استشارية بـ«سعود الطبية»: 6 أسباب خلف هشاشة عظام الأطفال

أرجعت استشارية طب الأطفال والأمراض الروماتيزمية بمدينة الملك سعود الطبية د. وئام العيد إصابة الأطفال بهشاشة العظام إلى 6 أسباب.

وقالت: تُعد العوامل الوراثية سببًا في تأثر العظام منذ تكوينها، وهي في الرحم، وتستمر حتى الولادة، وتؤدي إلى تُكسّرها تلقائيًا، وبحسب شدة الحالة قد تصل إلى الوفاة”، كما أن للتغذية السيئة، وعدم تناول الحليب دور، حيث إن وجود البروتينات والكالسيوم بغذاء الطفل ضروري”.

وأشارت د. العيد إلى أن وجود الأمراض المزمنة مثل المفاصل المناعية والروماتيزم تُسّرع حدوث الهشاشة بعظام الطفل، بالإضافة إلى وجود أمراض أخرى كالغدد الدرقية وأمراض الكلى المزمنة.

وبحسب د. العيد، فإن الأطفال المعوقين والملازمين للفراش يكونون عرضة لهشاشة العظام، مشيرة إلى أن أحد أسبابها هي استعمال بعض الأدوية، التي تؤخذ لفترة طويلة، مثل الكورتيزون.

وشددت د. العيد على أهمية الاهتمام بالتغذية السليمة منذ الطفولة، والتركيز على تناول الحليب بمعدل كأسين يوميًا مع أداء النشاط الرياضي والتعرض للشمس غير الحارقة، موضحة أن هذه العوامل أساسية لأجل بناء عظام قوية.

فتكوين النسيج العظمي، يحتوي على مادة بروتينية تسمى الكولاجين، وهي تحافظ على شكل العظم ومرونته، كما يتكون العظم على الكالسيوم والفوسفات، اللذين يُكسّبان العظم القوة والصلابة.
واختتمت د. العيد حديثها قائلة: “متابعة الأطفال مهمة جدًا، ويجب الحرص على الفحص المبكر دائمًا فهو وقاية بإذن الله”.