التعليقات: 0

أوقاف صالح الراجحي تتكفل بـ «520» حلقة تحفيظ للقرآن بمختلف مناطق المملكة

أوقاف صالح الراجحي تتكفل بـ «520» حلقة تحفيظ للقرآن بمختلف مناطق المملكة
weam.co/210937

الرياض-الوئام:

أنهت إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي تنفيذ برنامج دعم الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم للعام الدراسي (1433هـ – 1434ه)، وذلك من خلال التكفل برواتب المعلمين والمعلمات في عدد من الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم في مختلف مناطق المملكة بالإضافة إلى إكمال تنفيذ برنامج دعم برامج وأنشطة حلقات جامع الراجحي بحي الملك فهد وقد بلغت التكلفة الإجمالية لهذه البرامج أكثر من ( 8,3 ) مليون ريـال.

 

صرّح بذلك الأمين العام لإدارة الأوقاف الأستاذ عبدالسلام بن صالح الراجحي، مؤكداً حرص إدارة الأوقاف على تشجيع حفظ كتاب الله الكريم وتعلمه وفهمه ودعماً للمسيرة الخيّرة لهذه الجمعيات المباركة، وامتثالاً لقول رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم (خيركم من تعلم القرآن وعلمه).

 

وأوضح الراجحي أن هذا الدعم شمل عدداً من البرامج التي تعنى بحفظ القرآن الكريم وتعلمه حيث تم تخصيص ثلاثة ملايين ريـال لدعم رواتب (468) معلماً ومعلمة لمدة سنة دراسية كاملة في (100) جمعية خيرية لتحفيظ القرآن الكريم على مستوى مناطق المملكة، كما تم دعم رواتب (52) معلم وإداري لحلقات تحفيظ القرآن الكريم بجامع الراجحي بحي الملك فهد ورعاية أنشطتها بما فيها الدورة الصيفية المكثفة وتكريم المتميزين من الطلاب والطالبات، إضافة إلى دعم رواتب معلمي ومشرفي حلقات تحفيظ القرآن الكريم بمساجد إدارة الأوقاف بتكلفة بلغت (850) ألف ريـال.

 

وبيّن عبدالسلام الراجحي أن إدارة الأوقاف تواصلت مع عدد من الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم على مستوى المملكة بطلب ترشيح عدد من معلمي ومعلمات كل جمعية بحسب نسبة أعداد المعلمين والدارسين فيها إلى العدد الإجمالي للمعلمين على مستوى المملكة، وبعد ذلك قامت الإدارة بصرف رواتب المعلمين والمعلمات الذين تم ترشيحهم من قبل الجمعيات شهرياً ولمدة عام دراسي كامل.

 

وأشار الراجحي إلى المشروعات التي قامت بها إدارة الأوقاف في مجالات تعليم ونشر وخدمة كتاب الله الكريم من خلال إنشاء المجمعات التعليمية لتحفيظ القرآن الكريم للبنين والبنات وإدارة وتشغيل مدارس الصالحية الأهلية للبنين والبنات في محافظة جدة بالإضافة إلى القيام بتنفيذ برنامج «نشر المصحف الشريف» الذي يُعنى بطباعة المصحف الشريف وتوزيعه مجاناً على المسلمين في عدد من دول العالم بالتنسيق مع سفارات المملكة العربية السعودية في الخارج بتكلفة إجمالية لهذه المشروعات بلغت (78,5) مليون ريـال.

 

واختتم الراجحي تصريحه بحمد الله وشكره أن يسر لإدارة الأوقاف ما يعينها على تقديم خدماتها الخيرية التعليمية والدعوية والاجتماعية في بلادنا المباركة في ظل ما نعيشه من أمن ورخاء بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني (حفظهم لله)، كما قدم شكره وتقديره لمعالي وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد المشرف العام على الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بالمملكة الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ على جهوده ومتابعته الدؤوبة لأعمال الجمعيات ومنجزاتها، وسأل العلي القدير أن يجعل هذه الأعمال التي تقوم بها إدارة الأوقاف في ميزان حسنات الموقف الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي (رحمه الله) والعاملين في إدارة الأوقاف.

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة