التعليقات: 0

محافظ جدة : المطار الجديد الأكثر محورية في الشرق الأوسط

محافظ جدة : المطار الجديد الأكثر محورية في الشرق الأوسط
weam.co/272456

أكد الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز محافظ جدة، أن المطار الجديد بالمحافظة سيكون أحد أكبر مطارات الشرق الأوسط وأسيا فور الانتهاء من جميع مراحله، وسيصبح مطاراً محورياً يربط الشرق بالغرب.
جاء ذلك خلال زيارة المحافظ لتفقّد آخر ما وصل إليه مشروع تطوير مطار الملك عبدالعزيز الدولي الجديد، مضيفاً إنشاء المطار جاء نتيجة للإقبال المتزايد على محافظة جدة، وارتفاع أعداد المسافرين من عام لآخر، إضافة إلى التطور المتسارع الذي شهدته وتشهده جدة.
تابع بأن المرحلة الأولى من مشروع تطوير المطار سيرفع طاقته الاستيعابية، وستتكلف المرحلة الأولى نحو 27 ملياراً و111 مليون ريال، وينتهي قريباً.
أكد أن المشروع يأتي في إطار رعاية واهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز- حفظه الله- بمنظومة الطيران المدني في المملكة بشكل عام، وبمطار الملك عبدالعزيز الدولي بشكل خاص بوصفه بوابة رئيسة للحرمين الشريفين، فضلاً عن الدور الذي يمكن أن يؤديه في دعم البنية الاقتصادية للمنطقة.
كما رفع شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد، على اهتمامهم ورعايتهم للمشاريع التنموية التي تحظى بها مدينة جدة في إقامة مشروعات حضارية وتنموية عملاقة تخدم المواطنين والمقيمين والزوار وضيوف الرحمن من الحجاج والمعتمرين، ومن ضمنها هذا المطار.
شدد على أن المشروع يسهم في استيعاب الزيادة المطردة الحالية والمتوقعة في الحركة الجوية من خلال مرافق حديثة وعالية التقنية، معرباً عن أمله في أن يتبوأ المطار الجديد موقعه بين المطارات الدولية في العالم؛ بحيث يستحوذ على حصة مناسبة من سوق النقل الجوي، كما سيوفر عدداً كبيراً من الفرص الاستثمارية للقطاع الخاص علاوة على آلاف الفرص الوظيفية للمواطنين، وتجويد الخدمات للمسافرين بناء على قياس مؤشرات الأداء في خدمة العملاء.
أكد على أن مدينة جدة تُعد من أهم مدن العالم اقتصادياً وتنموياً، ولها أهمية كبيرة بالنسبة لحركة التجارة الدولية، ما جعلها من أكثر المدن استقطاباً للأعمال، مبيناً أنها تشهد حالياً مشروعات لتحقيق الرفاهية والوصول إلى معادلة التوازن بين المشاريع والكثافة العددية للسكان.
كما حث الأمير مشعل على مضاعفة الجهد وسرعة الانتهاء من إقامة مشروع المطار الجديد وفق جدوله الزمني المتوقع.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة