جدول الأحداث
  • الكل
  • فعاليات
  • معارض
أهلاً بكم
تابعنا:
  • الكل
  • فعاليات
  • معارض
  • 2 - 4
    سبتمبر - سبتمبر

    ليرن

    Days
  • 2 - 4
    سبتمبر - سبتمبر

    المعرض السعودي للأخشاب والمكائن

    Days
  • 3 - 5
    سبتمبر - سبتمبر

    هدايـات القرآن في بناء الإنسـان

    Days
  • 3 - 5
    سبتمبر - سبتمبر

    معـرض الصناعـات العربية والخليجيـة

    Days
  • 9 - 11
    سبتمبر - سبتمبر

    البنية التحتية والمدن الذكية

    Days
  • 9 - 11
    سبتمبر - سبتمبر

    معرض الميـاه العالمي

    Days
  • 24 - 26
    سبتمبر - سبتمبر

    المعرض الســعودي لإدارة النفايـات

    Days
  • 24 - 26
    سبتمبر - سبتمبر

    المعرض السعودي لإنشاء المستشفيات

    Days
  • 26 - 29
    سبتمبر - سبتمبر

    طلة

    Days
  • 8 - 10
    أكتوبر - أكتوبر

    معرض البناء الرياضي 2024

    DAYS
  • 8 - 10
    أكتوبر - أكتوبر

    المعرض السعودي للمرافق الرياضية والترفيهية 2024

    DAYS
  • 10 - 11
    أكتوبر - أكتوبر

    القمة العالمية لقادة العقار 2024

    DAYS
  • 28 - 30
    أكتوبر - أكتوبر

    المعرض السعودي الدولي لمنتجات الحلال 2024

    DAYS
  • 31 - 3
    أكتوبر - نوفمبر

    معرض سعودي أوتو شو 2024

    DAYS
  • 4 - 7
    نوفمبر - نوفمبر

    معرض البناء السعودي 2024

    DAYS
  • 4 - 7
    نوفمبر - نوفمبر

    معرض سعودي إلينكس 2024

    DAYS
  • 20 - 21
    نوفمبر - نوفمبر

    معرض لايف السعودية للسكك الحديدية والتنقل في السعودية 2024

    DAYS
  • 5 - 14
    ديسمبر - ديسمبر

    مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي 2024

    8:AM -12:45PM

فريق التحرير

7 أبريل 2024

كيف تتخلصين من العصبية مع أولادكِ؟

كيف تتخلصين من العصبية مع أولادكِ؟

الدكتور محمد عبدالله – أخصائي التربية السلوكية والنفسية وثقافة الأطفال

أحترم جداً الأم التي تعترف أنها عصبية طوال الوقت، ومع أقل خطأ يرتكبه طفلها تثور، وربما تطوَّر الأمر للضرب، ولأنَّ العلاج يبدأ أولاً من الاعتراف بوجود مشكلة أو خلل ما، فإنَّ هذه النوعية من الأمهات يمكن بقليلٍ من الخطوات التغلّب على عصبيتهنّ تجاه أطفالهن.

الخطوة الأولى، ضعي نصب عينيكِ أنّ أطفالكِ لا ذنب لهم في عصبيتك، والتي غالباً ما يكون سببها ضغوطاً داخلية أو خارجية وأعباء وهموماً كثيرة، تجعلكِ قلقة، متوتّرة، تشعرين كأن ضربات قلبكِ تجري وراء بعضها، فضلاً عن الصداع المتواصل الذي يلازمك.

الخطوة الثانية، اللجوء إلى العنف، سواء كان لفظيا أو بدنياً تجاه أطفالكِ، من شأنه أن يخرج أطفالاً يعانون أمراضا نفسية؛ مثل الاكتئاب والرّغبة أو التفكير في الانتحار، أو على الأقل الميْل إلى العزلة والانطواء في غرفتهم وأمام شاشة هاتفهم الذكي.

الخطوة الثالثة، تذكّري دائماً أن الأطفال في مرحلة ما دون المدرسة، أي أقل من 6 سنوات، لا يزالون في مرحلة استكشاف العالم والبيئة من حولهم، لذلك تقبّلي حركتهم ونشاطهم ورغبتهم المدفوعة بالرغبة في الانطلاق ومعرفة ما يدور حولهم.

أخيرا، عاهدي نفسكِ في كل مساء، وقبل أن تضعي رأسكِ على وسادتك، بأنه “لا عصبية بعد اليوم”، حتى وإن وقعتِ، لا تيأسي، قومي وانهضي، وحاولي مرّة تلو الأخرى، يكفي أن تكون نيتكِ صادقةً في التخلّص من عصبيتكِ، أعدكِ أنكِ ستفعلينها.

تابعنا: