الغامدي: لست نادمًا على فتوى الاختلاط والموسيقى حلال وعندي الأدلة

الرياض-الوئام:

أكد رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة مكة المكرمة سابقًا الدكتور أحمد بن قاسم الغامدي، أنه لم يندم على فتوى جواز الاختلاط التي أفتى بها، وقال إن صلاة الجماعة بالمسجد سنة وليست واجبة، ولديه أدلة تبين ذلك .

وأشار الغامدي في حديث لنشرة الرابعة على شاشة قناة “العربية” إن القضايا التي صدرت فيها فتاواه هي مسائل اجتهادية فيها وجهات نظر سبقه فيها كبار العلماء.وأكد أن المذاهب الفقهية الشهيرة في الإسلام تؤكد أن صلاة الجماعة ليست فرضا بل سنّة.

وحول الموسيقى، ذكر الغامدي أنها مسألة الخلافية، وأن القائلين بالتحريم اعتمدوا على حديث ورد في صحيح البخاري، وجاء تحت عنوان “من يشرب الخمر ويسمها بغير اسمها”، وأن الرواية الواردة بذلك الحديث لم يؤيدها أحد من الثقات. كما أن راوي الحديث انفرد به، وجميع روايات الحديث المذكور مطعون بها.وأوضح أن النبي – صلى الله عليه وسلم – استمع إلى الدف وهو من المعازف.وأكد الغامدي أن الخمر محرمة بالنصوص، ومن يقول بغير ذلك فليس من أهل العلم.