يشبه الجن إلى حد ما: شاهد... ماذا فعل كائن غريب بمؤذن مسجد في السودان

 

تصدرت قصة مؤذن بمدينة ودمدني بوسط السودان خلال اليومين الماضيين المجالس السودانية التي مازالت حائرة في فك لغز هجوم كائن غريب الأطوار على مؤذن مسجد لحظة خروجه من منزل لرفع الآذان لصلاة الفجر.

وعج تطبيق “واتساب” بملايين الرسائل التي تداولت مشاهد الواقعة الغريبة نوعاً ما والتي تحدث لأول مرة وفق ما أكده قريبون من الموقع، حيث أكدوا أن هذا الكائن يشبه الجن إلى حد ما.

وعلى الرغم من عدم تمكن “الوئام” من مقابلة المؤذن أو أطراف قريبة من موقع الحادثة المثيرة والتي تعتبر نوعا مثيرة في كل فصولها وأحداثها، نظراً لعدم التعرف على الكائن الغريب الذي نفذ الجريمة وهرب من موقع الحادثة بسرعة البرق.

تفاصيل الواقعة الغريبة يرويها أحد جيران المؤذن حيث قال: إن جاره والذي يعمل مؤذنا خرج لرفع الآذان بأحد المساجد لصلاة الفجر أمس الأول الخميس، وعندما وصل لمنتصف الطريق إذا بكائن غريب يهاجمه من الخلف ويقوم بقضم أذنه وأنفه، فما كان منه إلا الفرار لمنزله بعد أن فشلت جميع محاولات الدفاع عن نفسه، ولعدم وجود أي من المارة في الطريق توجه مباشرة لمنزله، حيث قامت شقيقته بفتح الباب له مؤكدة أنها قد سمعت أصواتاً غريبة للغاية يصدرها الكائن الذي لم يعرف بعد ماهو، حيث توارى عن الأنظار بسرعة البرق.

ويكمل جار: أخبرني المؤذن بأنه تناول طوبة كبيرة من الأرض وقام بضرب الكائن بها في محاولة للدفاع عن نفسه ولكن انشطرت لنصفين.

والمثير للدهشة أن الأخت عندما سحبت شقيقها (المؤذن) لداخل المنزل لاحقه الكائن الغريب وحاول مرة أخرى قضم جزء من جسده، وفي هذه الأثناء استيقظ شقيقهم وحاول مساعدتهم واللحاق بالكائن الغريب، فتوسل إليه المصاب ألا يلحقه لكي لا يتأذى هو الآخر وقاموا بالاتصال بالشرطة.