جدول الأحداث
  • الكل
  • فعاليات
  • معارض
أهلاً بكم
تابعنا:
  • الكل
  • فعاليات
  • معارض
  • 25 - 27
    يونيو - يونيو

    معرض الخدمات اللوجستيه

    12:00
  • 10 - 11
    يوليو - يوليو

    المعرض الدولي للمركبات الكهربائية وتكنولوجيا التنقل

    Days
  • 2 - 4
    سبتمبر - سبتمبر

    المعرض السعودي للأخشاب والمكائن

    Days
  • 2 - 4
    سبتمبر - سبتمبر

    ليرن

    Days
  • 3 - 5
    سبتمبر - سبتمبر

    هدايـات القرآن في بناء الإنسـان

    Days
  • 3 - 5
    سبتمبر - سبتمبر

    معـرض الصناعـات العربية والخليجيـة

    Days
  • 9 - 11
    سبتمبر - سبتمبر

    البنية التحتية والمدن الذكية

    Days
  • 9 - 11
    سبتمبر - سبتمبر

    معرض الميـاه العالمي

    Days
  • 24 - 26
    سبتمبر - سبتمبر

    المعرض الســعودي لإدارة النفايـات

    Days
  • 24 - 26
    سبتمبر - سبتمبر

    المعرض السعودي لإنشاء المستشفيات

    Days
  • 26 - 29
    سبتمبر - سبتمبر

    طلة

    Days
  • 8 - 10
    أكتوبر - أكتوبر

    معرض البناء الرياضي 2024

    DAYS
  • 8 - 10
    أكتوبر - أكتوبر

    المعرض السعودي للمرافق الرياضية والترفيهية 2024

    DAYS
  • 10 - 11
    أكتوبر - أكتوبر

    القمة العالمية لقادة العقار 2024

    DAYS
  • 28 - 30
    أكتوبر - أكتوبر

    المعرض السعودي الدولي لمنتجات الحلال 2024

    DAYS
  • 31 - 3
    أكتوبر - نوفمبر

    معرض سعودي أوتو شو 2024

    DAYS
  • 4 - 7
    نوفمبر - نوفمبر

    معرض البناء السعودي 2024

    DAYS
  • 4 - 7
    نوفمبر - نوفمبر

    معرض سعودي إلينكس 2024

    DAYS
  • 20 - 21
    نوفمبر - نوفمبر

    معرض لايف السعودية للسكك الحديدية والتنقل في السعودية 2024

    DAYS
  • 5 - 14
    ديسمبر - ديسمبر

    مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي 2024

    8:AM -12:45PM

فريق التحرير

26 مايو 2024

إعصار مخيف يطرد 115 ألفا من قراهم في بنجلاديش

إعصار مخيف يطرد 115 ألفا من قراهم في بنجلاديش

غادر أكثر من 115 ألفا من سكان بنجلاديش قراهم الساحلية الأحد بحثا عن ملاجئ خرسانية ترقبا لوصول إعصار شديد إلى اليابسة، بحسب مسؤولين محليين.

ويتوقع أن يضرب الإعصار ريمال الساحل الجنوبي وأجزاء من الهند المجاورة مساء الأحد، مع توقع إدارة الأرصاد الجوية في بنجلاديش أمواجا متلاطمة ورياحا تصل سرعتها إلى 130 كيلومترا في الساعة.

وأودت الأعاصير بمئات الآلاف من السكان في بنجلاديش في العقود الأخيرة. ولكن زاد عدد العواصف العاتية التي تضرب ساحلها المنخفض والمكتظ بالسكان بشكل حاد – من واحدة في السنة إلى ما يصل إلى ثلاث – بفعل تأثير التغير المناخي.

وقال مسؤول الأرصاد الجوية محمد أبو الكلام مالك لوكالة الصحافة الفرنسية إن “الإعصار قد يتسبب في عاصفة يصل ارتفاعها إلى 12 قدما (أربعة أمتار) فوق المد الفلكي الطبيعي، وهو ما قد يكون خطيرا”.

وترتفع معظم المناطق الساحلية في البلاد مترا أو مترين فوق مستوى سطح البحر ويمكن أن تؤدي العواصف الشديدة إلى تدمير القرى.

ورفعت السلطات إشارة الخطر إلى أعلى مستوياتها، وحذرت الصيادين من النزول إلى البحر، وأصدرت أمر إخلاء لأولئك الموجودين في المناطق المعرضة للخطر.

وقال الصياد يوسف فقير (35 عاما) من كواكاتا التي تقع في أقصى جنوب بنجلاديش، أي مباشرة في المسار المتوقع للعاصفة، “نحن خائفون للغاية”.

وقام فقير بإرسال زوجته وأطفاله إلى منزل أحد أقاربهم داخل البلاد بينما بقي هو.

وأضاف: “حياتنا اليومية تعطلت”، مستذكرا الدمار الذي خلفته الأعاصير الماضية.

غرق عبارة

مع فرار السكان، أعلنت الشرطة غرق عبارة مكتظة تقل أكثر من 50 راكبا – أي ضعف طاقتها – بعد أن غمرتها المياه الهائجة وأغرقتها بالقرب من ميناء مونغلا الواقع في المسار المتوقع للعاصفة.

وأفاد قائد الشرطة المحلية شفيق الرحمن توشار بأن “13 شخصا على الأقل أصيبوا ونقلوا إلى المستشفى”، مضيفا أن قوارب أخرى أنقذت الركاب إلى بر الأمان.

وقال مسؤول إدارة الكوارث في الحكومة كامرول حسن إن “خطتنا هي إجلاء مئات الآلاف من الأشخاص من المنازل غير الآمنة والضعيفة إلى ملاجئ الأعاصير”.

وحشدت السلطات عشرات الآلاف من المتطوعين لتنبيه الناس للخطر.

وأوضح حسن أنه تم تجهيز نحو 4 آلاف ملجأ للأعاصير على طول الساحل الطويل للبلاد على خليج البنغال، ومن المتوقع أن يضرب الإعصار 220 كيلومترا من جزيرة ساجار الهندية إلى كيبوبارا في بنجلاديش.

وسيصل الإعصار ريمال الى اليابسة الأحد بين الساعة السادسة مساء وحلول منتصف الليل (1800-1200 بتوقيت غرينتش)، وفقا لإدارة الأرصاد الجوية في بنغلادش التي تديرها الدولة.

وتضم مراكز الإيواء المؤلفة من طوابق عديدة مساحات لإيواء الماشية والحيوانات، بالإضافة إلى الحيوانات الأليفة.

وأكد حسن “تم حشد حوالى 78 ألف متطوع لتنبيه سكان المناطق الساحلية وإجلاء الأشخاص المعرضين للخطر”.

وذكر هلال محمود شريف، رئيس حكومة ولاية خولنا أنه تم إجلاء قرابة 20 ألف شخص إلى ملاجئ في المناطق الساحلية الأكثر عرضة للخطر. كما تم إجلاء 15 ألف شخص آخرين ونحو 400 من الحيوانات الأليفة في منطقتي باتواخالي وبولا الساحليتين.

وأعلن نائب مفوض اللاجئين محمد رفيق الحق لوكالة فرانس برس أنه تم تجهيز 57 مركزا للأعاصير في جزيرة بهاشان تشار التي تأوي 36 ألف لاجئ من الروهينغا قدموا من بورما.

وبحسب مسؤولين، تم إغلاق الموانئ البحرية الثلاثة في البلاد والمطار في شيتاغونغ، ثاني أكبر مدينة في البلاد.

في الهند، أغلق مطار كالكوتا منذ ظهر الأحد حتى صباح الإثنين، بحسب سلطات المطار مع “توقع هبوب رياح شديدة وأمطار غزيرة إلى غزيرة للغاية”، فيما صدرت أوامر بإغلاق الشواطئ القريبة من المنطقة.

ويقول العلماء إن تغير المناخ يغذي مزيدا من العواصف.

تابعنا: