1 تعليق

الانتحاريون سلاح «داعش» الأخير في الموصل

الانتحاريون سلاح «داعش» الأخير في الموصل
weam.co/472454
الموصل - الوئام:

أعلنت الشرطة العراقية، أمس الأول، أنها سيطرت على معسكر كبير لتدريب مسلحي تنظيم داعش في الموصل.
وقال قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد جودت، إن «وحدات الشرطة تمكنت من السيطرة على مركز لتدريب الإرهابيين يعرف بمعسكر أبو مسعود للتدريب العنيف في بلدة البوسيف الواقعة غربي الموصل».

وأضاف أن «المعسكر تبلغ مساحته 1500 متر مربع، ويقع على عمق 10 أمتار تحت الأرض».

في السياق ذاته، ذكر جودت أن عناصر من الفرقة الثالثة للشرطة العراقية استكملت سيطرتها على شارع السرجخانة، وصولا الى ضفة نهر دجلة، مشيرا إلى أن وحدات خاصة من الشرطة الاتحادية سيطرت على عمارة الشواف في منطقة النجفي في الموصل القديمة، وتنشر قناصتها على سطح المبنى لتأمين تقدم القطاعات وسط المنطقة، التي تعد آخر معاقل التنظيم.

من ناحيته، أفاد نائب قائد جهاز مكافحة الإرهاب، الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي، أن «مسافة 100 متر فقط تفصل قوات الجهاز عن حافة نهر دجلة في منطقة الميدان في المدينة القديمة غربي الموصل».

وأضاف أن «معارك ضارية تدور الآن في أزقة المدينة القديمة، وسلاح داعش المتبقي هو الانتحاريون والقناصة فقط».

 

 

التعليقات (١) اضف تعليق

  1. ١
    ابو شلاح

    ملينا من داعش وفاحش وماعش ، لماذا لا يتم التعرف على الداعم والممول لداعش وتسوى بهم الأرض ويقطع رأس الحية ونخلص من داعش وماعش وفاحش ترونا ملينا تكفون .