للمشاركة في

مسابقة صحيفة الوئام بمناسبة اليوم الوطني الـ88 للمملكة العربية السعودية بالشراكة مع طيران ناس

التعليقات: 0

بعد أسبوع من مداهمة مسكنه

القبض على الرئيس التنفيذي لـ«أودي» بسبب فضيحة الديزل

القبض على الرئيس التنفيذي لـ«أودي» بسبب فضيحة الديزل
weam.co/528343
برلين- الوئام:

أعلن ممثلون للادعاء وشركة فولكس فاغن الألمانية لتصنيع السيارات الشركة الأم لـ”أودي” للسيارات الفاخرة اليوم الاثنين، القبض على الرئيس التنفيذي لأودي روبرت شتادلر على خلفية فضيحة التلاعب ببيانات انبعاثات الغازات.

يأتي الإيقاف بعد أسبوع من مداهمة مسكن شتادلر بحثاً عن أدلة تدعم التحقيق الذي يشمل اتهامات بالاحتيال، والشهادة المزورة غير المباشرة.

ووفق مكتب مدعي مدينة ميونخ فإن المتهم مثل أمام قاضي التحقيق، الذي أمر بإبقائه قيد الحجز الاحتياطي”.
ويقول الادعاء إن أودي باعت ما لا يقل عن 210 ألف سيارة بمحركات ديزل مزودة ببرامج تلاعب في الولايات المتحدة، وأوروبا بداية من 2009، ويحقق الادعاء في مزاعم احتيال والترويج لمنتجات بطريقة غير قانونية منذ العام الماضي.

وداهم ممثلو الادعاء في مطلع فبراير (شباط) مقر أودي في إنغولشتات ومكاتبها في مصنعها في نيكارزولم، جنوبي ألمانيا.

وحتى الآن، لم يوجه أي اتهام رسمي إلا إلى المسؤول السابق عن تطوير المحركات في أودي العضو بالمجلس التنفيذي لبورشه.

ويحتجز هذا المسؤول، الذي حُجب اسمه التزاماً بقانون حماية الخصوصية الألماني، منذ القبض عليه في سبتمبر الماضي.

وتفجرت كانت فضيحة التلاعب باختبارات الانبعاثات في مجموعة فولكس فاغن منذ سبتمبر 2015، عندما اعترفت المجموعة بالتلاعب بمعايير اختبارات التلوث في أكثر من 11 مليون سيارة تعمل بالديزل بيعت حول العالم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة