التعليقات: 0

كاشفا عن أسباب أخرى

خبير عالمي : إيران لا تستطيع غلق هرمز إلا باحتلال المياه العمانية وهذا يعني حربا شاملة

خبير عالمي : إيران لا تستطيع غلق هرمز إلا باحتلال المياه العمانية وهذا يعني حربا شاملة
weam.co/533447
الوئام-متابعات

أكد الخبير الإقتصادي المتخصص في مجال الطاقة، أنس بن فيصل الحجي، أن إيران لا تستطيع إغلاق مضيق هرمز كما هددت وذلك لأسباب تمثل خطرا كبيرا عليها تمنعها من العبث بهذا المجرى الملاحي الدولي، أهمها أن المياه العمانية تعمل كمانع مهم لإيران، و لن تستطيع طهران غلق المضيق إلا باحتلال المياه العمانية وهذا يستحيل .
وقال “الحجي” : “حاملات النفط تمر في المياه العمانية. هذا يعني أنه لا يمكن لإيران إغلاق المضيق إلا إذا احتلت المياه العمانية، وهذا سترفضه عمان، كما أنه يعني تفعيل اتفاقية الدفاع المشترك لدول مجلس التعاون الخليجي: حرب شاملة!”
كما أن عمان متنفس كبير لإيران، وبينهما تحالفات تجارية، فهل تضحي إيران بهذه العلاقة من أجل تحقيق أهداف قصيرة المدى، وتحقيقها تحفّه المخاطر
وأضاف الحجي : “أي مشاكل تسببها إيران في المضيق سيؤدي إلى عودة الاهتمام بفكرة الأنابيب العراقية عبر السعودية و الأردن. بعبارة أخرى، إيران ستفقد أهميتها الاستراتيجية في المضيق إذا سبب أي مشاكل فيه.”
– وتابع : “سيتضرر أصدقاء إيران من إغلاق المضيق أو اي مشاكل فيه أكثر من أعدائها، خاصة أن أعداءها لايستوردون أي نفط من إيران. فهل ستخسر إيران أصدقاءها؟ وهناك خطي أنابيب يتجاوزان المضيق ويعملان بأقل من طاقتهما الكاملة.
و خلص “الحجي” في تغريدات له على تويتر أن الحكومة الإيرانية تحتاج إلى التصريحات الرنانة للاستهلاك المحلي، ولكن عمليا، لماذا تخسر أصدقاءها حول العامل، وحلفائها التجاريين، وورقة الضغط الوحيدة التي لديها: مضيق هرمز؟ باختصار: لن تفعل إيران شيئا للمضيقمن كل جهة؟
وكانت إيران قد هددت منذ وقت قريب بغلق مضيق هرمز في وجه الملاحة الدولية على إثر هزائمها في اليمن وضغوط العقوبات الأمريكية عليها وأزمتها الاقتصادية جراء ذلك.
وردت أمريكا على هذه التهديدات في بيانات خارجة من الإدارة المركزية العسكرية قالت فيها أنها تضمن حرية الملاحة و التجارة الحرة ولن تقبل بأي تهديد لها مهددة إيران إذا حاولت ذلك بالعواقب الوخيمة .

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة