تعليقات 8

بعد مقال العواد.. «الثقافه والإعلام» تتوعد أي كاتب يسئ للمرأة السعودية أو أي مواطن

بعد مقال العواد.. «الثقافه والإعلام» تتوعد أي كاتب يسئ للمرأة السعودية أو أي مواطن
weam.co/417852
مكة ـ الوئام ـ محمد السويهري:

أكدت وزاره الثقافة والإعلام على لسان متحدثها الرسمي أنس القصير أن الوزارة ستتخذ كافة الإجراءات النظامية بحق الكتاب الذين يسيؤون للمرأة السعودية أو أي مواطن .

يأتي ذلك بعد رد فعل قام به مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي، تعقيباً على ما كتبه الدكتور تركي العواد في مقاله الذي ذكر عنوانه “مهمة ريمة المستحيلة”، وذلك بعد تنصيبها كأول امرأة في منصب رياضي بالهيئة العامة للرياضة، وتطرق في مقاله عن أن النساء بلكاد تتحرك بسبب الشحوم المتراكمة، وأضاف لا أمهات مفلسات تكاد تقتلهن السمنة لا ينتجن إلا الدرباوي ومدمن المخدرات.

التعليقات (٨) اضف تعليق

  1. ٨
    زائر

    يجب المحاسبه كائن من كان
    حسبنا الله ونعم الوكيل يجب فتح تحقيق
    حتى في شهادات الدكتوراة المنتشرة
    وليس كل دكتور دكتور مع تقديري واحترامي
    بجب مقاضاته وعدم التهاون
    ليكون عبره لغيره ممن يتجرأ على نقص حقوق المواطنين

  2. ٧
    زاير

    اللي يقول الصدق يتحاسب سبحان الله كلامه مافيه شي يسئ او شتيمه هذا هو الواقع

  3. ٦
    الاسم (اختيارى)

    من المقال الي كتبه نستنج انه شخص جاهل لان اهم صفه عند الجاهل هي الحكم على الناس بالعموم

  4. ٥
    ابوعبدالله الغامدي

    يجب محاسبة كل من يسي للدين وان كان رجل او أمرآه

  5. ٤
    زائر

    ورئيس التحرير اللي سمح له بنشر المقال من يحاسبه ؟!

  6. ٣
    زائر

    السعوديه أمة عقيده يجب أن لايتخذ اي قرار مثل رياضة النساء الا بعد عرضه على العلماء والتأكد من موافقته لأوامر الله ورسوله.حتى تكون تصرفاتنا موافقه لتعاليم ديننا والناس لا يقتنعون الا به واذا عارضوا على شي بحق يجب ان يجابهوا بحق والا تفاقمت الأمور .اللهم وفقنا وعلمائنا وولاة امرنا الى مايرضي ربنا.

  7. ٢
    زائر

    صدر القرار السريع لمشاركة النساء في المسابقات الرياضيه الخارجيه و لانها من الاسره الحاكمه .

  8. ١
    ابو محمد الحربي

    سبحان الله كنا إلى وقت قريب وإعلامنا يضرب بها المثل دينيا وادبيا وكان اي صحيفه او اي كاتب يتعدى على حقوق او يخدش كرامات الأخرين يوقف عن الكتابه ويحاسب فورا وكان الناس متقيدين بذلك ومنضبطين رغبة ورهبه.وش هالانفتاح المفرط والاستهانه بمشاعر الناس والإساءة إلى ديننا من بعض الكتاب وين دور وزارة الثقافه والإعلام عن. محاسبة من يخرج عن الجاده وارده إلى صوابه.