التعليقات: 0

الدولة الغربية الوحيدة

استطلاع: أمريكا بين أخطر 10 دول على النساء في العالم

استطلاع: أمريكا بين أخطر 10 دول على النساء في العالم
weam.co/529585
متابعات - الوئام:

كشف استطلاع للرأي أجرته مؤسسة “تومسون رويترز”، أن الهند هي أخطر دولة في العالم على المرأة، بينما كانت الولايات المتحدة هي الدولة الغربية الوحيدة بين أشد 10 دول خطرًا.

أُجري الاستطلاع في أعقاب حملة “#مي تو” على الإنترنت، التي أدت إلى سيل من الشكاوى حول التحرش الجنسي والاعتداء.

وبحسب صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية، جاءت أفغانستان ثانيًا في الاستطلاع الذي شمل نحو 550 خبيرًا في قضايا المرأة، حول الدولة التي يعتبرونها الأكثر خطرًا في مجموعة من القضايا المتعلقة بالنساء، من بين 193 دولة عضوًا في الأمم المتحدة.

وحلت الولايات المتحدة في المرتبة العاشرة بشكل عام، لكنها احتلت المركز الثالث مع سوريا، عندما سئُل الخبراء عن المكان الذي تصبح النساء فيه أكثر عرضة للعنف الجنسي والتحرش والإكراه الجنسي، وجاءت في المركز السادس فيما يتعلق بالعنف غير الجنسي مثل العنف الأسري والنفسي.

وقالت جابرييل روبن، التي تدير فصلًا لتعليم النساء طرق الدفاع عن النفس في نيويورك، إن نسبة الحضور في الفصل ارتفعت منذ حملة “#مي تو” ضد التحرش الجنسي التي انتشرت في أكتوبر الماضي.

وقد جعل الخطر المرتفع من العنف الجنسي، وإجبار النساء على العمل بالسخرة، الهند، الدولة الأكثر خطرًا في العالم.

ويعد هذا الاستطلاع تكرارًا لاستطلاع آخر أجري عام 2011، وقال الخبراء فيه آنذاك إنهم يعتبرون أفغانستان وجمهورية الكونغو الديمقراطية وباكستان والهند والصومال أخطر البلدان بالنسبة للنساء.

وقال خبراء إن الهند التي قفزت إلى قمة الاستطلاع، لم تقم بما يكفي للتعامل مع الخطر الذي تواجهه النساء، بعد مرور أكثر من 5 سنوات على اغتصاب وقتل طالبة في حافلة في دلهي، وهو الحادث الذي جعل مكافحة العنف ضد المرأة أولوية وطنية.

وتُظهر البيانات الحكومية أن الجرائم المرتكبة ضد المرأة ارتفعت بنسبة 83%، بين عامي 2007 و2016، عندما كان يتم الإبلاغ عن 4 حالات اغتصاب كل ساعة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة