بلدي جدة يطالب الأمانة بتمديد إخلاء وإزالة عقارات السامر وأم الخير شهرين

جدة ـ الوئام:
طالب الأستاذ حسين بن علوي باعقيل رئيس المجلس البلدي بجدة أمانة المحافظة بتأجيل إخلاء وإزالة (156) عقاراً تعترض مشاريع إنشاء قناتين للتصريف وحوضا لتجميع المياه بحي السامر ومخطط أم الخير السكني، إلى ما بعد الاختبارات الدراسية التي تنتهي في (23) رجب المقبل.. تقديراً لظروف الكثير من الأسر السعودية التي تخشى على مستقبل أبناءها الدراسي.
وطمأن باعقيل الأهالي الذين لجأوا للمجلس البلدي أمس ـ الأحد ـ بعد صدور قرار بصرف التعويضات وإخلاء وإزالة العقارات قبل تاريخ (22) من شهر جمادى الآخر المقبل، وأكد أن المجلس سيناقش الأمر في جلسته الاعتيادية رقم (81) بعد غد الأربعاء، ويرفع تقريراً كاملاً بمرئياته وتوصياته الكاملة إلى أمانة المحافظة على أمل أن يتم تمديد الفترة لمدة شهرين حتى يتمكن المواطنين من إخلاء منازلهم مع بداية الأجازة الصيفية ودون التأثير على مستقبل الطلاب والطالبات المرتبطين بالمدارس والجامعات.
وأكد باعقيل أن المجلس البلدي يتفهم توجه الأمانة التي تسعى إلى إنفاذ توجيهات صاحب السمو الملكي أمير منطقة مكة المكرمة رئيس اللجنة الفرعية لمشروع تصريف مياه الأمطار والسيول بجدة، بهدف الإسراع في تنفيذ قناة تصريف الأمطار بحي السامر وقناة تصريف مياه وحوض التجميع بمخطط أم الخير السكني وفقاً لتوصيات هيئة المساحة الجيولوجية واللجنة التنفيذية للمشروع، ويدرك أن الجهات التنفيذية تعمل على الإسراع لتنفيذ هذا المشروع قبل موسم الأمطار المقبل الذي يبدأ في العادة خلال ذي الحجة المقبل، لكنه يتفهم أيضاً شكوى المواطنين من المواعيد المعلنة وتذمرهم من إخلاء منازلهم قبل بدء الاختبارات وفي وقت يتواكب مع نهاية العام الدراسي.
وأكد أن المجلس البلدي يسعى إلى الوصول إلى صيغة ملائمة تساهم في تنفيذ مشروع تصريف مياه الأمطار والسيول الذي سينهي معاناة محافظة جدة كلها في موعده، دون أن يكون هناك أي تأثير أو ضرر يقع على المواطنين الذي وعودوا بالحصول على تعويضات عادلة جراء نزع ملكيات عقاراتهم، مشدداً على ضرورة التعاون بين جميع الجهات لتحقيق القرارات التي أعلنت عنها اللجنة الوزارية المشكلة لإنهاء مشكلة السيول في جدة والتي حظيت بموافقة ودعم خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز (يحفظه الله).
وعبر رئيس المجلس البلدي عن تطلعاته بأن تثمر الجهود التي سيبذلوها في تحقيق أمال وتطلعات المواطنين في حي السامر ومخطط أم الخير، مشيراً إلى أن المجلس يعتبر نفسه عين المواطنين التي يراقبون بها المشاريع المقامة في مدينة جدة، وصوتهم الذي يتصدى بقوة لكل المعوقات والمشاكل الموجودة.