خبر عاجل

السؤال الخامس في مسابقة صحيفة الوئام بمناسبة اليوم الوطني الـ88 للمملكة العربية السعودية بالشراكة مع طيران ناس

التعليقات: 0

الأمير نايف مدرسة بنهجه ورؤيته الثاقبة

الأمير نايف مدرسة بنهجه ورؤيته الثاقبة
weam.co/83963

 

 

 

 

لاشك أن قرار خادم الحرمين الشريفين أيده الله بتعيين صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز ولياً للعهد ونائباً لرئيس مجلس الوزراء وزيراً للداخلية قرار استراتيجي حكيم يرسِّخ ما يعلمه الجميع عن قوة هذه الدولة وتماسكها وريادتها العالمية ويصب في مصلحة الوطن والمواطن بشكل كامل

كما أن سمو ولي العهد الأمير نايف حفظه الله كانت له الإسهامات الطولى في الحفاظ على استقرار ورخاء المملكة كما تبنى سموه بشكل ملموس قضايا الأمن المصيرية والحفاظ على هوية أبناء المملكة الثقافية والفكرية لئلا تخطفها أيدي الضلال أوالانحراف التي طالما حاولت الإساءة للمجتمع السعودي الذي بقي عصيّاً في وجه حملات الإضلال والإغواء بفضل الله أولاً ثم بفضل السياسة الحكيمة والواعية التي نهجها قادة هذه البلاد في تكوين الانسان السعودي المحصّن ضد جميع هذه المحاولات .

و أن ذلك جاء ثمرة الجهود التكاملية والرؤية الموحدة بين قادة هذه البلاد من لدن الملك المؤسس طيب الله ثراه والتي التزمت الشريعة منهجاً ودستوراً يستقى منها القيم والأخلاق مما أكسب أداء القيادة السياسية في المملكة صفة التماسك والتناسق المميز واللافت للجميع .

سمو ولي العهد يعتبر الأب والإنسان الحازم الرحيم المساند الحكيم لأدوار جهاز الهيئة الشرعية والإجتماعية والأمنية المهمة ونوه القفاري بالمشاعر الودودة والمحبة لسموه من جميع المواطنين مما جعلهم حريصين على مبايعة سموه في جميع المناطق والتعبير عن الرضى والقبول الذي يتمتع به سموه حفظه الله وأسأل المولى عز وجل أن يوفق سمو ولي العهد في مهامه الكبيرة وهو خير من يعضد ويعين أخاه خادم الحرمين الشريفين أيده الله في رعاية شؤون البلاد ومواجهة التحديات التي تدعونا جميعا للتلاحم مع قيادتنا قياماًبالواجب الشرعي ورعايةً لمكانتنا الإسلامية التي أكرمنا الله تعالى بها وهيأها لنا .

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة