عربة كهربائية لذوي الاحتياجات الخاصة والمرضى في مشعر منى

منى –  الوئام  –  حجب العصيمي :

 خصصت وزارة الشؤون البلدية والقروية ممثلة في الإدارة المركزية للمشروعات  التطويرية بالمشاعر المقدسة 226 عربة كهربائية بمنشأة الجمرات للحجاج من ذوي الاحتياجات الخاصة والمرضى وكبار السن والنساء بهدف تيسير أدائهم لهذا النسك من مناسك الحج،ومساعدتهم على التنقل لرمي الجمرات الثلاثة دون أي صعوبات أو مخاطر تهدد سلامتهم.

 

أوضح ذلك المهندس “وجدى بن حسن طوله” مدير إدارة التشغيل والصيانة بالإدارة المركزية للمشروعات التطويرية بالمشاعر،مشيراً إلى أن العربات الكهربائية سوف  تخدم 70 ألف حاج من ذوي الاحتياجات الخاصة والمرضى وكبار السن أثناء رمي الجمرات في حج هذا  العام 1434 هـ ولاسيما بعد زيادة عدد المسارات المخصصة لها  خلال أيام التصعيد إلى 3 مسارات،بالإضافة إلى المسارات الثلاثة المخصصة لأيام النفرة وطوال أيام التشريق.

  وأشار المهندس وجدي طوله إلى أن العربات الكهربائية سوف تبدأ عملها وفق الخطة التشغيلية المعتمدة لمنشأة الجمرات في حج هذا العام في ثلاثة مسارات خاصة بأيام التشريق هي المسار رقم “1” المنحدر صعوداً من ساحات منشأة الجمرات من الجهة الجنوبية إلى الدور الثاني للمنشأة بقوة 70 عربة،بينما تم تخصيص 30 عربة  للعمل في المسار رقم “2” المنحدر صعوداً من الساحات الشمالية لمنشأة الجمرات  إلى الدور الثاني والذي تسلكه العربات الكهربائية فينحدر صعوداً إلى محطة قطار المشاعر بالجمرات مني”3″ ويتم  تشغيله في حج في العام بعدد 126 عربة طوال أيام  التشريق.

 

 ن خطة تشغيل العربات الكهربائية في أيام التصعيد أوضح المهندس وجدي طوله أن  ذلك سوف يتم عبر ثلاثة مسارات هي المسار رقم “4” والقادم من السلالم  الكهربائية رقم “2” والمسار رقم “5” والذي يصل بين السلالم الكهربائية رقم “5” ثم المسار رقم “6” والقادم من منطقة السلالم الكهربائية رقم “3” وجميعها تصل إلى طريق الملك عبد العزيز العلوي.

 

وأوضح مدير إدارة التشغيل والصيانة بالإدارة المركزية للمشروعات التطويرية أن خطة تشغيل هذا العدد الكبير من العربات لخدمة ذوي الاحتياجات الخاصة والمرضى وكبار السن بمنشأة الجمرات،استلزمت توزيع أعداد كبيرة من السائقين والمشرفين  وفرق الصيانة ومشرفين للتحميل والتنزيل على كل مسار من هذه المسارات بناء على عدد العربات به تشمل 226 سائقاً يعمل كل منهم لمدة 12 ساعة،بالإضافة إلى ما  يقرب من 50 مشرفاً ميدانياً وعاملاً وفني صيانة يتواجدون في مناوبات على مدار الساعة لمساعدة مستخدمي العربات والتعامل مع أي مشكلات فنية في تشغيلها  واستخدامها طوال أعمال الحج بالمنشأة.

 وبين المهندس وجدي طوله أن آلية توزيع وتشغيل العربات تتم وفق جدول يستوعب  الكثافة المتوقعة في أوقات الذروة،ولاسيما خلال الفترة الصباحية من الساعة 11  وحتى الخامسة مساءاً طوال أيام التشريق.