التعليقات: 0

معلنا عن نجاح الخطة الإسعافية

رئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي يهنئ القيادة الرشيدة بنجاح موسم الحج 1439هـ

رئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي يهنئ القيادة الرشيدة بنجاح موسم الحج 1439هـ
weam.co/538131
الوئام-مكة-محمد السويهري

‎هنأ رئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي، الدكتور محمد بن عبدالله القاسم، خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع –حفظهما الله- بمناسبة نجاح موسم حج 1439هـ، وما شهده من تنظيم عالٍ وتكامل للجهود عبر توفير كافة الإمكانات اللازمة والجاهزية العالية والقدرات المتميزة التي حرصت الدولة – حفظها الله- على توفيرها للحجاج.

‎وأعلن معالي رئيس الهيئة عن نجاح الخطة الإسعافية خلال موسم حج لعام 1439هـ، مُبديًا ارتياحه لنتائج التقارير الإحصائية لمختلف اللجان التابعة للهلال الأحمر التي تعكس حُسن الأداء لجميع اللجان خلال يوم التروية ويوم عرفات وأيام التشريق.

‎وأوضح أن الهيئة سخرت جميع إمكاناتها البشرية والمادية والتقنية للخروج بموسم حج استثنائي، وتقديم أفضل الخدمات الإسعافية لحجاج بيت الله الحرام، حيث وفرت أكثر من 126 مركزًا إسعافيا دائما ومؤقتا بقوة إسعافية عاملة بلغت أكثر من 2600 موظفا ما بين طبيب وأخصائي وفني وخدمات مساندة فنية وإدارية، و أسطولاً من المركبات الإسعافية يضم 360 سيارة إسعاف و15 سيارة للتدخل السريع و20 سيارة للدعم و9 عربات قولف و20 دراجة نارية في نطاقات مكة المكرمة والمشاعر المقدسة والمدينة المنورة.

‎وبين الدكتور القاسم أن غرفة العمليات المركزية في العاصمة المقدسة تلقت22837 بلاغا إسعافيا خلال موسم الحج، فيما باشرت الفرق الإسعافية الميدانية أكثر من 18000 حالة إسعافية ميدانيا وجويا، حيث شملت الحالات نطاقات العاصمة المقدسة والمسجد الحرام ومشعر عرفات ومزدلفة ومشعر منى والطرق المؤدية إليها، وكذلك المدينة المنورة والمسجد النبوي.

‎وأشار إلى أن الهيئة وفرت أكثر من 55 سيارة إسعاف و150 فرقة إسعافية و33 مركزًا إسعافيًا لخدمة الحجيج في مشعر عرفات ومزدلفة، كما وفرت 26 نقطة للعنايات بقوة عاملة بلغت 355 موظفا، من بينهم 19 طبيبا و 9 أخصائيين و 100 متطوعا و 11 مشرفا فضلا عن الفنيين والإداريين، بالإضافة إلى أكثر من 28 فرقة للعناية المتقدمة، حيث باشرت الفرق الإسعافية في مشعر عرفات ومزدلفة 2688حالة خلال موسم الحج.

‎وأضاف معاليه أن الهيئة خصصت في مشعر منى 208 فرقة إسعافية و30 فرقة للعناية المتقدمة و36 مركزًا إسعافيًا و104 سيارة إسعاف مجهزة بأحدث التجهيزات لخدمة الحجيج في يوم التروية، فضلا عن 15 مركزًا للعنايات المتقدمة المجهزة بأحدث الأجهزة والكوادر المتخصصة، بقوة عاملة بلغت 533 موظفا من بينهم 12 طبيبا و17 أخصائيا و80 متطوعا و16 مشرفا وفنيين وإداريين، حيث باشرت الفرق الإسعافية في مشعر منى 3466 حالة خلال موسم الحج.

‎وأشار إلى أن الفرق الإسعافية باشرت أكثر من 6361 حالة في العاصمة المقدسة، وقرابة 936 حالة في المسجد الحرام، وأكثر من 65 حالة في نطاق الإسناد، كما تلقت المراكز الموسمية أكثر من 1039 حالة، بينما تم إسعاف28 حالة بالإسعاف الجوي، وإسعاف أكثر من 562 حالة من خلال الفرق الإسعافية للدراجات النارية، و 980 حالة أخرى عن طريق فرق الاستجابة المتقدمة، أما في المدينة المنورة فقد بلغ عدد الحالات الإسعافية خلال موسم الحج أكثر من 3756 حالة.

‎وأشاد بالدور الوطني الكبير الذي قام به المتطوعين والمتطوعات في موسم الحج والذين قدموا أروع النماذج في العمل الخيري والإنساني، مشيرا إلى مشاركة أكثر من 1500 متطوع ومتطوعة لخدمة الحجاج هذا العام في مكة والمدينة، من بينهم 183 متطوعة باشرن أكثر من 5000 حالة إسعافية في الحرم المكي الشريف.

‎ولفت الدكتور القاسم إلى أن الهيئة نفذت أكثر من 73 دورة تدريبية وتأهيلية استفاد منها 1431 مستفيد، لتأهيل الكوادر الإسعافية العاملة في إطار خطة الطوارئ للحج لعام 1439هـ، شملت دورات للإنعاش القلبي الرئوي، والإنعاش القليب المتقدم، والدعم الطبي لحالات الإصابة ما قبل المستشفى، وإدارة الأزمات والكوارث، وإدارة الكوارث في الحج، وبرنامج الأمير نايف للإسعافات الأولية، ومهارات التعامل مع الحجاج، فضلا عن العديد من الأنشطة والمحاضرات التوعوية.

‎وثمن معالي رئيس الهيئة الشراكة الفاعلة والتعاون المثمر مع شركاء الهلال الأحمر من القطاعين الحكومي والخاص، مشيرًا إلى أن الهيئة حرصت على توحيد الجهود والدور التكاملي مع الجهات ذات العلاقة، وذلك لتقديم أفضل الخدمات الإسعافية لضيوف الرحمن.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة