الشركة السعودية للكهرباء تنفذ مشروعات بقيمة 4250 مليون ريال

كشف الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للكهرباء المهندس زياد بن محمد الشيحة عن تكاليف المشروعات الكهربائية الجديدة التي تم تنفيذها لتعزيز موثوقية الخدمة الكهربائية في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة والمدينة المنورة البالغة (4250) مليون ريال، مؤكداً جاهزية الخطة التشغيلية الكهربائية لموسم حج 1438هـ، وذلك وفقاً لأحدث المعايير والأنظمة الكهربائية العالمية التي تضمن تطبيق مواصفات مُتقدمة في مجال السلامة العامة والصحة المهنية والبيئية في سبيل راحة حجــــاج بيت الله الحــرام بمكة المكرمة والمدينة المنورة والمشـــاعر المقدسة وكل من له علاقة بخـــدمتهم من جهات حكومية وخاصة، ومن يقطن هذه البِقاع الطاهرة أو يقصدها من المواطنين والمقيمين والزائرين.
وبين في تصريح له عقب الجولة التفقدية التي قام بها اليوم لعدد من المشروعات الكهربائية بالمشاعر المقدسة التي نفذتها الشركة السعودية للكهرباء ضمن خططها لمراجعة موثوقية الخدمة الكهربائية بجميع المواقع أن السعودية للكهرباء كدأبها كل عام ـشرعت في التخطيط والاعداد لموسم حج هذا العام فور انتهاء موسم حج العام الماضي (1437هــ)، وذلك من خلال دراسة المشروعات وموثوقيتها، وتوقعات الأحمال لموسم العام الجاري، ومعالجة الملاحظات، وتنفيذ الخطط والمشروعات الكهربائية الجديدة، لضمان الراحة والاطمئنان لضيوف الرحمن، تنفيذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود نائب خادم الحرمين الشريفين ، وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف وزير الداخلية رئيس لجنةِ الحج العُليا – حفظهم الله -، وكذلك التوجيهات السديدة والدائمة على مدار العام، والدعم غير المحدود، الذي تحظى به الشركة من كلٍ من صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز مُستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية، وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة.
وأفاد الرئيس التنفيذي أن المشروعات الكهربائية الجديدة التي تم تنفيذها، وستدعم موثوقية الخدمة الكهربائية لموسم حج هذا العام تضمنت مشروعات لتوليد الطاقة الكهربائية، حيث تم تشغيل ثلاثة وحدات بـ (محطة توليد رابغ2) بقدرة إجمالية بلغت (2058) ميجاوات، فيما بلغت مشروعات النقل الكهربائي سبعة عشر مشروعاً بقدرة إجمالية تصل إلى ( 3706) ميجا فولت امبير، وبقيمة (3915) مليون ريال، بينما بلغت تكلفة مشروعات تعزيز مغذيات الجهد المتوسط مشروعات تعزيز محطات التوزيع والجهد المنخفض (335) مليون ريال، مؤكداً أن قدرات التوليد المُتاحة بالمنطقة الغربية لخدمة ضيوف الرحمن وحُجاج بيت الله الحرام أصحبت (21948) ميجاوات مقارنة بـ (20123) ميجاوات الموسم الماضي، بالإضافة إلى الاحتياطي الفوري الدوار البالغ (350) ميجاوات، وفائض التوليد بالمنطقة الغربية الذي يبلغ هذا العام (3194) ميجاوات، بنسبة تصل إلى 15 %.
ولفت الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للكهرباء الانتباه إلى أن الشركة السعودية للكهرباء أنشأت 91 محطة توزيع جديدة، وبلغ طول الخطوط الكهربائية لمشروعات التوزيع التي تم تنفيذها هذا العام بالمشاعر المقدسة 103 كم لشبكات الجهد المنخفض، و650 كم لشبكات الجهد المتوسط، وهو ما أسهم في سرعة إيصال الخدمة الكهربائية لـ (770) طلباً جديداً بإجمالي أحمال بلغت (28) ميجا فولت امبير، منوهاً إلى أن إجمالي عدد محطات التوزيع يبلغ (1268) محطة، فيما بلغ عدد كبائن التوزيع (3584) و(8166) عداد و(36) لوحة لكبار المشتركين , مشيراً إلى أن الشركة قامت بتزويد المشروعات الجديدة في مكة المكرمة والمدينة المنورة والمشاعر المقدسة بالطاقة الكهربائية بإجمالي قدرات بلغت (193) ميجا فولت امبير، ومن بين هذه المشروعات مشروع تنويع مصادر تبريد المسعى بالمسجد الحرام، ومواقع تمركز عدد من الجهات الأمنية ، وعدد (166) طلباً خاصة بجهات حكومية، وعدد (197) طلباً بمناطق إسكان الحجيج بمكة المكرمة والمدينة المنورة.
وأوضح المهندس الشيحة أن فرق المهندسين والفنيين انتهت منذ فترة من برامج الصيانة المُبرمجة والوقائية لمحطات التوليد استعداداً لموسم الحج، وتوفير عدد كافٍ من الوحدات لمواجهة الأحمال القصوى المُتوقعة، بالإضافة إلى مراجعة المعايير والخطط الفنية حول إمكانية تصدير المزيد من الطاقة الكهربائية من المنطقتين الوسطى والجنوبية لدعم المنظومة الكهربائية بالمنطقة الغربية عند الحاجة لذلك، مؤكداً وجود بدائل كاملة واحتياطات تفوق أقصى أحمال متوقعة للخدمة الكهربائية في جميع المواقع بالمشاعر المقدسة ومكة المكرمة والمدينة المنورة، وأنه سيستخدم نظام التحكم الآلي (DAS) بشبكات التوزيع بمشعر منى لسرعة عزل الأعطال وإعادة الخدمة الكهربائية ولزيادة الموثوقية، بالإضافة إلى توفير أنظمة لتخطيط ومتابعة الأعمال الميدانية وتوفير أدوات متطورة عن طريق تطبيق نظام إدارة الفرق الميدانية الآلي (FFMS).
وأبان أن الشركة عززت من تواجدها بمكة المكرمة والمشاعر المُقدسة والمدينة المنورة من خلال زيادة أعداد مراكز الانطلاق لتصبح هذا العام (56) مركزاً، وتدعيم تلك المراكز بالكفاءات الفنية وتوزيع انتشارها بما يضمن لفِرق الطوارئ ويمكنُها بمشيئة الله تعالى من سرعة مباشرة وإصلاح ما قد يحدث من أي أعطال طارئة لا سمح الله، وأن الفرق المتخصصة قامت بتجهيز عدد من المحولات المُتنقلة لدعم المنظومة الكهربائية وموثوقيتها على مدار الساعة طوال موسم الحج .
وأشار إلى أنه تم بدء العمل في مكتب خدمات المشتركين بمشعر منى لاستقبال طلبات الخدمة الخاصة بالمشاعر المقدسة بتاريخ 15-10-1438ه , ويستمر حتى 7-12-1438ه ،فيما بدأ العمل في عمليات المشاعر المقدسة لاستقبال بلاغات الأعطال والبلاغات التنسيقية بالمشاعر المقدسة بتاريخ 15-10-1438ه ويستمر حتى 15-12-1438ه , بينما بدأ تنفيذ الخطة التشغيلية في المدينة المنورة بتاريخ 1-11-1438ه , وتستمر حتى 15-1-1439ه .
وأفاد أن السعودية للكهرباء بفضل الله في كامل جاهزيتها لمواجهة الأحمال المُتوقعة خلال موسم حج هذا العام، وما قد يطرأ على الشبكة من ظروف طارئة، حيث أن الشركة بحمد الله تزخر بالكوادر الوطنية المؤهلة التي تُدير دفّتها بكفاءة واقتدار وتقود جميع عمليات المنظومة الكهربائية بمِهنية واحترافية في سبيل المحافظة على موثوقية الخدمة الكهربائية لعموم مُشتركيها مُراعيةً تحقيق أعلى معايير السلامة في أعمالها كما أنها تولي موسم الحج وما تتطلبه خدمة حُجاج بيت الله الحرام وزاور مسجد رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم جُلّ عنايتها وتضع خدمة المدينتين المُقدستين في مُقدمة أولوياتها .