التعليقات: 0

اختيار سعوديتين في لجنة تحكيم جائزة تكريم للانجازات العربية

اختيار سعوديتين في لجنة تحكيم جائزة تكريم للانجازات العربية
ريكاردو كرم
weam.co/663

ريكاردو كرم

بيروت – الوئام :

أكد الاعلامي العربي ريكاردو كرم أن السعودية دولة كبيرة ومهمة وفيها شخصيات متميزة، وأعرب عن أمله أن يتم ترشيح بعض الشخصيات السعودية لنيل جائزة تكريم للانجازات العربية التي انطلقت العام الماضي من بيروت، وقال خلال زيارته للسعودية: إن الجائزة تنتظر تفاعل السعوديين معها من أجل نيلها، ودعا كافة فئات المجتمع إلى أهمية المشاركة في الجائزة، معربا عن أمله بأن يكون هناك فائزين سعوديين بأحد فروع الجائزة في 2011 ، وبخاصة أن الجائزة ستنطلق من دول الخليج.وقال ريكاردو كرم أن جائزة تكريم ستنطلق في 2011 من دول الخليج، وأوضح ريكاردو أن الجائزة التي انطلقت التحضيرات لها في العام 2004، تهدف الى القاء الضوء على الأعمال الاستثنائية التي تقوم بها شخصيات عربية من كل انحاء العالم والتعبير عن التقدير الذي تستحقه في مجالات متنوعة لا سيما تعزيز السلام، الأعمال الانسانية والخدمات الخيرية للمجتمع، امرأة العام العربية، المساهمة الدولية الاستثنائية في المجتمع العربي، الانجاز الثقافي، التميز في المجال التربوي، المقاول الشاب، التنمية البيئية المستدامة، القيادة البارزة لشركة والانجاز العلمي والتكنولوجي.وأوضح أن هناك سيدتان سعوديتان ضمن لجنة التحكيم وهما: د. لما السليمان، والسيدة نهى الحجيلان، معربا عن أمله أن يكون هناك عدد كبير من المرشحين لمختلف فروع الجائزة من السعودية، مشيرا إلى أن هناك شخصيات كثيرة تستحق التكريم. وقال: إن هذه اللقاءات تمثل مد جسر تواصل مستمر بين المميزين من العرب واليوم يشرّفنا أن نشارك العالم نجاحاتهم”. وبين ريكاردوا قائلا: لقد نشأت الفكرة التي أدّت إلى إطلاق مبادرة تكريم من إرادة قوية وإقتناع شديد بضرورة تغيير واقع الأحكام المسبقة التي شوّهت صورة العالم العربي. ” لا تهدف هذه المبادرة إلى نقل صورة واضحة وأكثر إيجابية عن الهوية العربية الحقيقية فحسب بل أن تصبح مصدر وحي وإلهام لجيل اليوم وأبناء المستقبل” كما صرّحت كلوديا برباري، مديرة قسم تطوير الأعمال في تكريم.يأتي الحفل السنوي الذي ينظم كل سنة في دولة مختلفة، لتتويج مبادرة تكريم الآيلة إلى إلقاء الضوء على الأعمال والإنجازات العربية الاستثنائية والاحتفال بها في إحدى الفئات العشر التالية:  جائزة تكريم للأعمال الإنسانية والخدمات الخيرية للمجتمعجائزة تكريم لإمرأة العام العربيةجائزة تكريم للمساهمة الدولية الاستثنائية في المجتمع العربيجائزة تكريم للإنجاز التربويجائزة تكريم للمبادرين الشبابجائزة تكريم للتنمية البيئية المستدامةجائزة تكريم للإنجاز العلمي والتكنولوجيجائزة تكريم للإنجاز الثقافيجائزة تكريم للقايدة البارزة للأعمالجائزة تكريم لتعزيز السلاموتطرّقت جوال خوري، مديرة التسويق في تكريم بالتفصيل إلى الأطر الصارمة والدقيقة لعملية اختيار المرشحين للجوائز وشدّدت على أنها تعمل بعيداً عن الانحياز أو التمييز، وتمنح حقوق متساوية لدخول قائمة المرشّحين بغض النظر عن الجنس، العمر، الانتماء العربي والمعتقدات السياسية أو الدينية. ويضيف ريكاردو كرم قائلاً أن مبادرة تكريم تحتفل بكل مبدع في الفئات المحددة، على أن يكون ناشط في قطاع الأعمال و/أو الميدان الاجتماعي، بارز ومتفوّق في مضمار عمله، ضليع بالمجال الثقافي، الاجتماعي، العلمي، التربوي، الإنساني، المدني أو قطاع الأعمال. وستتولى لجنتان من خبراء يتمتعون بكفاءة عالية مهمة درس الملفات، حيث تستعرضها لجنة الاختيار ، وتقوم بوضع قائمة أوليّة بالمبدعين لكل فئة وتضم هذه اللجنة الأعضاء التاليين:د. عليا البندري حمد من مصر                             د. لما السليمان من المملكة العربية السعودية       د. فريدة العلاقي من ليبيا                                   د. عبد الرحمن عبدالله العوضي من الكويتالسيدة نهى الحجيلان من المملكة العربية السعودية    السيد دمبا با من موريتانياد. سكينة بوراوي من تونس                               د. سلوى خوري من لبناند. جميل كبارة من سورية                                  بروفيسور طارق كتّانة من لبناند. مروان عورتاني من فلسطين                           بروفيسور صفوان المصري من الأردن    وفي مرحلة ثانية، يرسَل التقرير النهائي إلى جنة التحكيم الدولية، وعليها تقع مسؤولية إختيار المبدعين عن كلّ فئة. وقد ضمت هذه اللجنة الموقّرة في السنة السابقة كل من صاحب السمو الملكي الأمير الحسن بن طلال، معالي الدكتور بطرس بطرس-غالي، معالي الدكتور مروان المعشّر والسيد كارلوس غصن. أما بالنسبة إلى لجنة التحكيم الدولية لعام 2011 فسيتم الإعلان عن أعضائها في شهر كانون الثاني/ يناير 2011.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة