سقوط دركتل من أعلى قمة بالحجاز واستقراره بوادي تهامة السحيق (صور)

جده- الوئام-  هاشم عبدالله:كانت عناية الله عزوجل فوق كل شيء حينما سقط در كتل من أعلى قمة بجبال الحجاز ببلاد ثقيف ليستقر بوادي تهامة السحيق ولتكن عناية الله عز وجل حينما استطاع قائد الدركتل  عواض عمر رمي نفسه قبل التدحرج والسقوط  إلى أسفل الوادي وذلك أثناء العمل بعقبة مروه ببلاد ثقيف ترعة.

 وقد تناثر الدركتل إلى أشلاء ويرقد  قائده الآن بمستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي بالطائف نتيجة تعرضه لبعض الكسور والكدمات، وقد أجريت له العملية وهو يتمتع الآن بصحة جيدة.

 وكانت صحيفة الوئام قد غطت الحدث قبل أسبوع وتحدثت عن عقبة مروه ببلاد ثقيف  التي تم اعتمادها وبدأ تنفيذ العمل بها وبينما كانت صحيفة الوئام تجري لقاء صحفي مع قائد الدركتل والتقطت له بعض الصور ماهي إلا دقائق حتى هوى الدركتل بقائده إلى أسفل الوادي بتهامه وقد تابعت صحيفة الوئام سقوطه وأخذت له الصور بعد أن استقر بالوادي ونحمدالله على سلامة قائده.

صورة توضيحية للسقوط:

صورة اخرى: