للمشاركة في

مسابقة صحيفة الوئام بمناسبة اليوم الوطني الـ88 للمملكة العربية السعودية بالشراكة مع طيران ناس

التعليقات: 0

في ظاهرة مشاهدة بالعين المجردة

فلكية جدة: هلال العام الهجري الجديد يزين سماء الوطن العربي

فلكية جدة: هلال العام الهجري الجديد يزين سماء الوطن العربي
weam.co/540595
جدة- الوئام:

قال رئيس الجمعية الفلكية بجدة المهندس ماجد ابوزاهرة ان سماء السعودية والمنطقة العربية تشهد بعد غروب شمس اليوم الثلاثاء 11 سبتمبر 2018 والانتقال نحو بداية الليل هلال غرة العام الهجري 1440 يزين الافق الغربي لقبة السماء الى جانب كوكبي الزهرة والمشتري في ظاهرة مشاهدة بالعين المجردة في حال كانت السماء صافية وخالية من الغيوم .

وكان القمر وقع في المحاق ” الاقتران” يوم الاحد 9 سبتمبر 2018 عند الساعة 9:01 مساء بتوقيت السعودية (6:01 مساء بتوقيت غرينتش) منتقلا من سماء الفجر عائدا الى سماء المساء.

ولعل ابرز ما يمكن ملاحظته خلال بضعة ليالي هو ان الجزء الغير مضاء بنور الشمس من سطح القمر يتوهج بضوء خافت وهو نتيجة لانعكاس ضوء الشمس عن الارض وسقوطه على القمر وهذه الظاهرة تعرف باسم (القمر الجديد يحتضن القمر القديم).

من ناحية اخرى كوكب الزهرة سيبدو للراصد بالعين المجردة كنقطة ضوئية براقة ساطعة ولكن المثير للاهتمام عند رصد الكوكب من خلال التلسكوب، ففي الوقت الحالي يظهر في شكل هلال مع زيادة في حجمه الظاهري .

من المعروف ،ان كوكب الزهرة يغير اطواره مثل القمر، وسوف يمر بيننا وبين الشمس في ظاهرة تسمى(الاقتران الداخلي) في 26 أكتوبر 2018. وخلال الفترة من الان والى ذلك الحين ، سيشاهد الراصدون من خلال التلسكوب كيف ان هلال الزهرة سوف تقل اضاءة قرصه تدريجياً.

في الوقت الحالي يظهر لنا قرص الزهرة مضاء بحوالي 33٪ بنور الشمس. وفي 21 سبتمبر سيكون مضاء بحوالي 25 ٪ مضاءة ،وبحلول منتصف أكتوبر سيكون بنسبة 5٪ مضاء وحوالي 1.7 مرة أطول من سيكون عليه في 11 سبتمبر.

وخلال الأسبوع الثالث و الرابع من شهر أكتوبر 2018 ، قد يصبح هلال الزهرة النحيل مرئيًا عبر المناظير من النصف الجنوبي للكرة الارضية ، حيث سيكون الكوكب في وضع أفضل للرصد عاليا في السماء بعد غروب الشمس ، اما في النصف الشمالي سيكون الكوكب منخفضاً نحو الافق ويرصد من خلال سماكة الغلاف الجوي، لذا لن يكون العرض جيدًا ولكن لا يزال الأمر يستحق المحاولة .

وبالنسبة لكوكب المشتري فهو ايضاً ينخفض باتجاه نقطة غروب الشمس يوماً بعد يوم مثل الزهرة ، وسوف يغادر سماء المساء في أواخر أكتوبر المقبل.

وفي الوقت الحالي يبقى المشتري بعد غروب الزهرة بحوالي الساعة ويمكن رصد قرصه من خلال المنظار الثنائي الى جانب اقماره الاربعة الكبيرة التي تسمى اقمار غاليليو.

ومع تقدم ساعات الليل تتحرك هذه الاجرام جميعا ظاهريا نحو الغرب نتيجة لدوران الارض حول محورها ، وفي الليالي المقبلة سيلاحظ ان القمر ارتفع اكثر في السماء متجها نحو الشرق ويبقى فترة اطول فوق الافق .

وبمراقبة القمر خلال الايام المقبلة سيكون دليلا لتحديد مواقع الكواكب المرئية في ليالي سبتمبر وبعض النجوم البراقة .

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة