تنفيذًا لأمر المليك.. مريض السمنة «شاعري» يصل لمدينة الملك فهد الطبية

الرياض ـ الوئام: 

وصل أمس الاثنين إلى قاعدة الرياض الجوية، المريض «خالد محسن شاعري» الذي وجّه خادم الحرمين الشريفين – يحفظه الله -، بنقله من جازان إلى الرياض وعلاجه في مدينة الملك فهد الطبية، حيث يعاني – شفاه الله – من السمنة المفرطة، ويبلغ وزنه (610) كيلو جرامات، وقد رافقه في الطائرة الخاصة التي نقلته فريق طبي متخصص، وكان في استقبالهم الدكتور عبدالعزيز الحميضي وكيل وزارة الصحة للخدمات العلاجية رئيس الفريق الإشرافي لنقل الحالة، والدكتور محمود يماني المدير العام التنفيذي لمدينة الملك فهد الطبية بالرياض.

 وكانت الطائرة قد غادرت الرياض فجر اليوم بعد أن تم تجهيزها لنقل المريض وتزويدها بكافة احتياجات المريض خلال الرحلة من جازان إلى الرياض، إضافة إلى الطاقم الطبي المتخصص والمتمرّس في مثل هذه العمليات.

ومن جهة أخرى قامت الجهات المعنية التي وجه خادم الحرمين الشريفين – يحفظه الله – بمشاركتها في عملية نقل المريض بإجراء تجربة فرضية لعملية النقل حرصًا على ضمان سلامة المريض وتجنب أي احتمالات قد تحدث أثناء عملية النقل، وذلك بإشراف طبي من مدينة الملك فهد الطبية بالرياض، حيث شارك في التجربة كل من وزارة الدفاع ممثلة بالنقل الجوي والإخلاء الطبي الجوي، ووزارة الداخلية ممثلة بالدفاع المدني، وهيئة الهلال الأحمر السعودي، ومدينة الملك فهد الطبية، والشؤون الصحية بجازان.

 تجدر الإشارة إلى أنه فور صدور التوجيه السامي الكريم قامت وزارة الصحة بتشكيل فريق طبي متخصص لزيارة المريض في مدينة جازان؛ لوضع خطة النقل والعلاج وتحديد الاحتياجات اللازمة في مثل هذه الحالات، حيث  قامت الوزارة بمخاطبة الشركات العالمية المتخصصة لتأمين هذه المتطلبات. والتي شملت رافعة خاصة لمثل هذه الأوزان وسريرًا وكرسيًّا نوعيًّا متحركًا ومستلزمات طبية خاصة أثناء النقل في سيارة إسعاف.

ولقد تمت معاينة المريض بوجود ممثلين من الجهات ذات العلاقة، وتم وضع خطة لإخلاء المريض ونقله من مقر إقامته (بالدور الثاني) باستخدام رافعات خاصة، حيث تم  عمل التعديلات اللازمة والضرورية للمبنى لتسهيل عملية النقل.

 كما قامت الوزارة بتكليف فريق طبي من العناية المركزة بمستشفى الملك فهد بجازان بزيارة المريض يوميًّا وتقييم ومتابعة حالته  لحين موعد نقله.

ووجّهت الوزارة شكرها لجميع الجهات المشاركة في عملية نقل المريض وعلاجه، وسألت العلي القدير أن يمنّ على المريض بالشفاء العاجل وأن يلبسه ثوب الصحة والعافية.

49067_13057