سقوط أمطار غزيرة على جازان

هطلت أمطار غزيرة، اليوم على قرى الشريط الحدودي وسالت على أثرها أودية ليه، خلب، دهوان، والمغيالة.

وعزلت سيول وادي دهوان قرى المعطن، ومنعت الأهالي من الدخول إلى قراهم والخروج منها لمدة تزيد على خمس ساعات، أدت العواصف إلى قطع التيار الكهربائي عن بعض قرى الحرث.

وحذر الدفاع المدني بمنطقة جازان المواطنين والمقيمين من النزول إلى مجاري الأودية، وحثهم على الحيطة والحذر في مثل هذه التقلبات الجوية.

وقال المتحدث الرسمي للدفاع المدني الرائد يحيى القحطاني إن هناك تنبيها من الأرصاد الجوية وحماية البيئة باحتمال هطول أمطار رعدية متوسطة إلى غزيرة مصحوبة بزخات من البرد، وقد تؤدي إلى جريان السيول ورياح نشطة تحد من مدى الرؤية الأفقية. وأضاف أن هناك تحذيرات عن سيول منقولة، مطالبا بعدم المجازفة بالحياة في اجتياز الأودية أثناء جريانها، مع ضرورة الابتعاد عن المناطق المنخفضة وبطون الأودية.

وأنقذت العناية الإلهية شابا من الغرق في مزلقان سد وادي ضمد قطع الوادي أثناء جريان السيل، حيث تمكن من الخروج دون أن يصاب بأي أذى، في حين أخرجت فرقة من الدفاع المدني بالعيدابي مركبته قبل أن يجرفها السيل ويتسبب في تلفها.