التعليقات: 0

الأمير مشعل يرعى معرض مشاريع محافظة جدة

الأمير مشعل يرعى معرض مشاريع محافظة جدة
weam.co/138088

جدة – الوئام – حسين العبادي:

أبرز صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة توجيهات حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ومتابعتها المتواصلة لسير المشاريع التنموية الجاري العمل بها والتي تم تنفيذها في محافظة جدة واصفاً سموه المشاريع المتعثرة بها بالقليلة جداً والتي لا تتجاوز نسبتها الـ 5% في حين يصل المنجز منها لـ 95% والتي سيستفيد منها المواطن والمقيم وأهالي محافظة جدة .

     وكشف سموه في تصريح له عقب رعايته افتتاح فعاليات معرض مشاريع محافظة جدة  بمركز الرد سي مول بحضور مسؤولي القطاعات الحكومية والخاصة أن المعرض الذي سيغطي شمال ووسط وجنوب جدة بنقله إلى ثلاثة مراكز تسويق بمعدل 10 أيام لكل سوق سوف يتم تنظيمه بشكل سنوي لإبراز ما تحظى به محافظة جدة من مشاريع تنموية في كل عام مشيراً سموه إلى أن انطلاق هذا المعرض كان عبر المراكز والأسواق التجارية هو بهدف الوصول للناس مباشرة بدون وسيط في أماكن تنزههم وتسوقهم وتعريفهم بهذه المشاريع التي تقدم لهم والذين يعتبرون المستفيدين منها بالدرجة الأولى .

    وفيما يتعلق بمشروع الواجهة البحرية لمحافظة جدة بين سموه أن العمل جار بها لاعتبارها من المشاريع الحيوية وهي موضع متابعة من الجهات الحكومية وسينتهي العمل من هذا المشروع قريباً وقد تم جلب ساعة المشروع للزوار ليطلعوا عليها مباشرة ويتأكدون بأنفسهم من سير العمل بالمشروع مفيداً أن غالبية المشاريع التي يحويها المعرض قد أنجزت تماماً .

    وأكد صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز أن معرض مشاريع محافظة جدة هو نتاج أربع سنوات مضت من العمل وهدفه يتمحور في تعريف أهالي جدة بالمشاريع التي لا يعلمونها وتشهدها محافظتهم وإبراز جميع ما قامت به بعض الدوائر الحكومية من مشاريع تهم مستقبل جدة دعياً سموه المواطنين والمقيمين إلى زيارة المعرض خلال مدة فعالياته التي تستمر لشهر كامل للوقوف عن كثب على هذه المشاريع الحيوية المختلفة .

    وقال سموه : نحن كدوائر حكومية نحاول أن نوضح للناس ما يحدث من مشاريع وما ينجز من خطط تخدمهم ففي كل سنة هناك مشاريع سيلمسها المواطنين والمقيمين مباشرة وهم المستفيدين من الخدمات التي نقدمها وسيعرفونها ونحن معهم من الرجال والنساء والشباب والشابات والأطفال وما هذا المعرض إلا أنموذج لعرض وإظهار هذه المشاريع التي نسأل الله أن يوفقنا في تشييدها وتنفيذها والتي تتعلق بكل مناحي الحياة الخدمية والصحية والتعليمية والرياضية .

    وبين سمو محافظ جدة أن المحافظة شهدت خلال الأعوام الماضية نمواً متلاحقاً خصوصاً في البنية التحتية والمرافق العامة ولازالت هناك العديد من المشاريع التي ستعتمد لكل قطاع وهناك مشاريع أخرى سيتم الانتهاء منها مع نهاية هذا العام إن شاء الله مشيراً سموه إلى أن المعرض يقدم عبر الصور والمجسمات مشاريع معالجة مياه الأمطار وتصريف السيول وتجفيف بحيرة الصرف الصحي ومشاريع الجسور والأنفاق والطرق مروراً بتوسعة المدينة الصناعية وإطلاق المدينة الصناعية الثانية وتوسعة ميناء جدة الإسلامي وإطلاق مشروع مطار الملك عبد العزيز الدولي الجديد الذي سيفتتح مستقبلا وصولاً إلى  مشروع الواجهة البحرية الذي سيحول الواجهة البحرية إلى مصاف المدن السياحية الأهم في منطقة الشرق الأوسط .

   وأضاف سموه أن المعرض يحكي قصة بناء المرافق البلدية المتمثلة في الأمانة والتي تشمل مشروع مياه الأمطار وتصريف السيول بمحافظة جدة وسد أم الخير والسامر ووادي غليل وغيا وأم حبلين ودغيج وبريمان فيما شملت 6 مشاريع للجسور والأنفاق ومشاريع للحدائق وتطوير الواجهة البحرية وتشيد للمرافق الصحية التي شملت مستشفى شمال جدة وشرق جدة ووسط جدة وتطوير للمرافق والتعليمية التي شملت مركز لتطوير مواهب الطلاب والطالبات ومدارس ذات طابع حديث وشبكات الصرف الصحي والمياه التي عملت على تنفيذ محطة معالجة ثنائية ومشروع إنشاء خطوط رئيسية للصرف الصحي ومحطة معالجة ثلاثية لمياه الصرف الصحي جنوب جدة ومشروع خط  نقل المياه المعالجة من المحطة بالمطار إلي البحر وأخري في شمال جدة ومشروع محطة الرفع الشمالية وجامعة الملك عبد العزيز كمشروع توسعتها شمال جدة لاستيعابها أكبر عدد من الطلاب وتقديم خدمة جامعية على مستويات عالية .

    ولفت سموه إلى أن مدينة الملك عبد الله الرياضية التي ستزدان بها المحافظة والتي تعتبر من ضمن مشاريعها الحيوية شغلت اهتمامات الزائرين للمعرض من الرياضيين والشباب والتي تظهر على شكل (الجوهرة المشعة) في سماء محافظة جدة وأيضا مطار الملك عبد العزيز الدولي الجديد الذي تم العمل على إنشاءه منذ أكثر من عام .. حيث تتمثل رسالته .. أن يصبح محوراً عالمياً نموذجياً بحيث يعزّز النهضة الاقتصادية لمحافظة جدة وللمملكة ككل كما يدعم قدراتها كبوابة رئيسية للمنطقة من خلال توفير كافة المرافق والخدمات بأعلى معايير الجودة العالمية وذلك لجميع العملاء ومشغلي النقل الجوي بمستويات من الاحترافية والكفاءة العالية وأساليب مجدية فنياً وملتزمة بيئياً .

    وأفاد سموه أنه يتصدر المعرض أيضاً مشاريع الحلول العاجلة لتصريف السيول والأمطار وتشمل معالجة (14) نقطة ساخنة ومشاريع جاري تنفيذها في مرحلة الحلول الدائمة فيما تم إنشاء مركز إدارة الأزمات والكوارث بمنطقة مكة المكرمة كما أكد سموه أن كل ما تحقق يأتي من رغبة وإصرار من قيادتنا الرشيدة أدامها الله لرفع مستوي الخدمات وتقديمها للمواطنين مواكبة للتطلعات وسعيا للطموح والقادم سيكون أكثر بمشيئة الله منوهاً بمجهودات صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة الذي يتابع بصورة مستمرة هذه المشروعات وتنفيذها .

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة