أردوغان: لو أن احتجاجاتنا بدولة أوروبية أخرى لتم التعامل معها بقسوة أكبر

إسطنبول ـ وكالات :

قال رئيس الوراء التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم، إن المظاهرات التي تشهدها بلاده لو حدثت بدولة أوروبية أخرى لتم التعامل معها بقسوة أكبر، وذلك في كلمة له بمؤتمر الاتحاد الأوروبي المنعقد بإسطنبول.

وأوضح رئيس الوزراء التركي أن حكومته لا مشكلة لديها في استقبال الطلبات الديمقراطية، وقال: “نحن لسنا ضد مناصري البيئة.”

وقال أردوغان: “ما نقف ضده هو الإرهاب وعمليات التخريب والعنف غلى جانب تهديد حرية الآخرين”, مرحباً بالذين يتواصلون معه بمطالب ديمقراطية.

وتأتي تصريحات أردوغان في الوقت الذي تشهد فيه عدد من المدن التركية احتجاجات على سياسة الحكومة في موجة غضب راح ضحيتها قتلى وعشرات من الجرحى.