واشنطن تطمئن طهران: لا نعترض على تعامل البنوك الأجنبية معكم

سعى وزير الخارجية الاميركي جون كيري لطمأنة نظيره محمد جواد ظريف بشأن رفع العقوبات المفروضة على طهران، خلال لقاء ثنائي عقده معه في نيويورك.

واعلن كيري للصحافيين مصافحا ظريف «اود التشديد على اننا رفعنا عقوباتنا المرتبطة بالنووي طبقا لتعهداتنا»، مضيفا «ثمة الان فرص للمصارف الاجنبية للتعامل مع ايران».

واكد انه «لا نقف عقبة امام المصارف الاجنبية التي تتعامل مع مصارف وشركات ايرانية».واوضح ان هذا يشمل المصارف التي تجمد ما يقدر بـ55 مليار دولار من الاموال الايرانية التي كانت حتى الان متخوفة في اعادة هذه الاموال، حتى بعد توقيع الاتفاق النووي.

واقر كيري بانه «يبدو للاسف ان هناك قدرا من الغموض بين المصارف الاجنبية ونريد ان نوضح الامر بقدر الامكان».

وقال انه في حال كان لدى المصارف اسئلة بشأن العقوبات المتبقية «عليها فقط ان تسأل».ورحب ظريف بهذه التصريحات؛ مؤكدا ان «ايران طبقت القسم المتعلق بها من الاتفاق، ونأمل بعد هذا التصريح ان نرى تطبيقا جديا لجميع الفوائد التي يفترض ان تجنيها ايران من اتفاق فيينا».