بالفيديو.. ركل وضرب بالكراسي بين مؤيدي "صدام" وأنصار "المالكي"

عمان ـ الوئام: 

أثارت احتفاليةٌ نظّمتها السفارة العراقية في عمّان، أزمةً عاصفة بين جمهور أردني وآخر عراقي حضر تلك الاحتفالية، بعد أن تحوّلت إلى معركة بالكراسيّ والركل، بين مؤيدين للراحل صدام حسين وأنصار لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي.

وبدأت القصة بعد أن قدّم السفير العراقي في عمّان، هادي جواد، كلمة حماسية ولاذعة تدين نظام صدام، الأمر الذي جعل الجمهور الحاضر يتساءل عن المقابر الجماعية الحالية، وتزايد أعداد القتلى خلال السنوات العشر الماضية، وتسجيل الجرائم ضد مجهول، ما جعل الموقف يحتدم بين الفريقين، وبينهم بعض الأردنيين.

وبدأ التراشق الكلامي والتضارب بالأيادي والعراك بالكراسي؛ التي تطايرت في أرجاء القاعة، وتدخلت حماية السفارة من رجال الأمن الموجودين هناك بكثافة، وضربوا المعترضين على تلك الفعالية، وقد أبدى الكثير من المراقبين غضبهم على الأسلوب الذي أدار به السفير العراقي تلك الجلسة وعدم تقديره لطبيعة الجمهور الأردني المؤيد لنظام الراحل صدام حسين.