أستراليا توقف «34» لاعب رغبي بسبب المنشطات

أوقفت محكمة التحكيم الرياضية في أستراليا 34 لاعب رغبي لمدة عام، كانوا أعضاء بفريق إيسندون في 2012، بسبب تعاطيهم مواداً منشطة.

وقالت محطة إيه بي سي المحلية إن رئيسة النادي ليندساي تانر أكدت صدور الحكم القضائي، بسبب انتهاك لائحة مكافحة المنشطات، وأشارت إلى أن 12 لاعباً من المعاقبين لا يزالون في الفريق، لن يتمكنوا من اللعب في الموسم الحالي.

وقال المدير العام للوكالة الدولية لمكافحة المنشطات (وادا) ديفيد هومان: “القرار يمثل نتيجة صائبة لعالم مكافحة المنشطات، فالأهم هو تحقيق العدالة تجاه الرياضيين اللذين لا يتعاطون المنشطات في أستراليا وبقية العالم”.

وتورط فريق إيسندون، ويقع مقره بمدينة ملبورن جنوب شرقي أستراليا، في 2012 بفضيحة منشطات نتيجة تعاطي مكملات تحتوي على فيتامينات، أقرها الأخصائي الرياضي ستيفن دانك.

وفي مارس 2015، أقرت إحدى المحاكم القضائية بعدم مسؤولية الرياضيين بحسب إفي.

وفيما قررت الوكالة الرياضية لمكافحة المنشطات في أستراليا احترام الحكم، لجأت وادا إلى استئنافه أمام محكمة المنشطات الرياضية الأسترالية، التي قررت الآن إدانتهم.وبحسب آخر نسخة للحكم، انتهك اللاعبون لائحة مكافحة المنشطات.