عليه يزيد الناجح طموحًا ويتقد الموظف حبًا لعمله وبحثًا عن رُقي أكثر
فالتهميش يحطم المعنويات ويخدر الجهود والعمل،فأينما ذهبت وجدت الجمارك السعودية ورجالاتها الأفذاذ مسؤولين وموظفين في البوابات البرية تجدهم عينًا لا تنام وفي البوابات الجوية هم كذلك وفي البوابات البحرية هم الحارس الأمين الذي لا يكل ولا يمل.

نجاح الجمارك وعمل قطاعاتها الدؤوب دفع المُقرر في وطننا لتحويل هذا القطاع إلى هيئة بكافة المميزات والحوافز من يعمل يستحق التميّز.

أبارك لكل منسوبي هيئة الجمارك هذا التميز وهذا التحول بانتظار نجاحاتكم القادمة والمتوالية،وهنيئًا لنا جميعًا بوطن قادته يقدرون المتميز ويقدمون له كل امكانات ومحفزات النجاح.

alghomiz@

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة