خبر عاجل

السؤال الثاني في مسابقة صحيفة الوئام بمناسبة اليوم الوطني الـ88 للمملكة العربية السعودية بالشراكة مع طيران ناس

تعليقان 2

طلال مداح .. والإعلام السعودي !

طلال مداح .. والإعلام السعودي !
weam.co/528769
عبدالعزيز العاصم

كالبياض في عالم يعج بالعتمه ظهر العبقري طلال مداح ليُشكل حالة من الذكاء الطاغي والاستثناء المُبهر في عالم فني غارق بالتقليدية .. فبصوته الطاهره والحانه العظيمة وانتقاءه المُذهل للكلمات، قدم طلال نفسه كنموذج فني غير عادي .. ليكون سفيراً للأغنية السعودية في الوطن العربي، وحجر زواية في ذاكرة الوطن !

‏وعند الحديث عن شخص بقامة طلال من المهم أن لا يتم هذا الأمر بمعزل عن الجانب الإنساني والأخلاقي والثقافي .. فطلال الإنسان لا يمكن عزله عن طلال الفنان، فوحده طلال كان يُشعر من يستمع له أنه يُغني له وحده، لحزنه ووجعه وسعادته وفرحه، أغانيه أشبه ما تكون بالصديق الوفي الذي لم ولن يخذلك أبداً، اما على المستوى الثقافي والأخلاقي فقد كان طلال ملم بالشعر وربما لملازمته لمجالس شعراء عصره الكبار دوراً في انتقاءه المميز للمفردة الرصينة ومخزونه الثقافي المميز، كما أن طلال ظل وفياً لمبادئه والتزامه باخلاقيات الفنان المُحترم.

‏وبعد كل هذا الحديث عن هذا الرمز الفني السعودي الراحل، لك أن تتخيل عزيزي القارئ أن أكثر من ١٧ عاماً مضت على وفاة طلال مداح ولم نرى أي مسلسل أو فلم وثائقي حقيقي يروي تجربته الإنسانية والفنية، الحقيقة أنه للأسف الشديد لدينا أرث أدبي وفني عظيم وتجارب إنسانية سعودية تستحق أكثر من مسلسل وعمل فني ولكن للأسف لم نشاهد أي توثيق لهذه التجارب !

‏لن أسرد أسماء الشخصيات السعودية التي تستحق تجاربهم الدراسة وأن تقدم في أعمال تلفزيونية أو
‏إذاعية، لكن تخيل لو كان هناك مسلسل يروي تجربة طلال وأخر لغازي القصيبي وأخر للشاعر محمد الثبيتي وغيرهم من الشخصيات.
‏الحقيقة أن صناع الإعلام في السعودية يتوجب عليهم العمل على تقديم أعمال فنية تروي هذه التجارب العظيمة، وأن يحذو حذو صناع الإعلام العرب الذين قدموا عشرات الأعمال الفنية التي توثق سير رموزهم الفنية والثقافية.

 

عبدالعزيز العاصم

التعليقات (٢) اضف تعليق

  1. ٢
    أبو نايف

    طيب ليش راز صورتك أنت

  2. ١
    زائر

    ‘”