الأمير خالد الفيصل يزور محافظات الشريط الساحلي ويستمع للمواطنين

يبدأ مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل غداً الأحد ، جولاته السنوية لمحافظات المنطقة بزيارة محافظات الشريط الساحلي والتي يبدأها بالليث ، تليها أضم والقفنذة ، وأخيراً العرضيات .

ويطلع أمير منطقة مكة المكرمة خلال الجولة على مشاريع التنمية في المحافظات ويستقبل الأهالي ويستمع إلى مطالبهم، بحضور مديري الأجهزة الحكومية ، لدى ترؤس سموه لاجتماع المجلس المحلي ، فيما يوجه مباشرة بتنفيذ ما يتم الاتفاق عليه.

ويحرص الأمير خالد الفيصل خلال زياراته لمحافظات المنطقة، على أن يرافقه مديرو عموم الإدارات الحكومية في المنطقة، بهدف فتح التواصل المباشر بين مسؤولي الإدارات وأهالي المحافظات، والمجلس المحلي.

وقد أثبتت زيارات الأعوام الماضية ، جدوى اللقاءات المباشرة بين المواطن والمسؤول، إذ تحولت الكثير من طلبات أهالي المحافظات إلى مشروعات تنموية، فضلاً عن إسهام زيارات سموه الميدانية للمحافظات في تسريع وتيرة تنفيذ المشروعات وتحريك المتعثر منها.

وخلال جولات أمير منطقة مكة المكرمة على محافظات المنطقة، يحرص سموه على دعم وتحقيق مطالب الأهالي فيما يتعلق بمشاريع التعليم وفروع الجامعات إضافة لخدمات الصحة والكهرباء والمياه والمشاريع الخدمية الأخرى الرامية لتحقيق استراتيجية المنطقة المرتكزة على بناء الإنسان وتنمية المكان والتي يتابع تنفيذها أمير المنطقة من خلال تلك الجولات التي شهدتها القنفذة والليث على مدى ٨ أعوام ، كذلك أضم والعرضيات خلال ٣ أعوام بعد ترقيتها من مراكز لمحافظات فئة ( ب).

ويطلع أمير منطقة مكة المكرمة خلال جولاته في محافظات الليث وأضم والقنفذة والعرضيات ، على المشاريع المنجزة والجاري تنفيذها والمعتمدة ويدشن ويؤسس لعدد آخر من المشاريع.

يشار إلى أن جولات سموه على محافظات المنطقة لم تنقطع منذ تولي سموه إمارة المنطقة وشهدت هذه الفترة ارتفاع عدد المحافظات إلى ١٧ محافظة حظيت بالكثير من المشاريع التنموية في كافة الجوانب.