التعليقات: 0

إن أطرب الأسماع مدح مُهذب

إن أطرب الأسماع مدح مُهذب
weam.co/525128
بدر العواد

ماذا عساني أقول فيك يا سفير الإمارات في المملكة العربية السعودية الشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان

؟ والذي نعتز بمواقفه وأفعاله اعتزازنا بالشيخ خليفة الخير أمده بالله بالصحة وطول العمر.

ومنذ أصدر الشيخ خليفة بن زايد رئيس دولة الامارات العربية المتحدة قراراً بتعيين الشيخ شخبوط بن نهيان بن مبارك آل نهيان منذ يوليو (تموز) 2017، سفيرا للإمارات في المملكة، كان هذا السفير له قلب ومشاعر وروح , ينظر إلى السعودية كمن ينظر إلى صفحة السماء في ليلة صافية،لذا لم نحتر بأمره ،ولم نتفاجأ بحبه الصادق للسعودية وهو امتداد لحب قيادة الامارات وشعبها للسعودية.

الشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان،أنت لست سفير للامارات في السعودية،بل أنت صاحب دار تسعد بأنك سعودي أماراتي كما أنت أماراتي سعودي.

نلت بأخلاقك وعملك وحرصك على العلاقات الاماراتية السعودية علو المنزلة وسمو المقام ،فمكانك بيننا أكبر مما تتوقع ، لأنك قاموس يحتوي كل كلمات الوفاء والإنسانية،حتى حولتك من مجرد سفير لبلاده،إلى نبع عطاء ،والى حب أبهرنا حين سطر بصمة رائعة في تصديه للمشككين بعمق العلاقة السعودية الإماراتية التي حاول البعض أن يضربها ولم يعلم أن جذورها تضرب في باطن الأرض عبر إرث تاريخي متوافق ، جسدته العلاقة السعودية الاماراتية مؤخرا والمتنامية في مواقف عديدة قل أن تجدها بين دولتين.

إن الذين استطاعوا إثبات أنفسهم في مجال عملهم الدبلوماسي كسفراء ويذكرون على مر تاريخ الدول هم قلة ،وحسبي انك واحد منهم بما جاد به خيرك،وعُظم به فكرك وسطر على أوراق الوطن من حب وخير ، وحنكة دبلوماسية.
ماكتبته ليس تزلفاً ولا تملقاً أريد به مصلحة أو حديث عابر إنما هي مشاعر ليست وليدة موقف بل نتيجة تراكمات من مواقف إنسانية نراها ونسمع بها عن السفير أردت تحويلها لأسطر كشهادة حق تستوجبها العلاقات الإنسانية .

 

بدر العواد

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة