التعليقات: 0

عدوى تنتشر في المناطق المدارية

ما هي حمى الضنك.. وكيف يتم علاجها؟

ما هي حمى الضنك.. وكيف يتم علاجها؟
weam.co/545575
الرياض- الوئام:

يوجد العديد من الأمراض التي تنتشر في مناطق معينة، وذلك نظراً لموقعها الجغرافي، ومنها “حمى الضنك”، فهي عدوى تنتشر في جميع أنحاء المناطق المدارية وشبه المدارية، تنتقل إلى الإنسان عن طريق لدغة بعوضة أنثى.

ماهي حمى الضنك

هي عدوى فيروسية تنقلها أنثى البعوض، ويتفرع الفيروس الخاص بها إلى خمسة أنواع، كما يُطلق عليها أيضاً حمى تكسير العظام حيث تسبب التشوهات وآلام حادة في العضلات، فهي مرض يُشبه الإنفلونزا، وتصيب الرضع وصغار الأطفال والبالغين  وتظهر أعراضه خلال فترة تتاروح بين 3 أيام و14 يوماً عقب اللدغة المعدية، ولا يوجد لها علاج محدد، ولكن يحتاج إلى الراحة وشرب كثير من السوائل، و اعطاء المريض الاسبرين،و الاسيتامينوفين لعلاج الصداع والم المفاصل .

الأعراض

هناك بعض الأشخاص، وخاصة الأطفال والمراهقينن لا تظهر عليهم أي علامات أو أعراض، في أثناء حالة متوسطة من حمى الضنك، فهي تسبب حمى شديدة، ويظهر على الاقل اثنين من الأعراض التالية:

ألم في المفاصل وانخفاض في ضغط الدم

براز أسود

طفح جلدي احمر شاحب على الجلد

اضطراب معدل ضربات القلب

ألم عند تحريك العنيين

ارتفاع في درجة الحرارة

احمرار العين

تورم الغدد الليمفاوية في العنق

المضاعفات

الاهمال في علاج حمى الضنك قد تودي بك في النهاية إلى الموت، ومن المضاعفات التي تسببه الاصابة بحمى الضنك الآتي:

الجفاف

انخفاض عدد ضربات القلب

الموت

ضمور الأعصاب

تليف الكبد

الجفاف

انخفاض ضغط الدم

النزيف

اسباب انتشار حمى الضنك

ويرجع انتشار الفيروس إلى عدة عوامل منها:

– الزيادة الهائلة في عدد السكان.

– زيادة حركة التجارة تعتبر من العوامل المساعدة على انتشار البعوض في العديد من الدول.

– نزوح السكان من المناطق الريفية إلى المناطق الحضرية.

– تكوين تجمعات عشوائية تفتقر إلى أساسيات المسكن الصحي، مثل عدم وجو شبكات صرف صحي، مما يؤدي الى تكاثر النموسة الناقلة للمرض.

اماكن انتشار حمى الضنك

تنتشر حمى الضنك في جميع أنحاء المناطق المدارية وشبه المدارية, وايضا منطقة البحر الكاريبي، بما في ذلك بورتوريكو وجزر فيرجن الأمريكية، كوبا، وباراغواي في أمريكا الجنوبية، وكوستاريكا في أمريكا الوسطى، وتتفشى في عدد كبير من الدول من ضمنها الدول العربية، وخاصة المطلة على البحر الأحمر وبحر العرب كاليمن والسودان والمملكة السعودية وجيبوتي والصومال.

الوقاية

ويجب اتخاذ بعض الإجراءات الوقائية لتجنب حمى الضنك، وهي:

اللقاحات: لقاح دنجفاكسيا، هو أحد لقاحات علاج حمى الضنك، أصبح معتمد حاليًا للاستخدام في علاج المصابين في عمر 9 إلى 45 عامًا، ويحصل المريض على هذا اللقاح على ثلاث جرعات خلال 12 شهرًا، فه ويمنع عدوى حمى الضنك في أكثر نصف الوقت الذي تستغرقه قليلاً.

القضاء على الناموس لمنع انتقال الفيروس إلى البشر، واستخدام البخاخات الطاردة له.

العلاج

لا يوجد علاج محدد ضد حمى الضنك، ولكن مضاعفات المرض قد تؤدي إى الوفاة، لذلك يجب الحرض على تشخيص المرض في مراحل مبكرة، وتدبير العلاج بالعناية اللازمة من قبل الاطباء.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة