وكيل إمارة مكة يشارك (2000) طالب في تنظيف الشوارع والميادين

 

 مكة – الوئام – حجب العصيمي :

شارك وكيل إمارة منطقة مكة المكرمة الدكتور عبدالعزيز بن عبدالله الخضيري ميدانياً مع،2000 طالب في تنظيف الميادين والشوارع, وذلك ضمن انطلاقة المرحلة الثالثة والأخيرة من برنامج “نظافة مكة مسؤوليتي” تحت شعار (مكة تستاهل) وذلك بمرافقة أمين العاصمة المقدسة الدكتور أسامة بن فضل البار والمدير العام للتربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ حامد السلمي. حيث انطلقت الحملة في المنطقة المحيطة بالمعسكر الكشفي بالعزيزية ثم الحديقة الوقعة بجوار كوبري الملك خالد ثم حديقة الحسينية ثم حديقة الخطاطين, وبعد الانتهاء من المشاركة تحدث وكيل إمارة منطقة مكة المكرمة الدكتور عبدالعزيز بن عبدالله الخضيري للطلاب المشاركين في فعاليات الحملة قائلاً لهم: “شكراً على هذه الروح الطيبة التي جسدها شباب مكة المكرمة نحو المشاركة في نظافة مكة المكرمة التي تستاهل منا الكثير من أجل نظافتها, حيث يحزننا جميعاً أن لا تكون أقدس بقعة هي أنظف بقعة”, مبيناً مبادرة الإدارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة ورغبتها الصادقة في أن تنطلق هذه الحملة من مدينة مكة المكرمة حتى تشمل جميع محافظات المنطقة ثم بقية مناطق المملكة بإذن الله, موضحاً أن مثل هذه الأعمال هي أمس ما نحتاج إليه للقيام بحملة مجتمعية تعزز دور المواطن والمقيم والمسؤول نحو نظافة مكة المكرمة, متطلعاً مع انطلاقة الحملة في مرحلتها الثالثة والأخيرة أن تتبلور في المرحلة القادمة حتى تكون برنامج شامل ومتكامل طوال العام حتى يستطيع كل فرد تحمل مسؤولية النظافة ويجعلها شعاراً دائماً لا ينتهي بانتهاء الحملة, وقدم وكيل إمارة منطقة مكة المكرمة شكره للأمن العام والإدارة العامة للمرور وأمانة العاصمة المقدسة والجهات الحكومية الداعمة وجمعية مراكز الأحياء وكذلك الجهات الراعية والداعمة للحملة.

عقب ذلك قام وكيل إمارة منطقة مكة المكرمة الدكتور عبدالعزيز بن عبدالله الخضيري بافتتاح المرسم الحر الذي نفذته الإدارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة على هامش انطلاق الحملة في مرحلتها الثالثة, حيث شارك وكيل الإمارة مع الطلاب في رسم عدد من اللوحات الخاصة بالمعرض, الخضيري والمدير العام للتربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة الأستاذ حامد بن جابر السلمي الدروع التذكارية للجهات الراعية والداعمة للحمة.            

تجدر الإشارة إلى أن برنامج “نظافة مكة مسؤوليتي” هو إحدى مخرجات برنامج تعزيز المفاهيم النبوية، الذي تتبناها وزارة التربية والتعليم، ويهدف إلى تعزيز العمل الجماعي التطوعي المستدام، ونقل ثقافة ومفهوم “النظافة مسؤولية الجميع”، ويكرس مفهوم العمل الميداني وممارسته، ليشعر المواطن والمقيم بمعاناة العاملين في الميدان.