حارس امن مستشفى شقراء: مسؤول في «العمل» طلب اعتذاري لمديري الأجنبي

أكدت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية أنها تتابع قضية حراس مستشفى شقراء مؤكدة على لسان متحدثها الرسمي خال أبا الخيل أنها اطلعت على ما ذكره حارس الأمن: #تبي_راتبك_اعتذر_للمصري وستتخذ الإجراءات الرادعة لأي مخالف أو متجاوز للأنظمة، وجار التحقق حيال ما ذكر.

وكان أحد المواطنين العاملين بمستشفى شقراء، ويدعى هادي القحطاني، قد اشتكى من عدم استلام راتبه لشهرين متتاليين، ما دعاه لنشر شكواه عبر فيديو قصير نشره عبر “تويتر”.

وتفاعلت وزارة العمل يوم أمس مع ماذكره القحطاني خلال الفيديو إلا أنه عاد مساء أمس ليؤكد أن أحد المسؤولين في مكتب العمل بشقراء طلب منه تقديم اعتذار رسمي مكتوب بخط يده قد أرفق صورة من الإقرار.

وشهد الفيديو تفاعلا واسعا من المواطنين، حيث عرض عليه مغردون وظيفة، فيما دعا آخرون لتدشين وسم للتعريف بالمشكلة، قائلين إنها باتت حالة عامة تنتشر في القطاع الخاص مطالبين وزارةا العمل بإجراءات أكثر صرامة تجاه هذه الشركات وعدم الاكتفاء بإلزامها بتطبيق النظام وإنما معاقبتها نتيجة تأخيرها لرواتبهم او إخلالها بالعقود الموقعة مع العاملين لديها.