تعليقان 2

لا جديد يا آسيا!

لا جديد يا آسيا!
weam.co/405366
عبد الإله الجبل

بعد سنوات الضياع لكل حُلم ولكل هدف ولكل نادٍ جاء الفرج وأتت سنة تحقيق المستحيلات بعد هذي السنة، التي أسميتها سنة المستحيلات تحقق فيها الدوري الإنجليزي لليستر سيتي، بعد مدة زمنية ليست سهلة فلقد حققها بعد قرن واثنين وثلاثين سنة ولحقت سلسلة المستحيلات تحقيق الأهلي السعودي الدوري بعد اثنين وثلاثين محاولة باءت بالفشل.

توقعنا جميعًا وأنا واحد منهم أن في هذي السنة تكتمل الصور الناقصة ويتصارع الهلاليون من أجل الشعار من أجل الفريق من أجل المحبين لكي تنتهي معناة شعار جمهور الهلال الذي لطالما صرخ مناديًا (قادمون يا آسيا) وإلى هذا اليوم ما زال الشعار صامدًا وما زال الركض جاريًا ولم يصل.

فمسافة آسيا تحتاج لعمل متقن من البداية ورؤية واضحة يرتسم فيها خطى الفريق من بداية المستحيل إلى النهاية.لربما الطريق صعب وأصبح المستحيل (هلال).

لست هنا لكي أنتقد، ولكن من يعمل بجد يستحق الإشادة ويستحق هذا الإنجاز، وجميع الفرق تكاد تشم ريحة الدوري وهي في البدايات وتستطيع أن تتوقع أن الدوري لا محالة سوف يقتنصة، لكن هلالنا أصبح مستحيل وبدايته غالبًا تخبطات يتبعها تخبطات وتنتهي بها للأسف ولعل آخرها إقالة المدرب قبل مباراة العودة على أرض الخصم، فالمدرب شماعة لكل خطأ.

بالمناسبة من المستحيلات أيضًا التي ساعد فيها الهلال هي صعود لوكوموتيف لأول مرة إلى ربع نهائي آسيا!!

التعليقات (٢) اضف تعليق

  1. ٢
    هلاااالي

    عمكم الهلال ذابحكم جالطكم
    اسيااا تجي يعني تجي

  2. ١
    انحادي

    تبطي انت وهلالك تأخذ الاسيوية
    العالمية صعبه قوية

    فريقك مايستاهل يتأهل بلاصل محلي وتكفيه لجنة التحكيم عمر المهنا صحصحوا بالله ي هلاليين عن الغفوة