1 تعليق

انشقاق الناطق باسم الجيش الليبي وأوامر باعتقاله

انشقاق الناطق باسم الجيش الليبي وأوامر باعتقاله
weam.co/380866
طرابلس-الوئام:

في حركة مفاجئة شن الناطق باسم القيادة العامة للجيش الليبي الرائد محمد الحجازي ،مساء أمس الخميس هجوما حادا على القائد العام للجيش الفريق أول ركن خليفة حفتر، متهمًا إياه بالفساد وتحميله مسؤولية تأزم الوضع في مدينة بنغازي.

ووفقا لموقع بوابة أفريقيا الإخبارية الليبي، اتهم الحجازي في كلمة مطولة الفريق خليفة حفتر على قناة «وطن الكرامة» بقضايا اختلاس واستغلال منصبه العسكري، وسرقة أموال وتحويلها لصالحه وصالح أبنائه وبأنه يطيل عمر المعركة في بنغازي عمدًا ولا يحس بمعاناة الناس وآلامهم.

كما اتهم الحجازي حفتر بـ”العمالة” وقال إن “ما يسمى بالقائد العام للجيش يستقبل كوبلر وكأنه موظف، مضيفاً أن حفتر وضعنا في موقف مخجل وجعلنا مهزلة، هذا القائد العام مجرد عميل”، كما أكد الحجازي أنه “لا يؤيد حكومة فرضها المبعوث الأممي كوبلر”، على حدّ تعبيره.

ويأتي هذا عقب لقاء جمع الفريق خليفة حفتر قائد الجيش الليبي، الخميس مع وفد بعثة الأمم المتحدة يترأسه الجنرال باولو سيريرا، مستشار الشؤون الأمنية لبعثة الأمم المتحدة لدى ليبيا، تم الاتفاق خلاله على خطة لوقف إطلاق النار لمدة أسبوعين لإتاحة الفرصة لتوفير ممرات أمنية لإغاثة المناطق المنكوبة في ليبيا، مقابل الإفراج عن بعض الأسرى في سجون الجماعات الإرهابية داخل بنغازي.

فيما قالت مصادر مقربة من حفتر ، إن تعميماً أرسل إلى كل قوات الجيش في المنطقة الشرقية التابعة لحفتر باعتقال حجازي بطلب من قائد الجيش، مشيرة إلى استبعاد حجازي من منصبه، بعد تصريحات إعلامية أكد فيها انشقاقه عن الجيش.

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    زائر

    ما أقبح الخيانه والانقلاب في اوقات الازمات مهما كانت المسوغات