التعليقات: 0

مؤسسة الشربتلي تتبنى إنشاء مركز حي الصفا النموذجي

مؤسسة الشربتلي تتبنى إنشاء مركز حي الصفا النموذجي
weam.co/199199

جدة – الوئام – حسين العبادي :

رعى الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز محافظ جدة، مساء أمس الاحتفال السنوي الخامس، لجمعية مراكز الأحياء بالمحافظة وذلك بفندق هيلتون بجدة، حيث شاهد والحضور عرضاً مرئياً تحت عنوان “معاً لتحقيق الشراكة المجتمعية”، قبل أن يلقى المهندس حسن الزهراني الأمين العام لجمعية مراكز الأحياء بمحافظة جدة، كلمة رحب فيها بالأمير مشعل ثم استعرض خلالها نشاطات الجمعية خلال العام المنصرم، مبيناً أن تطوير مستوى التعاون بين مراكز الأحياء والجهات الحكومية والأهلية والمؤسسات العامة والخاصة، يأتي من خلال الشراكة المجتمعية التي بدأت مراحلها التطبيقية لإنشاء مراكز الإحياء النموذجية.

وأفاد المهندس الزهراني، أن أعداد المشاركين والمستفيدين المتعاونين مع مراكز الأحياء تضاعف في مختلف مراكز الأحياء بالمحافظة، حيث حققت المراكز النسائية معدلات غير مسبوقة في الأداء والإنجاز بمختلف المشاريع والبرامج، وبين أن الشراكة المجتمعية أسهمت في رفع مستوى الوقاية الصحية وبرامج التدريب على الإسعافات الأولية، إلى جانب التوعية البيئية وتوفير متطلبات السلامة في كل بيت، بالإضافة إلي برامج الأحياء المنتجة ومشروع الوقف ، وتوثيق الجوار، وإصلاح ذات البين والملتقيات الشبابية.

إثر ذلك ألقيت كلمة أهالي محافظة جدة ألقاها نيابة عنهم المهندس محمد أحمد زينل، بين فيها أن محافظة جدة كانت ومازالت على موعد مع مرحلة جديدة من العمل الاجتماعي المتكامل، تمثل في ظهور مراكز الأحياء التي جمعت بين  جنباتها كل الأفكار النبيلة والمبادرات الخيرة والمقترحات الايجابية.

عقب ذلك ألقى الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز كلمة أكد فيها، أن نجاح مسيرة مراكز الأحياء يعود لارتباطها الوثيق بالخطة الإستراتيجية لمنطقة مكة المكرمة،وقال: إن المعدلات المتزايدة للمستفيدين من المشاريع والبرامج وحملات التوعية البيئية والصحية والبرامج الخاصة ثروة الحاضر ورصيد المستقبل، مضيفاً أن الهدف من هذه البرامج يعزز من الانتماء الوطني في دعم الأحياء المنتجة، بالإضافة إلى تعزيز المشاركة المجتمعية على أوسع نطاق.

ونوه مشعل بدعم رجال الأعمال وعطاءهم ووفائهم بمسؤوليتهم الاجتماعية التي تجسدت في أروع صورها، من خلال تبنيهم للمشاريع الخاصة بالمراكز النموذجية الجديدة التي تعود على أبناء المجتمع بالخير حاضراً ومستقبلاً، مشدداً، على ضرورة تعزيز التعاون بين مراكز الإحياء والجهات الحكومية والخاصة باستغلال الطاقات والاستفادة من كل الأفكار والمبادرات بما يعود بالنفع والفائدة على المجتمع.

 من جهة أخرى أكد إبراهيم بن حسن شربتلي، نائب رئيس مجلس أمناء المجموعة، أن مركز ضاحية البساتين الذي تبلغ تكاليفه 6 ملايين ريال، وأقيم على مساحة تقدر بنحو  8 آلاف  و90 مترا مربعا سوف يبدأ تنفيذ إنشائه قريبا وروعي فيه الجانب الاجتماعي بدءا  من التصميم إلى التجهيزات الخارجية والداخلية التي شارك في إعدادها مهندسين على كفاءة عالية  من التميز.

ولفت إلى أن  أنشاء هذا المركز يأتي في أطار الدعم الكبير الذي يوليه الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة  رئيس مجلس مراكز الإحياء في منطقة مكة المكرمة، ومتابعة الأمير مشعل بن ماجد بن عبدا لعزيز محافظ جدة ورئيس المجلس الفرعي  مشددا على أن مراكز الإحياء  وإنشاءها يندرج ضمن منظومة العمل الاجتماعي الذي يشارك فيه  القطاع  العام والأهلي   ودعمه لبرامج المسؤولية المجتمعية.

وأفاد أن إنشاء مراكز نموذجية  للإحياء في المدن السعودية  يعتبر إنجازاً اجتماعياً، غير مسبوق في تطبيق مفهوم الاستثمار الاجتماعي المعتمد على أساليب التشغيل الذاتي بمشاركة سكان الأحياء، بدءا من وضع الأهداف والمعايير وصولا إلى المشاركة في تصاميمها بما يتفق مع الإستراتيجية، لافتا إلى إنشاء مركز إحياء ضاحية البساتين (المحمدية 5)، الذي  تتبناه المؤسسة يدخل في أطار برامج الوفاء الاجتماعي، وكان لنا  قصب السبق في تبني أول مركز حي نموذجي على في واحد من أهم أحياء مدينة جدة.

 كما لفت شربتلي، إلى أن  أنشاء هذا المركز يأتي في أطار الدعم الكبير الذي يوليه الأمير خالد الفيصل، أمير منطقة مكة المكرمة  رئيس مجلس مراكز الإحياء في منطقة مكة المكرمة، ومتابعة الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز محافظ جدة ورئيس المجلس الفرعي، مشددا على أن مراكز الإحياء  وإنشاءها يندرج ضمن منظومة العمل الاجتماعي، الذي يشارك فيه  القطاع  العام والأهلي   ودعمه لبرامج المسؤولية المجتمعية.

وبين أن مراكز الأحياء تعد  محاور ومرتكزات أساسية  لخدمة الأسرة والمجتمع و البيئة والصحة  والشباب والشابات، ويعمل على دعم الأحياء المنتجة والرقي بها اجتماعيا واقتصاديا، منوها بدور جمعية مراكز الإحياء التي تولي اهتماما كبيرا بالمسؤولية الاجتماعية المناطة بها.

وأعلن حسن عبد الرحمن  شربتلي، المشرف العام على المؤسسة  الخيرية  للمسؤولية الاجتماعية، إلى  أن المؤسسة سوف  تتبنى  أيضا مشروع أنشاء  مركز  الإحياء  في حي الصفا، وجاري العمل على استكمال التواصل مع الجمعية، من أجل  الترتيب لتوقيع اتفاقية بهذا الخصوص، مفيدا أن رئيس مجلس الأمناء عبد الرحمن بن حسن شربتلي كان قد أعلن في حضور الأمير خالد الفيصل على العزم وتبني مشروع مركز الصفا، وبين أن مراكز الأحياء تعد  محاور ومرتكزات أساسية  لخدمة الأسرة والمجتمع و البيئة والصحة  والشباب والشابات، ويعمل على دعم الأحياء المنتجة والرقي بها اجتماعيا واقتصاديا  منوها بدور جمعية مراكز الإحياء التي تولي اهتماما كبيرا بالمسؤولية الاجتماعية المناطة بها.

مقاس اكبر1

مقاس اكبر 3

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة