«نــورتن» تطلق تطبيقاً جديداً لمنع سرقة المعلومات الشخصية

كشفت نتائج آخر تقارير نورتن Norton التابعة لشركة سيمانتك، المتخصصة في مجال الحلول الأمنية أن الأفراد يسهلون مهمة القراصنة الإلكترونيين في الوصول إلى معلوماتهم الحساسة مثل تفاصيل الحسابات المصرفية وكلمات المرور المتعلقة بحساباتهم عند الاتصال بالإنترنت من شبكات “واي فاي” عمومية.

وبحسب تقرير نورتن عن مخاطر واي فاي لعام 2016، والذي تناول دراسة أكثر من 9000 شخص من تسعة أسواق مختلفة، يمكن أن يتسبب الجهل حول أمن شبكات واي فاي العامة بتعرض الناس لهجمات القراصنة الإلكترونيين بسهولة.

وأكد اثنين من كل ثلاثة أشخاص شملهم الاستطلاع أنهم لا يستطيعون التمييز بين شبكة واي فاي الآمنة وغير الآمنة، ويظهرون اهتمامًا أكبر براحة وسرعة الاتصال قبل ضمان أمن معلوماتهم الشخصية.

ولمساعدة المستخدم في الاتصال بشبكة واي فاي عامة آمنة، كشفت نورتن عن التطبيق الهاتفي الأمني Norton WiFi Privacy، والذي قالت إنه يمكن استخدامه بسهولة على الأجهزة التي تعمل بنظامي أندرويد وآي أو إس لتحصين معلومات المستهلك والتصدي لتطفل المتسللين الإلكترونيين الذين يستغلون شبكات واي فاي اللاسلكية العامة.

وفي حين يشير 88% من المستهلكين على الصعيد الدولي قلقهم حول استخدام شبكات واي فاي عامة كونها تتيح للآخرين إمكانية سرقة المعلومات التي يقومون بإدخالها، يعتقد 57% من البالغين أن معلوماتهم تكون آمنة عند استخدام شبكات واي فاي المتوفرة في الأماكن العامة مثل المطارات والفنادق والمقاهي ويحسبون أن هناك نظامًا أمنيًا مدمجًا في تلك الشبكات.

ولكن الأمر ليس كذلك، حتى التطبيقات الهاتفية الأكثر انتشارًا المتوفرة على أجهزة أندرويد تظهر نقصًا في الخصائص الأمنية، 25% من أشهر تطبيقات أندرويد تقوم بتحويل المعلومات الحساسة دون تشفيرها للحفاظ على حمايتها.

وعند استخدام الجهاز عبر شبكة واي فاي عامة، يتمكن القراصنة من سرقة المعلومات التي تتنقل عبر تلك الشبكة، والتي يمكن بيعها على “الشبكة المظلمة”، أو استخدام المعلومات لسرقة الحسابات المصرفية.

وكشفت الدراسة أيضًا أن ثلاثة لكل أربعة من الذين شملهم الاستطلاع يخشون بيع بيانات حساباتهم الشخصية وكلمات المرور أكثر من عرض صورهم الشخصية جدًا على الإنترنت دون موافقتهم.

ومع ذلك، في حين يبدو أن المستهلك يخشى حصول القراصنة الإلكترونيين على معلوماته الشخصية والبيانات الحساسة، تعتبر الأنشطة التي تعرض المعلومات الشخصية للخطر شائعة، حيث شارك 81% من المستهلكين معلوماتهم الحساسة باستخدام شبكات واي فاي غير آمنة في الأماكن العامة وفقا للبوابة العربية للأخبار التقنية.

ولمواجهة هذه المخاطر الأمنية، يستخدم تطبيق نورتن الخصوصي تقنية تشفير متطورة بمعايير عسكرية تقوم بتغيير معالم البيانات التي يتم إرسالها واستقبالها للمساعدة في حماية المعلومات والهوية الشخصية على الإنترنت.