خبر عاجل

السؤال الخامس في مسابقة صحيفة الوئام بمناسبة اليوم الوطني الـ88 للمملكة العربية السعودية بالشراكة مع طيران ناس

التعليقات: 0

برصاص الجيش

إسكوبار اللبناني يلقى حتفه بعد مداهمة بالقذائف الصاروخية

إسكوبار اللبناني يلقى حتفه بعد مداهمة بالقذائف الصاروخية
weam.co/533215
متابعات - الوئام:

نفذ الجيش اللبناني عددا من المداهمات، أمس (الاثنين)، ببلدة الحمودية التابعة لقضاء بعلبك بلبنان، ما حولها إلى ساحة حرب بسبب اشتباكات مع عدد من المطلوبين الذين استخدموا أسلحة متنوعة، وصلت إلى القذائف الصاروخية.

وأسفرت الحملات عن مقتل زيد إسماعيل (إسكوبار اللبناني)، وسبعة آخرين، وتوقيف 41 شخصا، من بينهم ستة جرحى.

وكانت قوات الجيش نفذت عشرات من المداهمات على مدى الأشهر الماضية لتوقيف المطلوب للقضاء بعشرات مذكرات التوقيف المدعو علي زيد إسماعيل في بلدته الحمودية غربي بلدة بريتال، ولم يكتب لها النجاح، حيث كان معظمها ينتهي بعدم العثور عليه.

ويعد إسماعيل أحد أبرز المطلوبين بتجارة المخدرات في البقاع وأخطرهم.

وضبط الجيش في منزل إسماعيل كميات كبيرة من المخدرات والأسلحة والذخائر.

وتقول مصادر إن الجيش تمكن عبر برنامج تعقب الاتصالات في الأسابيع الماضية من رصد حركة ابن بلدة الحمودية الثلاثيني، وحدد مكان وجوده في البلدة، وبدا ذلك واضحاً من إصراره على تفتيش غالبية منازل البلدة المشتبه فيها.

وتمكنت مروحية للجيش، في وقت لاحق، من تحديد مكانه في سيارة “بيك أب” من نوع نيسان سوداء في السهل الممتد بين الحمودية وطليا، فاستهدفه الجيش، ما أدى إلى مقتله وشقيقه محمد، حيث نُقلَت الجثتان إلى ثكنة أبلح العسكرية، إضافة إلى ستة قتلى، جميعهم من المطلوبين، سقطوا خلال الاشتباكات.

ويعدّ علي زيد إسماعيل من أخطر تجار المخدرات، وهو من المطلوبين بما يقارب 3000 وثيقة ومذكرة قضائية من تجارة مخدرات وتزوير وإطلاق نار وغيره. وهذه المداهمة ليست الأولى، بل سبقتها عشرات المداهمات من دون التمكن من إلقاء القبض عليه.

ويشار إلى إسماعيل بوصفه “إسكوبار اللبناني”، في إشارة إلى بابلو إميليو إسكوبار جافيريا، وهو بارون وإرهابي مخدرات وسياسي كولومبي، ومؤسس وقائد المنظمة الإجرامية كارتل ميديلين.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة