التعليقات: 0

خلال 117 ألف جولة تفتيشية

«15» ألف مخالفة لقرار تأنيث المستلزمات النسائية

«15» ألف مخالفة لقرار تأنيث المستلزمات النسائية
وزارة العمل والتنمية الاجتماعية
weam.co/521330
الرياض- الوئام:

نفّذت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية ممثلة في فرق التفتيش الميدانية 117,772 جولة تفتيشية على المجمعات والمحال التجارية في مختلف مناطق المملكة، بمشاركة عدد من الجهات الحكومية منذ بداية تطبيق القرار في الأول من شهر صفر من العام الحالي؛ للتحقق من التزام منشآت القطاع الخاص بقرار تأنيث محال بيع المستلزمات النسائية وتوطينها في مرحلته الثالثة.

وأوضح المتحدث الرسمي للوزارة خالد أباالخيل، أن الجولات التفتيشية أسفرت عن التزام 99,894 منشأة، في حين بلغ عدد المنشآت غير الملتزمة 17,878 منشأة.

مشيراً إلى أن فرق التفتيش ضبطت في جولاتها الميدانية 14,928مخالفة للقرار، لافتا إلى أن مخالفات التوطين بلغت 4,908 مخالفات، بينما بلغت مخالفات التأنيث 8,003 مخالفات من إجمالي المخالفات المضبوطة.

وأفاد أبا الخيل أن عدد المخالفات الأخرى التي تم ضبطها بلغت 2017 مخالفة من إجمالي المخالفات، بينما بلغ عدد الإنذارات على المنشآت 10,538 إنذارا .

ودعا المتحدث الرسمي عملاء الوزارة إلى التواصل عبر مركز الاتصال على الرقم (19911)، أو عبر تطبيق “معًا للرصد” على الأجهزة الذكية، وذلك لتلقي الاستفسارات والشكاوى الخاصة بمخالفات سوق العمل.

وكانت المرحلة الثالثة من توطين وتأنيث محال بيع المستلزمات النسائية، قد انطلقت في الأول من شهر صفر من العام الحالي لتشمل أنشطة بيع العطورات النسائية.

والأحذية والحقائب والجوارب النسائية، والملابس النسائية الجاهزة، والأكشاك التي تبيع المستلزمات النسائية، وأقسام المحلات التي تبيع ملابس نسائية جاهزة مع مستلزمات أخرى (متعددة الأقسام).

والأقمشة النسائية كما تضمنت المرحلة الثالثة المحلات الصغيرة القائمة بذاتها التي تبيع فساتين العرائس، والعباءات النسائية، والإكسسوارات، والجلابيات النسائية ومستلزمات رعاية الأمومة، وأقسام الصيدليات في المراكز التجارية المغلقة “المولات” التي تبيع إكسسوارات وأدوات تجميل.

يشار إلى أن صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف”، يقدّم حزمة من الخدمات دعما للمرأة العاملة، عبر برنامج دعم ضيافات الأطفال “قرّة”، وبرنامج دعم نقل المرأة العاملة “وصول”، بما يضمن المساهمة بشكل مباشر في رفع عدد السعوديات في سوق العمل.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة