ضبط عمالة مخالفة وإزالة 150 مسلخا عشوائيا و40 حوشا بالرياض

أسفرت حملة تصحيحية كبرى لمعالجة الذبح العشوائي، نفذتها أمانة الرياض خلال الفترة من 26/7 إلى 3/8/1435هـ، عن إزالة أكثر من (150) مسلخا عشوائيا و(40) حوشا ومصادرة (230) قطعة من جلود الذبائح، و(330) سكينا، وعدد من أنابيب الغاز ومناشير تقطيع اللحم الكهربائية والسواطير، كما ضبط العشرات من العمالة المخالفة والهاربة.

وقالت «الأمانة»، في بيان لها: «بناء على توجيهات أمين منطقة الرياض المهندس عبد الله بن عبد الرحمن المقبل، تعد ظاهرة الذبح خارج المسالخ النظامية خرقا للأنظمة والقوانين وخطرا يهدد صحة المستهلك وسلامته، ومصدرا من مصادر التلوث البيئي والبصري ونشر الأمراض»، مبينة أن «المسالخ المتنقلة البديلة عالية المواصفات حظيت بإقبال جيد من المواطنين والمقيمين، حيث بلغ إجمالي عدد الذبائح خلال فترة الحملة نحو (3000) ذبيحة في هذه المسالخ».

تجدر الإشارة إلى أن «أمانة الرياض» أطلقت خدمة المسالخ المتنقلة البديلة في أنحاء مدينة الرياض، شملت شارعي الشيخ جابر الصباح والسلطان قابوس وطرق ديراب والدمام القديم والثمامة والدمام والدائري الجنوبي والاستراحات، ضمن حملتها التصحيحية الكبرى لمعالجة الذبح العشوائي.