التعليقات: 0

«مطوفي حجاج أفريقيا» تلزم أعضاء التفويج بضوابط الوزارة

«مطوفي حجاج أفريقيا» تلزم أعضاء التفويج بضوابط الوزارة
weam.co/291446
مكة - الوئام :

شددت مؤسسة مطوفي حجاج الدول الأفريقية غير العربية، على أعضاء التفويج بمجموعات الخدمة الميدانية، بضرورة اتباع الضوابط التي حددتها وزارة الحج لتفويج الحجاج إلى منشأة الجمرات، ومنها عدم الخروج في الأوقات غير المحددة للرمي، ومنع الحجاج من حمل الأمتعة والأطفال وكبار السن والكراسي المتحركة.

وأوضح رئيس مجلس إدارة المؤسسة المطوّف عبد الواحد بن برهان سيف الدين، خلال دورة تدريبية نظمتها المؤسسة اليوم بمقرها لمسؤولي تفويج الحجاج إلى الجمرات، أن الوزارة تبذل جهودا كبيرة لتخفيف الأعباء على الجهات المنظمة والعاملة بمنشأة الجمرات، مشددا على ضرورة الالتزام بالبرامج المحددة لخروج الحجاج إلى رمي الجمرات، حرصا على أداء تلك الشعيرة، وفقا للمواعيد المحددة.

وثمن سيف الدين، الدور الذي تقوم به لجنة الجمرات في المؤسسة، من خلال مثل تلك الدورات التي سيكون لها دور إيجابي مثمر في تنظيم تلك الشعيرة، مشددا على أعضاء اللجنة العمل بالمعلومات التي يتلقونها، مثنيا على التكاتف في العمل الذي تقوم به جميع الجهات المعنية لضمان سلامة ضيوف الرحمن وراحتهم خلال تأدية مناسك الحج.

ومن جانبه، استعرض نائب المشرف العام على لجنة الجمرات، الدكتور محمد زمزمي، آلية خروج الحجاج من المخيمات بمنى وتوجههم لرمي الجمرات أيام التشريق، وما يترتب على ذلك من عمليات تنظيمية مجدولة من قِبَل وزارة الحج.

ودعا «الزمزمي» إلى ضرورة الخروج للرمي في الأوقات المحددة وفق الجدول الزمني لوزارة الحج، مع اتباع الضوابط المنصوص عليها، بحيث يكون الخروج في أفواج ومجموعات يتقدمها مرشدون ميدانيون، وآخرون من مكتب شؤون الحجاج، يحملون إشارات تدلل على توحيد الفوج الذي يجب ألا يزيد على 250 حاجا، مشددا على مسؤولي التفويج بأهمية التنسيق المسبق مع مكاتب شؤون الحجاج لتفادي المؤثرات على سير أداء الرمي.

التعليقات (٠) اضف تعليق

التعليقات مغلقة